الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 28 كانون الثاني (يناير) 2013

الداعيه الاسلامي الكوده يصل كمبالا للتفاوض حول وتيقة الفجر الجديد

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 28 يناير 2013- اعلن المسؤول الاعلامى للجبهة الثوريه ابو القاسم امام وصول رئيس حزب الوسط الاسلامي يوسف الكودة الى كمبالا تماشياً مع تطورات الوضع السياسي الراهن في البلاد للالتقاء بالجبهة الثورية السودانية على خلفية ميثاق الفجر الجديد.

JPEG - 12.6 كيلوبايت
يوسف الكودة

وتجئ هذه الخطوة من الداعية الاسلامي بعد توقيع قوى الجبهة الثورية وقوى الاجماع الوطني على ميثاق الفجر الجديد إلى جانب عدد من منظمات المجتمع المدني والمنظمات النسائية والشبابية في 5 يناير رغبة منها في احداث تغيير في السودان اقرت فيه باستخدام السلاح إلى جانب العمل السياسي السلمي وسائل لاسقاط النظام.

وأعلنت الجبهة الثورية السودانية ترحيبها بقبول رئيس حزب الوسط الاسلامى يوسف الكودةلدعوتها للتفاوض حول الميثتق الذي ينادي باقمو نظام علماني في البلاد. واثنى ابو القاسم امام على خطوة الكودة وحزبه ونوه الى ان افكاره التى من شانها تطوير ميثاق كمبالا والمضي قدما لخدمة للشعب وحياه علي الصمود والنضال من أجل إسقاط النظام واستعادة السلام والحرية والديمقراطية.

واعتبر قبول الكودة الدعوة للحضور وسط الظروف الحالية ردا عمليا علي ما اسماها افتراءات المؤتمر الوطني وهيئة علماء السودان لإساءاتهم لوثيقة ( للفجر الجديد ) وللشعب السوداني .

وأردف امام " نقول لهم نحن أصحاب قضية وهدف لسنا أصحاب اللسان البذئ ويشار الى ان الكودة اعلن فى وقت سابق من هذا الشهر انضمامه لقوى المعارضة السودانية بعدما كان يقود حزبا دينيا يحاول يتسم بالوسطية والاعتدال.

ومن جانبه رحب الامين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان ياسر عرمان مسوؤل العلاقات الخارجية بالجبهة الثورية بوصول الدكتور يوسف الكودة للعاصمة اليوغندية للتفاوض مع قوى الجبهة الثورية واعتبرها خطوة شجاعة ومهمة لكسر ابتزاز المؤتمر الوطني وارهابه باسم الدين ومتاجرته المستمرة بالدين الحنيف.

وقال "المؤتمر الوطنى انفضح وانكشف امره حتى من جماهيره وقيادته واحاديت العديد من الاسلاميين واقوالهم عما يدور داخل الحركة الاسلامية من اتجار وإرهاب باسم الاسلام على قفا من يشيل وهم قالوا مالم يقوله مالك في الخمر عن تجربتهم بل انتقلوا من القول الى الافعال وتم اعتقال العديد منهم بتهم مختلفة من ضمنها الانقلاب".

وكان عدد من الاحزاب والقوى السياسية الرئيسية في السودان قد أعلنت عن تحفظات لها تجاه الوثيقة برغم ارسال تلك الاحزاب بما فيها حزب الامة مندوبين عنها للتوقيع عليها ، واعتبرت قيادات فى الحكومة السودانية ذلك التراجع موقفا تكتيكيا من هذه القوى الحزبية

حيث جدد زعيم حزب الامة الصادق المهدي التأكيد على تحفظ حزبه على وثيقة (الفجر الجديد) التي قال إن بها أخطاءً أساسية منها أجندة الاجتماع وزمانه ومكانه وحل أجهزة الدولة .

وأكد على ان حزبه يهدف إلى إصلاح الدولة والسودانية وإعادة هيكلتها، وأكد معارضتهم لأي نظام جديد يقوم على أساس العمل العسكري وتفكيك مؤسسات الدولة .


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

" ونبقى درقة وطناً عزيز " 2020-05-17 21:03:08 بقلم : محمد عتيق الأحداث التي شهدتها أروقة تجمع المهنيين السودانيين مؤخراً ، ترتب عليها تمايز : علني في صفوف تجمع المهنيين ، وصامت بين الأحزاب السياسية داخل قحت .. وهذا التمايز الصامت بين الاحزاب السياسية داخل قحت ساهم في (...)

إدْوارد لِينو جَدَلُ العِلاقة بيْن جَنوب وشَمال السّودانْ في حَياةِ مُثقّفٍ ثَوْريٍّ (2-3) 2020-05-15 20:35:36 بقلم : ياسِر عرْمان (1) مِن ميزات إدوارد لينو؛ أنّه عاش في الشّمال ولاسيما ؛ في الخرطوم ليس كضيفٍ وغريب؛ بل تفاعل مع تنظيماتها السّياسية والثّقافية والإجتماعية. وفي حديثنا عنه؛ لانسعى لتمجيد الماضي؛ بقدر ما نتّخذه (...)

من يحمي أهل دارفور بعد خروج القبعات الزرق؟ 2020-05-13 21:09:09 بقلم : عائشة البصري منذ انتشار بعثة الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي في إقليم دارفور في غرب السودان (يوناميد) في أواخر عام 2007، قُتل 64 جندياً وشرطياً من قوة حفظ السلام هذه، وجرح عشرات، جرّاء هجمات دامية. لم ألمس يوماً (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.