الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 8 نيسان (أبريل) 2021

السودان يرتب لفتح مركز إضافي للاجئين الإثيوبيين بعد ارتفاع العدد لـ 70 ألف

separation
increase
decrease
separation
separation

JPEG - 65.6 كيلوبايت
لاجئون في مركز استقبال حمداييت على الحدود السودانية الاثيوبية .صورة لـ(سودان تربيون)

القضارف 8 أبريل 2021 ـ وافقت ولاية القضارف على فتح مركز دائم ثالث لاستضافة اللاجئين الإثيوبيين الذين بلغ عددهم 70 ألف.

وبدأت تدفقات الفارين من الحرب الإثيوبية إلى السودان مُنذ اشتعالها في إقليم التقراي أكتوبر 2020.

وقال رئيس لجنة طوارئ إسكان اللاجئين، الفاتح مقدم، لـ"سودان تربيون"، الخميس: "وافقت لجنة أمن ولاية القضارف على فتح معسكر ثالث في محلية قلع النحل".

وأشار إلى أن سعة مركزي القلابات الشرقية والطنيدبة قد امتلأت.

وتنقل السُّلطات الحكومية اللاجئين من مراكز الاستقبال المؤقتة على الحدود إلى المعسكرات الدائمة.

وقال مقدم إن ترتيبات تأهيل وتخطيط معسكر قلع النحل، ستبدأ الأسبوع المقبل، بعد زيارة مفوضية شؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة له.

وأعلن مقدم عن ارتفاع إعداد الفارين من الحرب الإثيوبية إلى 70 ألف لاجئ في مركزي الاستقبال بحمدايت التابع لولاية القضارف والهشابة التابع لولاية كسلا.

وقال المسؤول إن ارتفاع الإعداد دفع لجنة طوارئ إسكان اللاجئين إلى اطلاق عملية حصر جديدة والتدقيق وسط اللاجئين على الأرض، وذلك بالتعاون مع معتمدية اللاجئين ومفوضية شؤون اللاجئين.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

السودان: إعادة هيكلة المؤسسة السياسية !! 2021-11-26 17:45:36 بقلم : العبيد أحمد مروح العبيد مروح ألقت الأحداث التي شهدها السودان في الخامس والعشرين من أكتوبر الماضي، وما تلاها من وقائع تتصل بما أسماه قائد الجيش "تصحيح مسار الثورة" بحجر كبير في بركة المنظومة السياسية، خاصة بعد (...)

عودَّة رئيس الوزراء: هل تُحقِّق التوافُق السياسي الوطني؟ 2021-11-26 07:29:47 الواثق كمير kameir@yahoo.com كنت قد وجهت رسالةً مفتوحةً (إلى رئيس الوزراء: كلمة المرور للعبور!)، في أغسطس 2019، قبل تكوين حكومته الأولى، مفادها أنَّ كلمة السر لضمان نجاحه في قيادة الفترة الانتقالية مرهون بأمرين (...)

ما هو مستقبل اتفاق سلام جوبا في ظل مقاطعة المجتمع الدولي للانقلاب؟ 2021-11-15 18:18:37 أحمد حسين آدم في المبتدأ ، فليعلم الجميع بأنني لا أزايد أو أخون أحدًا ، مقصدي و مبدأي الأساس هو مصلحة شعبنا و مستقبل بلدنا، لهذا، نحاول إيجاد حلول للمأزق الوطني الذي ينذر بسيناريوهات و منزلقات خطيرة ، نجتهد ما استطعنا إلى (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

تصريح حول الجهود الجارية لترشيح الأستاذ أحمد حسين ادم لمنصب مفوض مفوضية السلام 2021-03-28 05:02:54 التاريخ : 13/ شعبان/1442 هـ الموافق :27 /03/2021 متجمع منظمات المجتمع المدني بالداخل و الخارج تصريح صحفي بناءً علي انتظام منظمات المجتمع المدني في مبادرة ترشيح الأستاذ أحمد حسين لمفوضية السلام وتداعي عدد كبير من (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)


المزيد


Copyright © 2003-2021 SudanTribune - All rights reserved.