الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 2 حزيران (يونيو) 2013

الخرطوم : مؤثرات خارجية افشلت التفاوض بشأن المنطقتين

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 2 يونيو 2013 - عزت الحكومة السودانية، انهيار جولة التفاوض السابقة حول المنطقتين، إلى "مؤثرات خارجية" مورست على وفد الحركة الشعبية (شمال) في منهج الحوار، مؤكدة أن الأخير جاء بأهداف لا تتعلق بالتفاوض، بل للمناورة، وأن استراتيجيتهم لا تحمل هدف تسوية النزاع في المنطقتين.

JPEG - 29.2 كيلوبايت
ياسر عرمان رئيس وفد الحركة الشعبية للتفاوض مع الحكومة

وكشف عضو وفد الحكومة حسين حمدي لبرنامج "لقاءات" الذي بثته "الشروق" يوم السبت، عن إشارات تهديد قال إنهم لمسوها في جولة التفاوض الأخيرة من عرمان. وذكر أن تهديدات عرمان جاءت في إطار أن التفاوض إذا لم يصل لسلام، فإن التمرد قادم مع الجبهة الثورية إلى الخرطوم.

وفشلت أول جولة مفاوضات رسمية مباشرة بين الحكومة السودانية ومتمردي الحركة الشعبية - قطاع الشمال جرت في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا نهاية أبريل الماضي ، بوساطة افريقية يقودها رئيس جنوب افريقيا السابق ثامبو مبيكي الليلة قبل الماضية.

وأعلن مبيكي في مؤتمر صحافي في ختام جولة المفاوضات نقلته وسائل الاعلام المحلية ان «الطرفين لم يتوصلا لاتفاق بشأن اجندة التفاوض وعليهما الاستعداد للجولة المقبلة التي لن تعقد سريعا بسبب وجود مشاغل افريقية متعددة».

وتبادل وفدا الحكومة والحركة الاتهامات بشأن المسؤولية في انهيار المفاوضات وعدم احرازها أي تقدم لتحديد أولويات التفاوض حيث تصر الخرطوم على البدء بالملف الأمني، ويصر وفد الحركة على ان تكون الأولوية للملف الانساني.

وأضاف حسين حمدي : "تعاملنا مع التهديدات بصورة جادة سواء كان مع دولة الجنوب أو مؤسساتنا الداخلية". وأشار إلى أن الوفد الحكومي كان مرِناً بصورة إيجابية، إذا تجاوب معها الطرف الآخر كان يمكن الوصول إلى نتائج في الجولة السابقة.

وأشار عضو وفد الحكومة حسين حمدي، إلى أن الثقة كبيرة في الوساطة الأفريقية برئاسة أمبيكي في قيادة المفاوضات. وقال إنه لا يعرف الجهة التي تصنع القرار للتمرد، ولكنه استدرك: "أستطيع أن أقول إن هناك مؤثرات خارجية جعلت وفد التمرد فاقداً للقرار والمرونة والإرادة".

وأكد أن وفد الحكومة تعامل وفق الهدف الاستراتيجي، ومنهج وأخلاقيات التفاوض للسلام، فيما تعامل وفد التمرد بأسلوب تكتيكي للمناورة وليس للتفاوض.

وأوضح أن الهجوم على أبوكرشولا كان بغرض استرداد العامل النفسي للتمرد خاصة بعد توقيع المصفوفة مع الجنوب، التي أحدثت ربكة نفسية لدى التمرد الذي فقد بموجبها السند.

وأبان أن الهجوم هدف لإثارة الفتنة وإيقاظها بين مكونات مجتمع ولاية جنوب كردفان، وهي حماقة درج التمرد على القيام بها، ولن تضيف له شيئاً.

وذكر أن طبيعة تكوين وفد التمرد، أنه كان مختزلاً في عرمان، وأضاف: "أُلقي باللائمة علي الذين فوّضوا عرمان للتحدث نيابة عنهم في قضايا المنطقتين".

وتقاتل الحركة الشعبية الحكومة في منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق منذ 2011 قبل أن توسع عملياتها بمساندة 3 من حركات دارفور بعد أن اعلن عن تحالف "الجبهة الثورية"



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

إزالة التّمكين أم إزالة لجنة التّمكين؟ 2020-11-22 18:12:47 ياسر عرمان ثورة ديسمبر؛ لن تساوي الدم الذي كتبت به إن لم تتمكّن من إزالة التّمكين!. إذا أردت معرفة نتيجة فحص الكورونا السّياسية لأي شخص وموقفه من الثّورة والتّغيير؛ أعرف موقفه من إزالة التّمكين أولاً. لايمكن بناء دولة (...)

فرص المراجعة التاريخية على ضوء ثورة ديسمبر والسلام في السودان 2020-11-17 07:00:52 ياسر عرمان قال البروفيسر السنغالى الشيخ أنتا ديوب، وهو واحد من أهم المؤرخين والمفكرين الثوريين الأفارقة، وقد نال درجة الدكتوراة من جامعة السوربون فى رسالة حول اصول الحضارة الإفريقية السوداء القديمة لوادى النيل وقد اطلق (...)

الأزمة وآفاق المخرج 2020-11-15 19:55:48 بقلم : محمد عتيق حركات التغيير الكبرى ، الثورات العظيمة عبر التاريخ ، تتعرض دائماً للاختبارات القاسية ، تتوالى عليها المشكلات فتمسك بخناقها وتكاد تبعث اليأس في بعض أطرافها وجمهورها ؛ مشكلات موضوعية تبرز من الواقع ومن (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.