الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 9 كانون الثاني (يناير) 2020

الترويكا ترحب باجتماع حمدوك و(الحلو) في كاودا وبرنامج الغذاء يقول إنها (بعثة بناء الثقة)

separation
increase
decrease
separation
separation

JPEG - 52.1 كيلوبايت
حمدوك والحلو محاطين بمسؤولين دوليين رافقوا الوفد السوداني الى كاودا .. الخميس 9 يناير 2020

الخرطوم 9 يناير 2020- رحبت دول الترويكا "الولايات المتحدة،بريطانيا،النرويج" الخميس بخطوة رئيس وزراء السودان التي أوصلته الخميس الى كاودا معقل الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال قيادة عبد العزيز الحلو، بتسهيل من برنامج الغذاء العالمي الذي وصف الزيارة بأنها "بعثة لبناء الثقة".

وعقد كل من الحلو وحمدوك اجتماعا مغلقا، وصفه بيان لدول الترويكا بـ "التاريخي".

وأضاف "هذه المرة الأولى منذ عام 2011 التي تمكنت فيها الحكومة السودانية من السفر بسلام من الخرطوم مباشرة إلى الأراضي التي تسيطر عليها أكبر جماعة معارضة مسلحة في البلاد".

واعتبرت الدول الثلاث ذلك خطوة رئيسية لبناء الثقة في عملية السلام.

وتابعت "وهي خطوة نأمل أن تمهد الطريق أمام وصول إنساني آمن ودون عوائق إلى جميع المناطق وأن تؤدي إلى اختتام مفاوضات السلام بسرعة وبنجاح بحلول الموعد النهائي في 14 فبراير التي أتفق عليها جميع الأطراف".

بعثة بناء الثقة

من جهة أخرى قال برنامج الغذاء العالمي إن مديره التنفيذي ديفيد بيزلي رافق حمدوك الى كاودا في جنوب كردفان فيما أطلق عليه "بعثة بناء الثقة".

وعد في بيان اطلعت عليه "سودان تربيون" الزيارة هذه "منعطفاً جديداً في عملية التوسع التدريجي في إيصال المساعدات الإنسانية إلى المناطق المُتنازَع عليها في السودان".

وأضاف " شارك أيضاً في بعثة بناء الثقة خمسة من وزراء الحكومة السودانية، وثلاثة من الدبلوماسيين والمسئولين بالأمم المتحدة العاملين في الخرطوم".

وطبقا للبيان فإن المدير التنفيذي بذل مساعيه الحميدة لتيسير زيارة المسؤولين السودانيين إلى المناطق غير الخاضعة لسيطرة الحكومة في جنوب كردفان، وهي الزيارة الأولى لهم منذ أكثر من تسعة أعوام.

وتأتي هذه البعثة في أعقاب زيارةٍ بيزلي مؤخراً إلى كاودا ويابوس بولاية النيل الأزرق، التي كانت إيذاناً بحدوث تحسنٍ ملحوظ في إيصال المساعدات الإنسانية إلى هذه المناطق التي مزقتها الصراعات وانقطعت عنها المساعدات الإنسانية منذ عام 2011.

وأوضح البيان أن ذلك جاء بعد التزام الحكومة السودانية بإتاحة سبل الوصول إلى المساعدات الإنسانية دون أي عوائق.

ونقل عن ديفيد بيزلي قوله "إنّه لأمر رائع أن يرى البرنامج والأمم المتحدة المساعدات الغذائية والإنسانية تصل أخيراً إلى الأشخاص الأشد احتياجاً في هذه المناطق. فقد ساعدت المفاوضات التي أجريناها بشأن إتاحة سبل الوصول على التوفيق بين جميع الأطراف وبناء الثقة والطمأنينة، وهما أمران حيويان من أجل أن تُتكلَّل الجهود بتحقيق سلام طويل الأم في السودان."

وأثناء وجوده في كاودا، زار الوفد بعض المدارس التي بدأ برنامج الأغذية العالمي فيها في تنفيذ مشروع للتغذية المدرسية.

ويُعد توفير التغذية المدرسية نقطة انطلاق في تقديم المساعدات إلى المناطق التي أصبح الوصول إليها ممكناً مؤخراً، مع إمكانية زيادة فرص الحصول على التعليم والتغذية على المدى الطويل.

وطبقا للبيان فإن البرنامج الأممي قام بتخزين مواد غذائية تكفي 13 ألف من أطفال المدارس الابتدائية في جنوب كردفان ليقدمها لهم على مدى الثلاثة أشهر المقبلة.

وفي أوائل شهر ديسمبر الماضي وبعد أشهرٍ من المفاوضات، أتاحت الحكومة السودانية والحلو، رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان-الشمال، لوكالات الأمم المتحدة إمكانية الدخول إلى بلدة يابوس بولاية النيل الأزرق، وهي منطقة مُتنازَع عليها اجتاحتها الفيضانات في الآونة الأخيرة.

وتولى عملية توزيع المساعدات الإنسانية المُقدَّمة من الأمم المتحدة لأول مرة منذ ما يقرب من عقد من الزمان، فريق مشترك بين وكالات الأمم المتحدة بقيادة البرنامج، حيث قدَّم مواد غذائية إلى نحو 10 آلاف شخص.

وتحقق ذلك طبقا للبيان الصادر عن برنامج الغذاء بفضل عمل موظفي الأمم المتحدة بالسودان، وتقديم المساعدات عبر الحدود من جنوب السودان، وموافقة حكومة السودان على نقل المواد الغذائية عبر الحدود بين البلدين.

واُبدي البرنامج وشركاؤه استعدادهم لتلبية الاحتياجات الإنسانية المتزايدة؛ وفي الوقت نفسه، فإنهم يساعدون على تعزيز نظم الحماية الاجتماعية للاستجابة للتحديات الاقتصادية والحد من تأثير إصلاحات الدعم المُخطَّط لها.

ويدعم البرنامج النازحين داخلياً، واللاجئين، والمُحتاجين عن طريق الجمع بين تقديم المساعدات النقدية، والمواد الغذائية، والقسائم. وهناك حاجة إلى المزيد من شبكات الأمان الاجتماعي الصارمة لحمايتهم من تأثير الإصلاحات الاقتصادية الكلية.



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الجيل الجديد أمام مسؤولياته 2020-09-20 21:30:26 بقلم : محمد عتيق نشأت أهم أركان الدولة السودانية الحديثة (الخدمة المدنية والمؤسسة العسكرية) على التقاليد البريطانية : من المجتمع المدني تنشأ الأحزاب السياسية التي تقود الدولة في ظل نظام ديمقراطي على نهج "وستمنستر" ، بينما (...)

الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية 2020-09-14 00:37:48 الفحم الحجري أحد الخيارات الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية المهندس صلاح النعيم من القناعة السائدة إدخال الصناعات التحويلية في المنتجات الزراعية والرعوية ليتم تصديرها مصنعة أو علي قدر متقدم من التصنيع بما يحقق (...)

ثم تقليعة التطبيع مع اسرائيل 2020-09-13 20:54:15 بقلم : محمد عتيق الإحساس بالمخاطر الكبيرة والمتشابكة التي تواجه ثورة السودان يقف خلف التسامي فوق الخلافات والاختلافات الفرعية والتركيز على ما يفيد تقدم الثورة ونجاحها وتقصير زمن النصر النهائي لها ، نرى النزعات الانانية ، (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.