الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 2 نيسان (أبريل) 2021

اتفاقات بين الاتحادي الأصل و(الشعبية) تدعم فصل الدين عن الدولة

separation
increase
decrease
separation
separation

JPEG - 102 كيلوبايت
عبد العزيز الحلو وجعفر الميرغني يتوسطان ممثلات النساء في الحركة الشعبية ـ شمال والاتحادي الأصل ـ جوبا 1 أبريل 2021

الخرطوم 2 أبريل 2021 ـ وقع الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل والحركة الشعبية ـ شمال، سلسلة وثائق أبرزها بيان سياسي يدعم اتفاق إعلان المبادئ الموقَّع بين الحكومة والحركة بجوبا الأحد الماضي والقاضي بفصل الدين عن الدولة.

وطبقا لبيان حول اللقاء السياسي بين الطرفين بقيادة رئيس الحركة عبد العزيز الحلو وجعفر الميرغني عن الاتحادي الأصل فإن البيان "أقر دعم إعلان المبادئ الذي قضى بقيام دولة مدنية ديمقراطية تضمن حرية الدِّين والمُمارسات الدِّينية والعبادة لكل السُّودانيين بفصل الهويات الثقافية والإثنية والجهوية والدِّين عن الدَّولة".

وأكد البيان ضرورة أن لا تفرض الدولة ديناً على أي شخص ولا تتبنى ديناً رسمياً. وتكون الدَّولة غير مُنحازة فيما يخص الشؤون الدِّينية وشؤون المعتقد والضمير، كما تكفل الدَّولة وتحمي حرية الدِّين والمُمارسات الدينية، على أن تضمن هذه المبادىء في الدَّستور الدائم.

وحظي اتفاق المبادئ الموقع أخيرا بمعارضة أحزاب يمينية وتيارات إسلامية اعتبرت الحكومة الانتقالية غير مفوضة لإقرار فصل الدين عن الدولة.

وأكد الاتحادي الأصل والحركة الشعبية على أهمية مواصلة النهج التاريخي الذي انتهجه الطرفين لمُعالجة قضايا البلاد منذ العام 1988 بمبادرة السلام السودانية بين زعيم الاتحادي محمد عثمان الميرغني والراحل جون قرنق.

وقطع انقلاب يونيو 1989 بقيادة الرئيس المعزول عمر البشير الطريق أمام اتفاق "الميرغني ـ قرنق" وبعدها ضم التجمع الوطني الديمقراطي الطرفين في تحالف واسع.

وشددت مذكرات التفاهم الموقعة بين الطرفين على أن السلام الشامل والعادل يجب أن يخاطب جذور المشكلة السودانية وهو ما يتطلّب إرادة سياسية وروح وطنية، وتقديم التنازلات لمصلحة الوطن وتحقيق الوحدة والاستقرار.

JPEG - 58.1 كيلوبايت
توقيع مذكرة تفاهم بين الاتحادي الديمقراطي الأصل والحركة الشعبية ـ جوبا 1 أبريل 2021

وشملت الوثائق الموقعة بين الطرفين، بيان مشترك صادر عن اللقاء السياسي ومذكرة تفاهم حول تنسيق العمل الإنساني وإعلانين سياسيين بين نساء وشباب الكيانين.

وأيدت الوثائق إقرار لامركزية الدَّولة والتأمين على أهمية مُشاركة المواطنين وحقَّهم في الإدارة والاستفادة من مواردهم في مستويات الحكم المُختلفة دون تمييز.

وشددت على معالجة الفوارق النوعية مع مُراعاة التمييز الإيجابي لمناطق الحرب والتهميش والبعد عن المركز والاحتفاظ بنسبة عادلة للأقاليم من الثروات القومية التي تنتجها.

ونصت مذكرة التفاهم حول تنسيق العمل الإنساني بين هيئة الإغاثة الوطنية التابعة للحزب وأمانة العمل الإنساني بالحركة الشعبية على تطوير العلاقة في مجال العمل الإنساني بين الطرفين.

وأقر الإعلان السياسي بين نساء الحركة وقطاع تنظيم أمانة المرأة بالحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل، مراجعة الوثيقة الدستورية وإلغاء جميع القوانين والمراسيم حتَّى تاريخ التوقيع على الوثيقة الدستورية في 17 أغسطس 2019، والرجوع للعمل بقوانين 1974 إلى حين التوافُق على الدستور الدائم.

وطالب الإعلان بضرورة إدراج حقوق الإنسان وحقوق المرأة والطفل الواردة في المواثيق الدُّولية في اتفاق السلام.

وشدد الإعلان سياسي بين شباب الحركة وأمانة الشباب بالاتحادي الأصل، على الاهتمام بالشباب في مناطق الحروب وإعادة تأهيلهم وتدريبهم وتمكينهم من اللِّحاق بالآخرين من خلال تصميم برامج خاصة.

ودعا لاستعادة كافة المنابر الشبابية والطلابية التي تم اختطافها بواسطة النظام البائد أو إلغائها وضمان تنظيمها بالقانون والمشاركة فيها بصورة ديمقراطية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الموكب النسوي -لا يمكن الاختباء من رياح التغيير 2021-04-15 18:04:42 بقلم : هالة الكارب السودان بلدٌ شديدُ التسيُّس والاستقطاب، بلدٌ يعشَقُ أهلُه النقاشات والجدل؛ ما كان ولايزال مظهرًا يوميًّا في حياتنا، رجالًا ونساءً. إلَّا أنَّه ورغم كثرة الكلام وعشق النقاش الذي أثرى مجتمعاتنا، يظل (...)

فلنتواجه 2021-04-12 19:08:45 بقلم : محمد عتيق الآن ، الآن ، أصبح لزاماً علينا مواجهة الواقع كما هو ، كما هو ، خاصةً بعد أن : •• أصبحت الحياة جحيماً حقيقياً في بلادنا دون أسباب منطقية لقسوتها هذه سوى أنها نتاج للسياسات الاقتصادية المعادية للوطن (...)

إلَى د . غَازِيّ : اسْتَدَار الزَّمَان كَهَيْئَتِه ! 2021-04-11 03:52:39 الواثق كمير إستدار الزمان كهيئته قبل إحدي عشرة عاماً تبادلت فيها رسائل كانت مهمة يومئذ مع الدكتور غازي صلاح الدين، ولعلها ما تزال مهمة اليوم، بل إن تماثل الموضوعات والقضايا بعد كل ذلك الوقت تبدو صادمة ولكن في التاريخ (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

تصريح حول الجهود الجارية لترشيح الأستاذ أحمد حسين ادم لمنصب مفوض مفوضية السلام 2021-03-28 05:02:54 التاريخ : 13/ شعبان/1442 هـ الموافق :27 /03/2021 متجمع منظمات المجتمع المدني بالداخل و الخارج تصريح صحفي بناءً علي انتظام منظمات المجتمع المدني في مبادرة ترشيح الأستاذ أحمد حسين لمفوضية السلام وتداعي عدد كبير من (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)


المزيد


Copyright © 2003-2021 SudanTribune - All rights reserved.