الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 11 تموز (يوليو) 2016

السودان يدرس خيارات لإجلاء الألاف من رعاياه بدولة الجنوب

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 11 يوليو 2016 ـ قالت الخرطوم، الإثنين، إنها تدرس عدة خيارات لإجلاء السودانيين من جنوب السودان بعد أن أبدى 3 ألاف من رعاياها هناك رغبتهم في مغادرة جوبا التي تشهد معارك عنيفة منذ الجمعة الماضية.

JPEG - 21.9 كيلوبايت
سحب منبعثة جراء اطلاق النار والانفجارات قرب القصر الرئاسي بجوبا ـ الجمعة 8 يوليو 2016

وعقدت اللجنة الفنية لإجلاء السودانيين من دولة جنوب السودان، الإثنين، أولى اجتماعاتها برئاسة الأمين العام لجهاز تنظيم شؤون السودانيين بالخارج السفير حاج ماجد سوار.

وطبقا لتعميم أصدره الجهاز فإن اللجنة طلبت من الرئيس عمر البشير اصدار قرار بإجلاء السودانيين من دولة الجنوب "لأن عملية الإجلاء تعد قرارا رئاسيا من الدرجة الأولى، أسوة بما تم من عمليات إجلاء للسودانيين من اليمن وليبيا وأفريقيا الوسطى".

وأشار المدير العام للجاليات والهجرة بالجهاز، رئيس غرفة العمليات وعضو اللجنة الفنية للإجلاء، الرشيد عبد اللطيف، إلى أن احصائية السودانيين بجنوب السودان تصل إلى 50 ألف شخص معظمهم من التجار في مدن الجنوب المختلفة.

وأكد أن نحو 3 ألاف سوداني أبدوا رغبتهم في مغادرة جنوب السودان فورا بسبب تدهور الأوضاع الأمنية المستمر، وكشف عن تحرك مجموعة من السودانيين من مدينة ملكال صوب ولاية النيل الأبيض عبر معبر "جودة".

وأكدت اللجنة التواصل مسبقا مع سفارتي السودان بكمبالا وجوبا والجاليات السودانية بتلك الدول وعلى مستوى الافراد للتشاور حول السبل الكفيلة بالبحث عن الطرق الآمنة والوسائل المناسبة لاجلائهم بسلام.

وطبقا للتعميم فإن سوار أمن على أهمية التنسيق مع الولايات الحدودية مع جنوب السودان في تصنيف العائدين عبر غرف العمليات بتلك الولايات.

وأكد جهاز المغتربين "تعذر الاستعانة بطيران مدني كوسيلة للإجلاء نسبة لاندلاع الاشتباكات في الناحية الشمالية من مدينة جوبا حيث يوجد المطار إلا حال وجود ترتيبات عالية التنسيق مع حكومة الجنوب غير أن الدولة في حد ذاتها في حالة إنفلات أمني ما يرجح الاستعانة بمنظمة الهجرة الدولية لتوفير أذونات الهبوط والإقلاع وتأمين الركاب عبر مكتب الأمم المتحدة بجوبا".

ونوه إلى إمكانية تجميع السودانيين عند المنطقة الفاصلة بين حدود دولتي جنوب السودان وأوغندا باعتبارها بعيدة عن الحرب ومن ثم الاستعانة بطائرات مدنية مع التأكيد على أن ذلك يحتاج الى تنسيق مع كمبالا عبر القنوات الدبلوماسية، فضلا عن الإجلاء البري عبر مدينة "جودة" والتي بدأت تشهد تدفقات السودانيين منذ يوم الأحد.

في ذات السياق أكدت وزارة الخارجية السودانية متابعتها لتطورات الأحداث بدولة جنوب السودان والقيام بإجراء اتصالات مكثفة بالسفارة في جوبا من أجل الاطمئنان على أحوال الجالية.

وكشف وزير الدولة بالخارجية عبيد الله محمد عبيد الله عن تكوين لجنة لمتابعة ومراقبة أوضاع السودانيين بدولة الجنوب، مشيراً إلى وجود ترتيبات مع الشركاء الدوليين للتعاون معها لتقديم المساعدات وإجلاء الرعايا السودانيين إذا احتاج الأمر لذلك.

وأكد للمركز السوداني للخدمات الصحفية استعدادهم لإجلاء السودانيين من جنوب السودان وأشاد بجهود دولة الجنوب في حماية وحراسة السفارة السودانية بجوبا.

وكشف عبيد الله عن تواجد أعداد كبيرة من المواطنين السودانيين بسفارة السودان بجوبا، مؤكداً سلامة أفراد الجالية السودانية وعدم تعرضهم لأي أذى جراء التطورات بجنوب السودان.

إلى ذلك كشف نائب رئيس القطاع السياسي بالمؤتمر الوطني الحاكم أمبيلي العجب عن تكوين لجان لتوفير المساعدات الانسانية لكافة النازحيين الجنوبيين المتوقع وصولهم الى السودان، ولفت الى ان هنالك مجموعة مقدرة من السودانيين لجأوا إلى منزل السفير السوداني بجوبا خوفا من القتال الدائر في المدينة.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

تهاون نخبتنا: هل يقود البلاد إلى الفصل السابع؟ 2020-08-10 04:15:11 صلاح شعيب تهاون مكون الحرية والتغيير، وهو الطرف الأساس في الوثيقة الدستورية، ينبئ عن أزمة مستقبلية سندركها ضحى الغد، ثم نبدأ حينذاك في لطم الخدود، وشق الجيوب. فالنار من مستصغر الشرر. إن صراع قوى الحرية والتغيير بعضها (...)

لجان المقاومة: نحو قيام المؤتمر القومي لإجازة نظامها الأساسي 2020-08-08 04:13:35 صلاح شعيب مع استمرار التشظي الكئيب في مكون قوى الحرية والتغيير لم يبق أمامنا سوى الاعتمادُ على لجان المقاومة لحراسة الثورة. بل إنها تمثل الحاضنة الحقيقية للفترة الانتقالية، والتي ما تزال حتى الآن ملكا للثوار الذين ساهموا (...)

إدْوارد لِينو: جَدل العِلاقة بين جنوب وشمال السّودان في حياة مُثقّفٍ ثوريّ (3-3) 2020-08-03 15:29:26 ياسر عرمان حُضور البديهة والذّكاء الإجتماعي مدْخل أوّل : الموتُ قاطعِ طريق؛ لا يأبهُ بالمواعيد وينتظرنا حيثما شاء، في بدايات ومنتصف أونهايات الطّريق! لايحدّد موعد زيارته أو المكان وأحياناً يُعطي إشاراتٍ تحذيرية؛ ورغم (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.