الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 15 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020

استقبال حاشد لقادة (الثورية) في الخرطوم وحمدوك يعلنها خطوة لإنهاء المعاناة

separation
increase
decrease
separation
separation

JPEG - 107.8 كيلوبايت
الاف احتشدوا بساحة الحرية لاستقبال قادة الجبهة الثورية

الخرطوم 15 نوفمبر 2020 – استقبلت العاصمة السودانية الاحد قادة الجبهة الثورية الذين غاب بعضهم عن الخرطوم لقرابة العشرين عاما.

واحتشد الاف السودانيين في ساحة الحرية، لاستقبال القادة الذين وقعوا اتفاق سلام مع الحكومة في الثالث من أكتوبر المنصرم.

وحط وفد القائد مني أركو مناوي في طائرة منفصلة تبعتها الرحلة التي أقلت بقية قادة التنظيم يتقدمهم الهادي ادريس ومالك عقار وجبريل إبراهيم، حيث أجريت للوفدين مراسم استقبال رسمية في المطار مصحوبة بإجراءات أمنية عالية التشدد، قبل توجههم إلى مقر مجلس الوزراء.

ورحب رئيس الوزراء عبد الله حمدوك بقادة تنظيمات الجبهة الثورية، وقال "اليوم بدأت بالفعل أولى الخطوات لوضع حد لمعاناة المتواجدين في معسكرات النزوح".

ويعيش نحو مليوني شخص من إقليم دارفور في معسكرات نزوح قرب المدن الرئيسية ذات أوضاع إنسانية سيئة، مُنذ اندلاع الصراع المسلح في الإقليم 2003.

وأشار حمدوك إلى أن حكومته تواجه تحديات عديدة تتمثل في المشكلات الاقتصادية وبناء مؤسسات الدولة، مؤكدا على ضرورة معالجة الأوضاع الاقتصادية ووضع حد لمعاناة الجماهير.

وأضاف رئيس الوزراء: "لأول مرة في تاريخ السودان نصل لسلام يخاطب بشكل حقيقي جذور الأزمة السودانية، يخاطب قضايا بناء الدولة السودانية، الجذور المتعلقة بالحروب والتنمية الغير متوازنة والتهميش".

مقاطعة جماهيرية

وفي الحفل الشعبي، الذي أقيم بساحة الحرية، قاطع المحتشدين كلمة عضو المجلس المركزي للائتلاف الحاكم، إبراهيم الشيخ، في إشارة لعدم رضاهم عن سياسات الائتلاف. ولم يحفل الشيخ بالهتافات المناوئة وواصل القاء خطابه.

لكن نائب رئيس مجلس السيادة، الفريق أول محمد حمدان حميدتي، تصدى لتلك الأصوات مغالبا دموعه بالتنويه الى أن إبراهيم الشيخ يُعد من الجناح المعتدل داخل الائتلاف الحاكم الداعم لعملية السلام، وحذر من اطلاق الأحكام الظالمة على الآخرين.

وأكد إبراهيم الشيخ على أن "المحافظة على السلام هو التحدي الأعظم على عاتق الحكومة"، موضحًا أن السلام المستدام "ليس اتفاقا يبرم بل هو التزام دائم يرفع تمامه يوميا، ومسئولية مشتركة تحددها مصفوفة وضُعت بعناية".

وقال حميدتي إن اتفاق السلام الذي وقُع في 3 أكتوبر المنصرم، محاولة لبناء الدولة السودانية، مشيرًا إلى عدم وجود مبرر لتمجيد الحرب، كما أكد على أن السلام لن يكن خصما على أحد.

وتابع: "نحن قادرون على تجاوز الصعوبات لتحقيق السلام الشامل ولبناء سودان موحد ومعافى من أمراض الجهوية، لتحقيق شعار الثورة: حرية، سلام وعدالة".

وأكد على ان اتفاق جوبا "طوى صفحة سوداء من المعاناة والحروب"؛ واضاف "حملنا البندقية وتخاصمنا مع بعض وشردنا أبناءنا وبناتنا؛ فينبغي ان توقف هذه الدائرة الشريرة؛ وتعلمنا مثلما اختلفنا ان نتفق كأخوة من أجل هذا الشعب".

وأشار حميدتي إلى أنهم يدركون حجم المخاطر التي تُحيط السودان، سواء كانت سياسية أو اقتصادية أو أمنية، لكنه أكد قدرتهم على تجاوزها، داعيًا السودانيين إلى الوقوف بصف السلام.

JPEG - 75.6 كيلوبايت
حمدوك استقبل قادة الجبهة الثورية بمقر مجلس الوزراء ..الاحد 15 نوفمبر 2020

تحذير من التفلتات
وقال رئيس تحالف الجبهة الثورية، الهادي إدريس، إن اتفاق السلام المبرم بين الحكومة والجبهة الثورية، هو سلام لكل أهل السودان، لأنه عالج قضايا تاريخية، خاصة في الأقاليم المتأثرة بالحرب.

وأشار إلى أن اتفاق السلام "يؤسس لدولة جديدة وعقد اجتماعي جديد"، متعهدًا بالعمل على الحكومة الانتقالية من أجل تنفيذ الاتفاق.

وطالب إدريس بـ "فرض هيبة الدولة ومنع التفلتات الأمنية التي حدثت خلال الأيام الماضية، مناشدا كل الحركات المسلحة بعدم استخدام السلاح إلا وفق القانون"، وذلك في إشارة إلى مهاجمة أنصار قائد حركة تحرير السودان عبد الواحد محمد نور، ندوة سياسية، أقامتها حركة تحرير السودان – المجلس الانتقالي، التي يتزعمها إدريس، ليل الجمعة بالخرطوم.

ووعد رئيس الجبهة الثورية الحكومة السودانية بالوقوف معها لمجابهة التحديات الاقتصادية للعمل على وقف معاناة السودانيين بمحاربة الجشعين الذين يصنعون الأزمات، وذلك بوضع السياسات والخطط والرقابة.

وأعلن إدريس عزم قادة تنظيمات الجبهة الثورية زيارة ولايات السودان للترويج لاتفاق السلام، مشيرًا إلى أن قرب تحقق العدالة لكل من ارتكب جُرما في حق السودان، وذلك عبر المصالحات والمحاكمات سواء في الداخل أو الخارج.

ونص اتفاق السلام، على مثول الرئيس المعزول عمر البشير وكبار معاونيه أمام المحكمة الجنائية الدولية لكن لم يوضح كيفية ذلك بشكل مفصل.



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في تذكر الإمام: أظلمت بوابة الشعب وأبواب الفراديس أضأن 2020-12-03 23:59:26 بقلم : المحبوب عبد السلام في منحنيً ما يسخو الزمان بالعباقرة والكبار، تزدهر في كل بستان باقةٌمنهم، علماء وشعراء وأدباء وموسيقيين ومثقفين وساسة، ثم يرتاح الزمان برهةً يتزاحم فيها العاديون ودونهم حتي يتوهم الناس أنهم كل (...)

هل انحصرت مطالب الهامش على إزالة الإسلام في السُّودان ؟ (1-2) 2020-12-03 05:08:14 عادل شالوكا تشهد البلاد تطوُّرات مُتسارعة نحو المجهول بعد توقيع إتفاق سلام جوبا في 3 أكتوبر 2020 وإنتقال فصائل الجبهة الثورية إلى الخرطوم، وفشل ورشة الحوار غير الرَّسمي بين الحركة الشعبية لتحرير السُّودان – شمال ووفد (...)

هنيئاً للشعب الأمريكي 2020-12-02 07:16:44 هذه المقالة هي آخر ما كتبه المغفور له بأذن الله الصادق المهدي في 7 نوفمبر 2020م الصادق المهدي انتخابات 2020 في أمريكا غير عادية، بل كانت استفتاء على أداء رئيس عبأ قاعدة شعبية خائفة حاقدة للوصول لولاية الأمر. وفي أثناء (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.