الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 8 شباط (فبراير) 2020

الحكومة والشعبية بقيادة (الحلو) يعلنان استئناف التفاوض بالإثنين

separation
increase
decrease
separation
separation

JPEG - 72.8 كيلوبايت
سلفا وحميدتي وقادة الجبهة الثورية وعبد العزيز الحلو بعد التوقيع على"إعلان جوبا" .. 11 سبتمبر 2019 (سودان تربيون)

جوبا 8 فبراير 2020- قال مسؤولان في الحكومة السودانية والحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال قيادة عبد العزيز الحلو إن الطرفين سيواصلان التفاوض الاثنين المقبل، في أعقاب التوترات التي شهدتها جلسة التفاوض الأولى السبت.

وكانت مصادر متطابقة قالت لـ "سودان تربيون" في وقت سابق من السبت إن الوفد الحكومي قرر تعليق المفاوضات مع مجموعة الحلو احتجاجا على ما اعتبرها "إساءات" وجهها عضو وفد الحركة المفاوض محمد جلال هاشم لمفاوضي الخرطوم وصمهم فيها بالافتقار الى الخبرة والمستشارين كما شكك في قدرة رئيس الوفد محمد حمدان دقلو "حميدتي" على الوصول لسلام، قائلا "إن من يقتل لا يستطيع تحقيق السلام".

وطبقا لمسؤولي الحكومة خلال جلسة التفاوض فإن مقطع الفيديو الذي تضمن هذا الحديث يعد إساءة للوفد المفاوض تتطلب الاعتذار الرسمي كما سلموا فريق الوساطة الفيديو وطالبوا بإبعاد محمد جلال هاشم من التفاوض.

وقال المتحدث باسم الحركة الجاك محمود لـ "سودان تربيون" إن الوساطة الجنوب سودانية أبلغتهم باستئناف التفاوض مع الحكومة السودانية يوم الإثنين.

وأوضح أن وفد الحكومة طلب في بداية الجلسة التي التأمت صباح السبت تقديم اعتذار عن محتوى الفيديو المنسوب لعضو الوفد محمد جلال هاشم.

وأردف " نحن رفضنا الاعتذار جملة وتفصيلا".

وأشار الجاك الى ان وفد الحكومة عدل طلبه بعدها بأن تقدم الحركة توضيحا مكتوبا حول ما إذا كان حديث هاشم شخصي أم يمثل الموقف الرسمي للحركة.

وتابع " بعدها قررت الوساطة رفع الجلسة لتعاود الانعقاد صباح الإثنين"، وشدد على أن الموقف المعلن من الوساطة هو رفعها ليوم وليس تعليقها.

وطبقا لمسؤول حكومي رفيع تحدث لـ "سودان تربيون "فإن الخرطوم لا تضع في استراتيجيتها الحالية للمفاوضات أي منحى لوقف الجولة ما يجعل قرار التعليق قابلا للنقاش والتراجع عنه.

من جهته أكد المتحدث باسم وفد الحكومة المفاوض محمد الحسن التعايشي في تصريح صحفي "إنه لم يتم تعليق التفاوض بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية-شمال قياده "عبد العزيز الحلو".

وشدد على أن الحكومة لا تزال ملتزمة بجدول المفاوضات الذي تحدده الوساطة مع الحركة الشعبية.

وتابع "الصحيح ان الحكومة السودانية سلمت الوساطة السبت احتجاجا مكتوباً على تسجيل لأحد أعضاء وفد الحركة الشعبية المفاوض؛ نعتقد ان التسجيل غير موفق ويؤثر سلباً على البيئة العامة التي يعمل الجميع للحفاظ عليها وتدعيمها وصولاً إلى سلام حقيقي".

بدوره قال رئيس فريق الوساطة الجنوبية توت قلواك إن الوساطة ظلت ومنذ الجمعة تجري سلسلة من المشاورات التمهيدية مع كافة أطراف مفاوضات السلام من اجل التوافق علي اجنده نهائية للتفاوض.

وأعلن في تصريح صحفي، ان التفاوض حول قضايا المنطقتين بين الحكومة والحركة الشعبية قيادة عبد العزيز الحلو سيستأنف د الاثنين.

وأوضح أن الأحد سيشهد اجتماعات بين الجبهة الثورية وقوي الحرية والتغيير لمناقشة أجندة التفاوض على مختلف المسارات، دفعا لعملية السلام للوصول الي اتفاق سلام يرضي جميع السودانيين.

في الأثناء اتفق وفدا الحكومة السودانية، وقيادات "مسار الشرق"، حول المبادئ العامة والديباجة والمسائل المتعلقة بنظام الحكم وطبيعة الدولة السودانية.

وسيواصل الوفدان، خلال جلسة، الأحد، النقاش حول قضايا التعليم والصحة وقسمة الثروة ومشاركة شرق السودان في مؤسسات الحكم في الفترة الانتقالية.

وتركز المفاوضات على خمسة مسارات، هي: دارفور ولاية جنوب كردفان والنيل الأزرق وشرقي السودان، وشمالي السودان، ووسط السودان. ‎


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

إدْوارد لِينو: جَدل العِلاقة بين جنوب وشمال السّودان في حياة مُثقّفٍ ثوريّ (3-3) 2020-08-03 15:29:26 ياسر عرمان حُضور البديهة والذّكاء الإجتماعي مدْخل أوّل : الموتُ قاطعِ طريق؛ لا يأبهُ بالمواعيد وينتظرنا حيثما شاء، في بدايات ومنتصف أونهايات الطّريق! لايحدّد موعد زيارته أو المكان وأحياناً يُعطي إشاراتٍ تحذيرية؛ ورغم (...)

معك الشعب ، بثورته وشبابه 2020-08-02 20:32:28 بقلم : محمد عتيق الأمير يبعث بهدية للشاعر غفراناً وصكاً لاستعادة الوصل ، وفي إيحاء أمني بليغ أرسلها مع ابنه من حلب إلى الكوفة ، فكتب خريدته (وكله خرائد) : ما لنا كلنا جو يا رسول أنا أهوى وقلبك المتبول والمهم ، أن الأمير (...)

بناءً على خطبة العيد: ما الجدوى السياسية من خطاب الصادق المهدي؟ 2020-08-01 15:13:12 صلاح شعيب منذ حين يحاول زعيم حزب الأمة القومي الصادق المهدي اللحاق بالوتيرة الثورية المتصاعدة فيفشل في الوصول إلى مرحلة الاندماج مع أهدافها الجوهرية. ولاحقًا يسعى المهدي لتجيير الوضع الجديد الذي أفرزته الثورة لصالح خطاب (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.