الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 8 كانون الأول (ديسمبر) 2014

الاتحادي الأصل بين 42 حزبا تعلن المشاركة في انتخابات السودان

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 8 ديسمبر 2014 ـ قالت المفوضية القومية للانتخابات في السودان، الإثنين، إنها سجلت 42 حزباً سياسياً، من بينها الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل بقيادة محمد عثمان الميرغني، للمشاركة في الانتخابات المقررة في أبريل المقبل.

JPEG - 17.6 كيلوبايت
الأمين العام لمفوضية الانتخابات جلال محمد أحمد

وأكدت المفوضية أن التواصل مع بقية الأحزاب لازال مستمراً لتفعيل مشاركتهم في الانتخابات القادمة.

وترفض قوى المعارضة إجراء الانتخابات في موعدها المقرر في أبريل 2015 وتطالب بتأجيلها إلى حين تشكيل حكومة قومية لفترة إنتقالية تشرف على تنظيم انتخابات معترف بها، بينما يتمسك المؤتمر الوطني الحاكم بتنظيم العملية في ميقاتها المضروب.

وقال رئيس اللجنة العليا للانتخابات بولاية الخرطوم الفريق إبراهيم الكافي للمركز السوداني للخدمات الصحفية، إن المفوضية زودت اللجان العليا بالولايات بأوراق إعتماد (42) مندوباً للأحزاب السياسية التي سجلت للمشاركة في الإنتخابات القادمة من بينها الحزب الإتحادي الديمقراطي الأصل.

وكانت مفوضية الانتخابات قد أعلنت عن فتح باب التقديم للترشيح بدءاً من الحادي والثلاثين من الشهر الجاري.

إلى ذلك أكدت المفوضية أن العملية الانتخابية تمضي في تسلسل حسب الجدول العام الموضوع لمراحلها الأربع، التي بدأت بفتح ونشر السجل الانتخابي في الـ 28 من أكتوبر الماضي، وتنتهي في الـ 30 من ديسمبر الجاري.

وقال الأمين العام للمفوضية جلال محمد أحمد، لوكالة الأنباء السودانية، إن المفوضية بالتنسيق مع شركة "سوداني" للاتصالات، أعلنت أن الاتصال بالرقم المباشر (6006) يمكن من خلاله معرفة محل التصويت لكل من يتصل به شريطة أن يذكر اسمه بوضوح ومكان سكنه.

وأوضح أن هذه الخدمة تتيح لكل مواطن مسجل اسمه في السجل الانتخابي النهائي عندما يتصل بالرقم السابق إبلاغه بمكان التصويت الذي ينبغي أن يدلي فيه بصوته.

وقال محمد أحمد إن قرارات اللجنة القضائية بشطب وتصحيح بيانات الناخبين سيتم نشرها الأسبوع المقبل ليتم بعدها مباشرة النظر في الأسماء الموصى بإضافتها أوحذفها أو تصحيح بياناتها بواسطة المفوضية القومية للانتخابات.

ومن المقرر أن تجرى الانتخابات في الثاني من أبريل المقبل، وستكون على مستوى الرئاسة والمجالس النيابية فيما يدرس البرلمان حالياً تعديلات دستورية تخول للرئيس تعيين الولاة بدلاً عن الانتخاب المباشر.

"الوطني" يدعو الأحزاب للمشاركة في الانتخابات
في ذات السياق وجَّه حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان أجهزته بالانفتاح على كل القوى السياسية في البلاد ودعوتها للمشاركة في الانتخابات المقبلة، داعياً حلفاءه للمشاركة في العملية الانتخابية التي أكد أنها ستجرى في الثاني من أبريل المقبل.

ووقف القطاع السياسي للمؤتمر الوطني برئاسة مصطفى عثمان إسماعيل، في اجتماعه الأسبوعي، الإثنين، على آخر تطورات مفاوضات المنطقتين واستعدادات الحزب للانتخابات، وأجاز تقارير أداء أماناته المختلفة موجهاً بزيادة وتيرة العمل في المرحلة المقبلة.

وأكد المتحدث باسم الحزب ياسر يوسف، تمسك المؤتمر الوطني بخوض الانتخابات ودعمه لخطوات المفوضية القومية للانتخابات، بما يؤدي إلى إقامة الانتخابات في موعدها المحدد في الثاني من شهر أبريل من العام 2015.

وقال يوسف إن القطاع السياسي وجه الحزب بالانفتاح على كل الأحزاب والقوى السياسية المعارضة والمشاركة، ودعوتها لخوض الانتخابات باعتبار أنها الآلية التي ستقود للتداول السلمي للسلطة والتوزيع العادل للثروة وتحقق الاستقرار السياسي، وخص حلفاءه من الأحزاب الأخرى بدعوة ثانية للمشاركة في العملية.

وأكد الحزب – بحسب المتحدث باسمه- موقفه الداعم للوصول لتسوية سياسية شاملة في المنطقتين (النيل الأزرق وجنوب كردفان) بناء على المرجعيات التي تحكم التفاوض، ودعا الحركة الشعبية ـ قطاع الشمال لتجاوز ما أسماه بالتكتيكات الصغيرة لصالح الوصول لحل دائم لملف المنطقتين.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

شركاء الانتقال ، شركاء القتل في رمضان/مايو 2021 2021-05-16 20:42:59 بقلم : محمد عتيق يبدو أن الأقدار تخبئ لبلادنا وأهلها خيراً كثيراً خلف هذه الابتلاءات .. هذا هو التفسير النفسي/الغيبي الملازم لحالنا طوال التاريخ الوطني المعاصر خاصةً بعد الاستقلال .. هو التفسير الذي ظللنا نركن إليه كلما (...)

بسطام الباريسية 2021-05-15 17:36:32 بقلم : السر سيد أحمد يعتبر مؤتمر باريس حلقة أخرى من حلقات التعامل الدولي مع السودان. الجديد هذه المرة تصدي فرنسا للمشهد من خلال تنظيمها واستضافتها للمؤتمر. ومع الترحيب بالمسعى الفرنسي، الا انه من الاوفق وضعه في حجمه (...)

ميثاق العودة" ؛ عمل وطني كبير 2021-05-09 18:08:21 بقلم : محمد عتيق مجموعة "مبادرة العودة إلى منصة انطلاق الثورة" التي أعلنت عن نفسها مؤخراً بقيادة أستاذنا الأكبر محجوب محمد صالح ، أصدرت قبل أسبوعين نتيجة جهدها المقدر في ثلاث صفحات بإسم "ميثاق العودة" ، وقعت عليها مع ثلاث (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

تصريح حول الجهود الجارية لترشيح الأستاذ أحمد حسين ادم لمنصب مفوض مفوضية السلام 2021-03-28 05:02:54 التاريخ : 13/ شعبان/1442 هـ الموافق :27 /03/2021 متجمع منظمات المجتمع المدني بالداخل و الخارج تصريح صحفي بناءً علي انتظام منظمات المجتمع المدني في مبادرة ترشيح الأستاذ أحمد حسين لمفوضية السلام وتداعي عدد كبير من (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)


المزيد


Copyright © 2003-2021 SudanTribune - All rights reserved.