الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 24 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020

السلطات السودانية تكثف مساعيها لمواجهة تدفقات اللاجئين الاثيوبيين شرقي البلاد

separation
increase
decrease
separation
separation

القضارف 24 نوفمبر 2020- تبذل واجهات عديدة في ولاية القضارف شرقي السودان جهودا مكثفة لاحتواء اثار تدفق الاف اللاجئين الإثيوبيين الهاربين من معارك الجيش الفدرالي وجبهة تحرير التقراي، بينما كونت الحكومة المركزية لجنة وطنية لمواجهة الوضع.

JPEG - 67.4 كيلوبايت
لاجؤون في نقطة حمدايت الحدودية في انتظار ترحيلهم الى المعسكر.. صوررة لـ(سودان تربيون)

وبحسب معلومات حصلت عليها "سودان تربيون" من مصادر موثوقة يوم الاثنين فإن عدد الفارين الى الأراضي السودانية بولايتي كسلا والقضارف بلغ نحو 45 ألف لاجئ، ورجحت أن يرتفع العدد الى 100 ألف في ظل استمرار التصعيد العسكري.

وأعلنت جامعة القضارف عن وضع خطة لتنسيق الجهود وإجراء مسح كامل وسط معسكرات اللاجئين الفارين لتوفير الدعم الفني واللوجستي والمعنوي والحد من الإفرازات السالبة الناتجة عن اللجوء والسيطرة على الأمراض والوبائيات.

وقال وكيل الجامعة معتز عبد الرحيم ابوعاقلة لـ “سودان تربيون" الثلاثاء إن الخطة والبرامج وضعت لعدد من المنظمات المحلية والإقليمية والدولية بتسهيل اجراءات دخولها وعملها لتقديم الدعم النفسي والصحي عبر كليتي تنمية المجتمع والطب في ظل تزايد أعداد اللاجئين الأثيوبيين.

ولفت الى تقديم عديد من الدراسات الفنية والبحوث العلمية للمانحين بعد نجاح معهد الأمراض المستوطنة بكلية الطب في اجراء عدد من البحوث لمرض الكلازاز والأمراض الأخرى، كما أشار الى أن معمل فحص كورونا يعمل بكفاءة عالية.

من جهتها أكدت مدير عام وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بولاية القضارف أميرة هاشم القدال وجود حالات لأمراض الإيدز، الكبد الوبائي، الدرن، فضلا عن أمراض السكري وضغط الدم بجانب عدد كبير من النساء الحوامل في معسكرات اللاجئين الاثيوبيين.

وقالت في تصريح صحفي إن نسبة الإصابة بالإيدز في المناطق الاثيوبية المتاخمة للولاية مرتفعة يقابلها انخفاض في المناطق السودانية مما يؤثر على الخط العلاجي للمصابين.

وأضافت " الأمر يحتاج لترتيبات بين وزارة الصحة الاتحادية ومنظمة الصحة العالمية".

ولفتت الى عدم وجود غرف جاهزة لاستقبال حالات الولادة التي يستدعي بعضها اجراء عمليات قيصرية، حاثة على تدخلات أوسع وترفيع المؤسسات الصحية للتعامل مع تلك الحالات.

ودعت المسؤولة لإنشاء مراكز عزل لجائحة كورونا بمعسكرات اللاجئين نظراً لتفشيها بالمناطق الأثيوبية المجاورة، وتوقعت زيادة حالات الاصابة بالفايروس بولاية القضارف.

وقالت" الوضع الصحي الراهن في ظل تدفقات اللاجئين يتطلب وجود خطة مشتركة تنفذ بواسطة معتمدية اللاجئين وبعض المنظمات".

وحذرت من انتقال الأوبئة وانتشارها سيما ان المعسكرات مفتوحة مما يحدث تداخلا بين اللاجئين والمواطنين، وجددت مناشدتها لمفوضية اللاجئين والمنظمات القيام بدورها الإنساني والأخلاقي في مواجهة تدفق اللاجئين في ظل نظام صحي هش.

يشار الى أن ولاية القضارف تضم حتى الآن معسكري أم راكوبة بالقلابات الشرقية والمدينة 8 بمحلية الفشقة.

وفي الخرطوم عقدت اللجنة الوطنية الخاصة بمواجهة تدفق اللاجئين من دول الجوار اجتماعها الأول الثلاثاء بالأمانة العامة لمجلس الوزراء برئاسة معتمد اللاجئين عبد الله سليمان محمد ومشاركة ممثلي منظمات المجتمع المدني ووكالات ومنظمات الامم المتحدة.

واوضح معتمد اللاجئين في تصريح صحفي ان قرار تشكيل اللجنة اتخذ نتيجة للتدفقات الكبيرة للاجئين الاثيوبيين عبر الحدود الشرقية للبلاد بهدف تنسيق الجهود مع المنظمات الدولية ووضع المعالجات اللازمة حيالهم.

وناقش الاجتماع الخطط والبرنامج المتعلقة باستقبال اللاجئين الاثيوبيين في ولايات شرق السودان من قبل المانحين والجهات ذات الصلة.

وأوضح سليمان انه تم تحديد حجم الاحتياجات الغذائية والصحية والمياه ومواد الإيواء للاجئين الاثيوبيين مشيرا لجاهزية المانحين لتقديم العون لهم.



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الفشقة ؛ الاحتلال هو الاحتلال 2021-01-17 19:42:12 بقلم : محمد عتيق في صيف عام ١٩٩٥ حاول نظام البشير الساقط أن يغتال الرئيس المصري (آنذاك) حسني مبارك في أديس ابابا.. تلك المحاولة الفاشلة كانت تعبيراً عملياً عن نوايا الاسلامويين السودانيين في التمدد بحكمهم إلى العالم خارج (...)

دِفءُ الشّتاء عند مِسلّةِ الجنوبيّ 2021-01-17 12:43:34 ياسر عرمان كانت مَاري مِيشيل لويس وزكريا إسماعيل موسى؛ كائنين غريبين وبقدر ما هما شديدي الاختلاف أزمنةً وجُغرافيا وفي النّظرة لبعض جوانب الحياة؛ إلا أنهما كانا شديدي التّجانس كيميائياً ويتنقلان في أحاديثهما كفراشات (...)

في ذكرى القتل الممنهج للمدنيين في قريضة 2021-01-11 20:00:30 شبكة صيحة قامت مجموعة مسلحة بإحراق معسكرات النازحين بأم عسل، وبابنوسة، وأم زغرات بمحلية قريضة بتاريخ الإثنين، 19 من أكتوبر 2020م. تتكون محلية قريضة من عدد من القرى المحيطة ببلدة قريضة الواقعة جنوب مدينة نيالا، عاصمة ولاية (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2021 SudanTribune - All rights reserved.