الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 24 تشرين الثاني (نوفمبر) 2015

الجيش يرفع درجة التأهب ويتعهد بمحاصرة المتمردين بدارفور والمنطقتين واستعادة (كاودا)

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 24 نوفمبر 2015 ـ تعهد الجيش السوداني برفع أعلى درجات التوقع بمواصلة انتشار قواته ومحاصرة وقطع خطوط الإمداد للمتمردين في إقليم دارفور ومنطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق، مع السعي الحثيث لاستعادة "كاودا" بجبال النوبة، المعقل الرئيس لمتمردي الحركة الشعبية ـ شمال.

JPEG - 11.4 كيلوبايت
وزير الدفاع السوداني الفريق أول ركن عوض محمد أحمد بن عوف (سونا)

وتقاتل الحكومة، متمردي الحركة الشعبية ـ شمال، في منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق منذ العام 2011، ومجموعة حركات مسلحة بإقليم دارفور، وانفضت قبل ساعات بأديس أبابا جولة تفاوض بمسارين "دارفور والمنطقتين" بين الحكومة والحركات المسلحة.

وقال وزير الدفاع السوداني الفريق أول ركن عوض بن عوف إن الجيش سيواصل انتشاره بشكل يعزز حماية حدود البلاد، موضحا أن هذه العملية تستهدف بشكل رئيسي "تأمين الحدود في الاتجاهات الاستراتيجية على وجه الدقة في الاتجاه الشرقي والجنوبي والشمالي حفاظاً على أرواح وممتلكات المواطنين".

وأضاف لدى استعراضه خطة الوزارة للعام 2016 أمام البرلمان، الثلاثاء، أن ذلك يأتي وفق عملية تنسيق لصيق ومستمر مع وزارتي الداخلية والخارجية وجهاز الأمن والمخابرات "لتغطية المساحات وملئ الفراغات".

وأفاد وزير الدفاع أن القوات المسلحة سترفع أعلى درجات التوقعات وستعمل على بسط الأمن والاستقرار في ولايات دارفور بمحاصرة ما تبقى من تمرد في منطقة "جبل مرة" وستكون القوات مستعدة لأي طارئ هناك.

ووعد بأن يواصل الجيش عملياته لإزالة جيوب التمرد في ولايات النيل الأزرق بخاصة في المنطقة الغربية مع حدود دولة جنوب السودان ومناطق غرب وجنوب الكرمك ومنع المتمردين من التسلل الى جبال الإنقسنا.

وتابع "سيواصل الجيش دحر المتمردين في جنوب كردفان وقطع خطوط إمداد التمرد مع دولة جنوب السودان والسعي الجاد لاستعادة (كاودا) المعقل الرئيسي للمتمردين".

وتعهد وزير الدفاع بالتصدي للصراعات القبلية بالتنسيق مع جهاز الأمن والشرطة وإرسال قوات عاجلة لمناطق النزاعات، وتحديث وإدخال تقنية الاتصالات وتجهيز "محطات القيادة والسيطرة" بأحدث المعدات.

وقال الوزير إن أهم سمات خطة العام المقبل لوزارة الدفاع تتمثل في تجديد الدماء باضافة عناصر مؤهلة وقادرة، والتخلص من "العناصر الراكدة" كوسيلة من وسائل بناء وتحديث الجيش وبناء قوات حديثة ومتطورة تواكب التطلعات والمصالح القومية والتقدم العلمي وضمان سلامة الإنسان، عبر أفراد قادرون على امتلاك واستخدام أدوات وآليات القتال الحديثة والمتطورة.

وأكد اعتماد منهج التدريب المستمر في مراحله المختلفة وتوفير المعدات الحديثة التي تواكب تطورات العصر والمرحلة وتحسين بيئة العمل وتوفير احتياجات فرد القوات المسلحة وإدخال الخدمة الطبية لجميع عناصرها.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الترتيبات الأمنيَّة: كَعْبُ أخيل السَّلام والتحوُّل الدِّيمُقراطِي! 2019-12-10 20:12:39 بقلم : الواثق كمير ‏kameir@yahoo.com أهدُفُ من هذا المقال إلى تسليط الضَّوء على ما تجابهه حُكومة ثورة ديسمبر الانتقاليَّة من تحديَّاتٍ جسيمةٍ لإنهاء الحرب وتحقيق السَّلام الشامل، كشرطٍ ضروري للانتقال السِّلمي للسُّلطة (...)

نحو أفق بلا حدود (2) 2019-12-10 20:12:15 بقلم: على ترايو على قوي الحرية والتغيير الحذر من الدفع نحو "سلام هش" يكفي ان "قحت" فاوض وقبل بوثيقة دستورية هشة ونية وفطيرة اقل من توقع الثوار وكادت ان تعصف بالثورة وقد وضع الثوار امام الامر الواقع وقللت من همتهم وأضعف (...)

ومخاطر داخلية .... (١) 2019-12-08 22:44:31 بقلم : محمد عتيق ثورة ديسمبر ٢٠١٨ ، ثورة شابات وشباب السودان ، ثورة التقدم واللحاق بالعصر ، سلاحها إرادة الشعب الممزوجة بعزم الجيل الجديد على تحقيق الرؤى والأحلام التي سحرته فثار وانتفض لتأسيس حياة نظيفة مستقيمة تخلو من (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.