الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 24 آب (أغسطس) 2020

الائتلاف الحاكم يبلغ حمدوك رفضه التطبيع قبيل ساعات من وصول بومبيو

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 24 أغسطس 2020 – أبلغت قوى الحرية والتغيير، رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، رفضها اتخاذ اي خطوات للتطبيع مع اسرائيل وذلك قبيل ساعات من وصول وزير الخارجية الأميركية للخرطوم.

JPEG - 42.8 كيلوبايت
وزير خارجية أميركا يتحدث مع حمدوك على هامش قمة الأمن بميونخ .. الجمعة 14 فبراير 2020

ويُناقش مايك بومبيو، خلال زيارته التي تستمر ساعات، الثلاثاء، مع رئيس مجلس السيادة الفريق أول عبد الفتاح البرهان ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك، كل على حده ، ملف دعم واشنطن للانتقال الديمقراطي والعلاقات بين الخرطوم وتل أبيب، ورفع اسم من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وقال عضو المجلس المركزي، حيدر الصافي، لسودان تربيون عقب اجتماع طارئ جمعهم برئيس الوزراء، الثلاثاء: "إن معظم مكونات الحرية والتغيير أبلغت حمدوك عدم موافقتها عن التطبيع مع إسرائيل".

وأشار إلى أن الحرية والتغيير ترى أن مسألة التطبيع، ضمن القضايا المصيرية، التي تحتاج إلى حكومة منتخبة لتقرر فيها.

وأفاد الصافي إن رئيس الوزراء ظل يستمع إلى أعضاء المجلس المركزي للحرية والتغيير – الذي يعتبر أعلى سُلطة في الائتلاف – حول التطبيع دون أن يتحدث، حيث إن الاجتماع خُصص فقط لهذا البند.

لكن مصادر أخرى أشارت إلى أن حمدوك قدم خلال هذا الاجتماع تقريرا حول مفاوضات سد النهضة وموقف السودان فيها.

ويزور وزير الخارجية الأميركية، السودان كمحطته الثانية قادمًا من إسرائيل، في إطار جولة إقليمية تشمل أيضًا البحرين والإمارات، لبحث أوضاع السلام في الشرق الاوسط.

وقال بيان صادر من المجلس المركزي للحرية والتغيير، تلقته "سودان تربيون"، إن اللقاء الذي جمعها برئيس الوزراء، أكد على أهمية مواصلة الحوار مع الولايات المتحدة الأمريكية حول العلاقات المشتركة ورفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وأشار إلى أن "الموقف من قضية التطبيع مع إسرائيل، ليست من قضايا حكومة الفترة الانتقالية المحكومة بالوثيـقة الدستـورية، وأمن علي حق الشعب الفلسطيني في اراضيه".

وقالت مصادر لـ"سودان تربيون"، إن المجلس المركزي بعث وفدأً بعد لقاء بحمدوك إلى رئيس مجلس السيادة ليُوضح له مواقفه حول المواضيع الذي يبحثها مع وزير الخارجية الأميركية.

وقال البيان إن الاجتماع مُرحب بزيارة وزير الخارجية الأمريكي ورئيس الوزراء الإثيوبي، كما رحب بزيارة وزير الخارجية السعودي، المنتظر وصوله قريباً.

ورفضت قوى الحرية والتغيير، في فبراير الفائت، خطوات التطبيع مع تل ابيب بعد لقاء جمع رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في اوغندا، وذلك قبل أن يقول البرهان إن مسألة علاقات البلاد الخارجية من اختصاص مجلس الوزراء المدني.

ولا يزال الجدل يحتدم في السودان بشأن التطبيع مع إسرائيل ومع ذلك برزت مؤخرًا أصوات شعبية تنادي بالتطبيع في ظل رفض القوى السياسية التي تستند إلى إيديولوجيا هذا الأمر، مثل الحزب الشيوعي والبعث العربي، وهما أحد مكونات الحرية والتغيير.



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الجيل الجديد أمام مسؤولياته 2020-09-20 21:30:26 بقلم : محمد عتيق نشأت أهم أركان الدولة السودانية الحديثة (الخدمة المدنية والمؤسسة العسكرية) على التقاليد البريطانية : من المجتمع المدني تنشأ الأحزاب السياسية التي تقود الدولة في ظل نظام ديمقراطي على نهج "وستمنستر" ، بينما (...)

الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية 2020-09-14 00:37:48 الفحم الحجري أحد الخيارات الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية المهندس صلاح النعيم من القناعة السائدة إدخال الصناعات التحويلية في المنتجات الزراعية والرعوية ليتم تصديرها مصنعة أو علي قدر متقدم من التصنيع بما يحقق (...)

ثم تقليعة التطبيع مع اسرائيل 2020-09-13 20:54:15 بقلم : محمد عتيق الإحساس بالمخاطر الكبيرة والمتشابكة التي تواجه ثورة السودان يقف خلف التسامي فوق الخلافات والاختلافات الفرعية والتركيز على ما يفيد تقدم الثورة ونجاحها وتقصير زمن النصر النهائي لها ، نرى النزعات الانانية ، (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.