الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 20 آذار (مارس) 2013

اتفاق بين الخرطوم وجوبا على آلية جديدة للتحقق من إيواء الحركات المتمردة

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 20 مارس 2013- اتفقت دولتا السودان وجنوب السودان الثلاثاء على إنشاء آلية جديدة مشتركة للمراقبة والتحقق من فك الارتباط وعدم إيواء أي طرف للحركات المتمردة والجماعات المسلحة في البلدين بجانب لجان لتلقي الشكاوى بشأن أي تحركات مناوئة.

JPEG - 38.3 كيلوبايت
ادريس محمد عبدالقادر رئيس الوفد السوداني يصافح باقان اموم رئيس وفد الجنوب في اديس ابابا في صورة تعود لشهر مارس 2012

وكان الطرفان قد فشلا في الماضي في تطبيق الاتفاقات الموقعة بين البلدين بسبب اصرار الخرطوم على توقف جوبا عن ايواء الحركات دارفور المسلحة وفك الارتباط مع الحركة الشعبية لتحرر السودان شمال .

وقال نص الاتفاق الذي وزعته الوساطة على ان الالية الجديدة سوف تتعاطى مع أي قلق او شكوى يمكن ان تشكل خرقا لاتفاقية عدم الاعتداء الموقع عليها في 14 فبراير 2012 والتعاون المشترك في 27 سبتمبر 2012 بما في ذلك ايواء او دعم كل من الدولتين للحركات المتمردة والقوى السالبة .

واتفق الطرفان على ان يقدم كل منهما مقترحات تتعلق بعمل هذه اللجنة ومجال عملها وان تتم مناقشتها في اجتماع خاص تحدد تاريخه الوساطة الافريقية، ونص الاتفاق انه حتى تاريخ تنفيذ هذا الاتفاق فإن اجهزة المخابرات العسكرية من الدولتين تكلف بعقد اجتماعات منتظمة لمعالجة الشكاوى المتعلقة بهذا الامر.

وجاء الاعلان عن التوصل لهذا الاتفاق في ختام اجتماعات اللجنة الأمنية السياسية المشتركة بين البلدين بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا والتي استمرت ثلاثة أيام برئاسة وزيري الدفاع في البلدين وحضور الوساطة الأفريقية.

واعتبر وزير الدفاع السودانى عبدالرحيم محمد حسين التوقيع بداية للتنفيذ الفعلى والجاد للاتفاقيات التى وقعت فى سبتمبر من العام الماضى .

وأضاف فى تصريحات صحفية ان اجتماعات اللجنة السياسية الامنية بين البلدين نقلت علاقات البلدين الى مرحلة جديدة وهى مرحلة التعاون والتآزر والعلاقات الحميمة.واصفا الاجتماعات بالمهمة و اجابت على العديد من الاسئلة التى ما زالت عالقة خلال الاجتماعات الماضية بنسبة 100% وعدها خطوة كبيرة فى ترتيب العلاقات بين الدولتين.

وقال " يبقى بعد ذلك التنفيذ على الارض ونحن نعتقد انه بالروح التى شاهدناها يمكن بالعلاقات الانتقال الى مرحلة جديدة من التعاون وتبادل المنافع ."

وحول وجود المنطقة العازلة مع وجود اليات التحقق والمراقبة ومدى مساهمة ذلك فى تقليل الدعم للحركات المسلحة بجانب الضمانات لإنفاذ الاتفاق قال الوزير هناك آلية خاصة تراقب المنطقة (40 كيلومتر) منوها الى ان الاتفاق الجديد نص على آلية اخرى تراقب ما بعد ذلك.مبينا ان اللجان كفيلة بإعادة الثقة بين الدولتين وخلق الاطمئنان ازالة عوامل الشك والريبة .

وقال الوزير ان قائد قوات اليونسفا قدم تقريرا حول ما تم تنفيذه مشيرا الى اكتمال خطوات الانسحاب فى الشمال والجنوب لخط الصفر بين الدولتيين وبدأ تفعيل المنطقة المنزوعة الامنة السلاح و اردف عبد الرحيم " المسألة المهمة بدء تفعيل اللجنة الامنية المشتركة للمراقبة فى المنطقة المنزوعة السلاح واللجنة الخاصة التى تراقب المنطقة 40 كلم جنوب وشمال المنطقة المنزوعة السلاح".

وجرى الاتفاق على إنشاء آليات جديدة لتلقي الشكاوى من الجانبين بشأن أي تحركات مناوئة للبلدين إلى جانب آلية أخرى للتحقق من عملية فك الارتباط في المنطقة الواقعة ما بعد المنطقة العازلة والمحددة بأربعين كيلومتراً في كل دولة.

وأدلى وزير الدفاع بتصريحات تؤكد ان الالية الجديدة تنظر فى الشكاوى والاهتمامات الامنية لما وراء الـ 40 كلم فى الدولتين .

وفيما يتعلق بفك الارتباط أوضح رئيس اللجنة الفنية للجنة الأمنية المشتركة عن الجانب السوداني، عماد عدوي، في اتصال هاتفي مع قناة الشروق من مقر المفاوضات ان وفد الجنوب قدم ثلاثة خطابات من رئيس دولة الجنوب سلفاكير والأمين العام للحركة الشعبية باقان أموم، ورئيس هيئة أركان الجيش، تخضع جميعها للدراسة من المركز.

وكان الجانبان استمعا خلال الاجتماعات لتقرير من قائد قوات اليونسفا أكد فيه خلو المنطقة العازلة من القوات العسكرية التابعة للبلدين مؤكداً جاهزية آليات المراقبة والتحقق من الانتشار في المنطقة الآمنة والمنزوعة السلاح.

وكشف عدوي ، عن وصول المراقبين الدوليين لمقر لجنة المراقبة بكادوقلي بجانب وصل بعثة الجانب السوداني مساء الثلاثاء فيما تصل بعثة الجنوب اليوم الأربعاء.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

إدْوارد لِينو: جَدل العِلاقة بين جنوب وشمال السّودان في حياة مُثقّفٍ ثوريّ (3-3) 2020-08-03 15:29:26 ياسر عرمان حُضور البديهة والذّكاء الإجتماعي مدْخل أوّل : الموتُ قاطعِ طريق؛ لا يأبهُ بالمواعيد وينتظرنا حيثما شاء، في بدايات ومنتصف أونهايات الطّريق! لايحدّد موعد زيارته أو المكان وأحياناً يُعطي إشاراتٍ تحذيرية؛ ورغم (...)

معك الشعب ، بثورته وشبابه 2020-08-02 20:32:28 بقلم : محمد عتيق الأمير يبعث بهدية للشاعر غفراناً وصكاً لاستعادة الوصل ، وفي إيحاء أمني بليغ أرسلها مع ابنه من حلب إلى الكوفة ، فكتب خريدته (وكله خرائد) : ما لنا كلنا جو يا رسول أنا أهوى وقلبك المتبول والمهم ، أن الأمير (...)

بناءً على خطبة العيد: ما الجدوى السياسية من خطاب الصادق المهدي؟ 2020-08-01 15:13:12 صلاح شعيب منذ حين يحاول زعيم حزب الأمة القومي الصادق المهدي اللحاق بالوتيرة الثورية المتصاعدة فيفشل في الوصول إلى مرحلة الاندماج مع أهدافها الجوهرية. ولاحقًا يسعى المهدي لتجيير الوضع الجديد الذي أفرزته الثورة لصالح خطاب (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.