الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 10 شباط (فبراير) 2017

الحزب الحاكم بالسودان ينتقد تأخر (الشعبية) في دراسة المقترح الأميركي

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 10 يناير 2017 ـ أبدى حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، استيائه من تمترس الحركة الشعبية ـ شمال، في مواقف "تكتيكية" باستنفاذ نحو شهرين لدراسة المقترح الأميركي حول الملف الإنساني الذي يشكل حجر عثرة أمام المفاوضات بين الطرفين.

JPEG - 20.6 كيلوبايت
مساعد البشير ونائبه في حزب المؤتمر الوطني الحاكم ابراهيم محمود حامد

وطلبت الحركة الشعبية التي تقود تمردا بمنطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق منذ يونيو 2011، خلال مفاوضات انفضت في أغسطس الماضي بعبور 20% من المساعدات الإنسانية عبر أصوصا الإثيوبية قرب حدود السودان، وهو ما ترفضه الخرطوم بشدة.

وطبقا لنائب رئيس المؤتمر الوطني إبراهيم محمود فإن اجتماعا للمكتب القيادي للحزب برئاسة الرئيس عمر البشير، "عبر عن استيائه من أن يظل الطرف الآخر يرزح في مراحل تكتيكية؛ حيث لايزال بعد ما يقارب الشهرين يتحدثون عن دراسة المقترح الأميركي".

وقال محمود للصحفيين عقب الاجتماع، ليل الخميس، إن المكتب القيادي تطرق لتمديد وقف إطلاق النار لستة أشهر أخرى "تمهيدا للسلام"، إلى جانب القبول بالمبادرة الأميركية لإيصال المساعدات الإنسانية.

وقدمت الولايات المتحدة في نوفمبر الماضي مبادرة بموجبها تنقل المعونة الأميركية المساعدات الطبية الإنسانية جوا إلى مناطق المتأثرين بولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق، بعد أن تخضع لتفتيش السلطات السودانية.

ونفت الحركة أخيرا رفض المبادرة قائلة إنها ما تزال قيد الدراسة، وأوضحت في ورقة دفعت بها للإدارة الأميركية أن معبر أصوصا يسمح لها بنقل المرضى والجرحى للعلاج في الخارج كما أنه يسمح لقيادتها بالتنقل للمشاركة في مفاوضات السلام وغيرها من اتصالات مع المجتمع الدولي والعودة لقواعدها.

ووقف اجتماع المكتب القيادي للحزب الحاكم على سير عملية السلام بالسودان، وأكد جدية الحكومة في السعي من أجل تحقيق السلام الشامل والدائم بالبلاد.

وقال إبراهيم محمود "آن الأوان أن تقف الحرب وأن ينطلق الشعب السوداني وأن ننظر لمستقبل الوطن ومستقبل الأجيال القادمة".

وأكد أن "كل العالم الآن يريد إيقاف الحرب في السودان فورا بدون مماطلة"، مشيرا إلى الآثار المدمرة للحرب على السودانيين، "خاصة الأجيال في مناطق الاقتتال التي حرمت حتى من المساعدات الإنسانية".

وتابع محمود قائلا: "اتضح الآن للعالم أن هذه الحركات ليس لديها اهتمام بقضايا المواطنين، إنما تسعى فقط لمطامعها الشخصية، كما قال المبعوث الأميركي".

وثمن محمود "الحملة الكبيرة التي يقودها المواطنون لرفض الحرب عبر مختلف الوسائط ومطالبة الحركات المسلحة بالكف عن هذه التكتيكات وتقبل على السلام".



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المذكرات المتبادلة في 18-20 مارس 1902 بين الإمبراطور منليك والحكومة البريطانية بشأن النيل الازرق وبحيرة تانا 2021-03-07 06:42:02 دكتور فيصل عبدالرحمن علي طه ftaha39@gmail.com 1 بدأت المفاوضات لتحديد الحدود بين السودان والحبشة في 15 أبريل 1899 بين الإمبراطور منليك الثاني وجون هارينجتون الممثل البريطاني في الحبشة. وفي أثناء الإعداد لتلك المفاوضات تم (...)

في مكتبة المصوَّرات بالخرطوم.. جنوب السُّودان.. انتفاض مواطني المناطق المقفولة (4 من 6) 2021-03-05 17:19:44 الدكتور عمر مصطفى شركيان shurkiano@yahoo.co.uk ثمَّ جاءت السودنة، والتي انطلقت لجنتها يوم 9 كانون الثاني (يناير) 1954م وكان من المفترض أن تنجز مهمَّتها في فترة مداها ثلاث سنوات، لكنها أنجزت مهامها خلال 11 شهراً، (...)

نحو اصطفاف تاريخي جديد 2021-02-28 20:47:06 بقلم : محمد عتيق انقسم المجتمع بين مؤيد ومعارض لقرار الحكومة بتوحيد سعر الصرف (بمعنى تعويم قيمة الجنيه السوداني أمام العملات الأجنبية) .. المقصود بالمؤيدين والمعارضين هنا أنهم جميعهم من أبناء الثورة ومناصريها الذين لا (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2021 SudanTribune - All rights reserved.