الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 30 نيسان (أبريل) 2012

استقالة وزير الاعلام السودانى بعد الغاء البشير قرار ايقاف مدير وكالة الانباء الرسمية

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 30 ابريل 2012 — قال وزير الاعلام السودانى عبدالله على مسار انه تقدم امس باستقالته من منصبه على خلفية اصدار الرئيس عمر البشير قرارا بإعادة مدير وكالة السودان للأنباء عوض جادين الى العمل ملغيا قرار كان اصدره مسار فى وقت سابق بوقف المدير عن العمل.

JPEG - 13.2 كيلوبايت
عبدالله على مسار

وكان الوزير اصدر قرارا في الاسابيع الماضية اوقف بموجبه جادين عن العمل واحاله الى التحقيق بسبب ما قال انها مخالفات مالية وإدارية تحيط بعمل وكالة الانباء السودانية الرسمية المعروفة اختصارا بـ"سونا"

واصدر البشير قراراً ممهورا بتوقيعه فى السابع والعشرين من ابريل الجارى ألغى بموجبه قرار وزير الإعلام؛ ووجه القرار وزارة الإعلام ووكالة "سونا" والجهات المعنية بتفيذ القرار واعادة المدير لمنصبه على الفور مع ايقاف كل لجان التحقيق المتعلقة بالاداء فى وكالة السودان للانباء

واستند القرار الرئاسى على أحكام المادتين 58 (1) (د) و 72 (ز) من دستور جمهورية السودان الانتقالي والمرسوم الجمهوري رقم (39) لسنة 2011م وعملاً بأحكام المادتين 14 و24 وقانون الهيئات لسنة 2007م..

ولم يوضح مسار ما اذا كانت الجهات ذات الصلة قبلت استقالته من منصبه ،وبحسب مقربين من الوزير هاتفتهم "سودان تربيون" فان وزير الاعلام المستقيل كان اشترط القبول بالمنصب الوزارى بعدم تدخل اى جهة فى قراراته ، واشارت الى ان استقالته كانت مرجحة بعد الغاء الرئيس قراره الخاص بايقاف مدير وكالة السودان للانباء عن العمل .

وادى قرار الوزير حيال مدير الوكالة الرسمية الى تفجر صراعات قوية بينه ووزيرة الدولة فى وزارة الاعلام سناء حمد العوض المشرف المباشر على نشاط الوكالة والتى عارضت قرار مسار بقوة وقررت اعادة جادين للعمل .

وأثار الامر حنق الوزير الذى اضطر لقطع رحلة خارجية والعودة الى السودان بعد علمه بأن وزيرة الدولة ابقت عوض جادين فى منصبه وعاد ليوقفه مجددا ويسحب ملف وكالة السودان للانباء من الوزيرة برغم اشرافها المباشر عليه وتصاعدت الازمة بين مسار ووزيرة الدولة التى طلبت من الوزير رسميا اعفائها من مهام اخرى اوكلت اليها ووافق مسار على طلبها.

واشارت تقارير صحفية الى ان جادين بعث قبل ايام برسالة الى الرئيس عمر البشير متظلما من قرار وزير الاعلام وإحالته للتحقيق.وقال جادين فى وقت سابق انه مستعد للمحاسبة والتحقيق شريطة ان يكون مفتوحا امام وسائل الاعلام وبدا واثقا من موقفه حيال الاتهامات الموجهة اليه بشان الفساد المالى والادارى فى الوكالة.

وقال مدير وكالة الانباء الرسمية انه عازم على مقاضاة وزير الاعلام حيال تلك الاتهامات التى اساءت الى سمعته وكرامته حسب تعبيره واكد فى حوار مع صحيفة "السودانى" الاحد ان وزير الاعلام اتهمه بالاحتفاظ بحسابات سرية لشركة "سونا سات" الاستثمارية العاملة فى مجال الاتصالات برغم ان حسابات الشركة مجمدة مشيرا الى افادات بنك السودان فى ذات الخصوص وتاكيده عدم وجود اى حسابات للشركة المعنية .

والجدير بالذكر ان وزيرة الدولة العضوة في للحزب الحاكم والتي ينظر إليها باعتبارها من القيادات النسائية الشابة والواعدة كانت اكثر ظهورا في حملات الحكومة الاعلامية خلال وبعد المعارك مع الجيش الشعبي لجنوب السودان حول هجليج.

كما انها نظمت زيارة لرجال الاعلام لكل من تلودي وهجليج بعد اعادة الحكوة فرض سيطرتها عليها وخروج القوات الجنوبية.

وعين عبدالله مسار الذى ينتمى لحزب الأمة الوطنى المتحالف مع حزب المؤتمر الوطنى وزيرا الإعلام فى الحكومة في اول حكومة سودانية بعد استقلال الجنوب في شهر ديسمبر الماضي .

  • 30 نيسان (أبريل) 2012 12:45, بقلم sami

    انظر صحيفة الصحافة وما نشر من مستندات مخجلة تثبت إستهتار الوزير بكل قيم الدولة

    repondre message

الرد على هذا المقال


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

البريطانيون يتمسكون بالسودان 2020-05-26 15:50:13 بقلم كلايد فارنزوورث الخرطوم ، 8 ديسمبر 1951 ترجمة: د. فيصل عبدالرحمن علي طه الكل بما فيهم المسؤولون البريطانيون بالسودان يقرون بلا تردد بأن القادة السودانيين كأفراد يتمتعون بالقدرة على الحكم الذاتي المستقل، ولكنهم - (...)

هل المجتمع الدولي جاد حقاً في دعم الحكم المدني؟ 2020-05-26 00:09:16 بقلم: خالد التيجاني النور khalidtigani@gmail.com (1) تستند حجة الداعين لإرسال بعثة سياسية أممية إلى السودان على فرضية أساسية أن وجودها ضروري ولازم لدعم الحكومة المدنية، سياسياً واقتصادياً وربما عسكريا كذلك لحمايتها (...)

" ونبقى درقة وطناً عزيز " 2020-05-17 21:03:08 بقلم : محمد عتيق الأحداث التي شهدتها أروقة تجمع المهنيين السودانيين مؤخراً ، ترتب عليها تمايز : علني في صفوف تجمع المهنيين ، وصامت بين الأحزاب السياسية داخل قحت .. وهذا التمايز الصامت بين الاحزاب السياسية داخل قحت ساهم في (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.