الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 22 أيلول (سبتمبر) 2016

(الشعبية) تقلل من إعلان (الوطني) طرح مبادرة جديدة لتجسير خلافات التفاوض

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 22 سبتمبر 2016 ـ قللت الحركة الشعبية لتحرير السودان ـ شمال، من إعلان حزب المؤتمر الوطني الحاكم، طرح مبادرة جديدة لإقالة عثرة المفاوضات، ولفتت الى أن مفاوضي الخرطوم رفضوا عدة مقترحات حظيت بمباركة اقليمية ودولية.

JPEG - 8.4 كيلوبايت
الوسيط الرئيس فى مفاوضات الحكومة والحركات المسلحة بأديس

وقالت في بيان تلقته (سودان تربيون) الخميس، إن مقترح تكوين لجنة مشتركة سبق أن طرح في الجولة السابقة للمفاوضات.

وكان المكتب القيادي للمؤتمر الوطني أعلن في اجتماعه الأربعاء برئاسة الرئيس السوداني، عمر البشير طرح مبادرة جديدة لفك جمود عملية التفاوض مع الحركة الشعبية ـ شمال، تقضي بموافقته على تشكيل لجنة من الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي ومن الطرفين لإزالة العوائق وإيصال المساعدات الإنسانية كما تم في (الاتفاقية الثلاثية).

وأكدت الحركة الشعبية أن رئيس الوفد الحكومي المفاوض إبراهيم محمود طرح ذات المقترح الذي يطلق عليه مبادرة جديدة، وزادت "هو ليس موقفا ولا مبادرة جديدة، ولا يخاطب قضية المسارات... ويتهرب من معالجة الخلاف المتمثل في أصوصا".

وتابعت "هي محاولة جديدة لشراء الوقت وذر الرماد في العيون".

وأضافت أن التنازلات التي قدمتها الحركة في قضية المسارات في أربعة مراحل، وجدت قبولاً من المجتمعين الإقليمي والدولي، لكنها قوبلت بالرفض من المؤتمر الوطني ونظامه.

وقطعت الشعبية بأن موقف الحكومة ومقترحها المقدم، لا يؤدي إلى التوصل لاتفاق، ولا يحتاج لتكبد العناء لعقد أي جولة قادمة، ولفتت إلى انه تم نقاشه بحضور رئيس الآلية رفيعة المستوى ثامبو أمبيكي.

وقال رئيس الوفد الحكومي المفاوض إبراهيم محمود في تصريحات صحفية عقب اجتماع المكتب القيادي للمؤتمر الوطني فجر الخميس، إن المكتب رفض أي شروط مسبقة، أو عقبات توضع في طريق التوصل لاتفاق حول وقف العدائيات، ووقف إطلاق النار، وتوصيل المساعدات الإنسانية عبر الحدود والبوابات السودانية.

وأكد محمود رفض المؤتمر الوطني بشده لطلب الحركة التنازل عن سيادة السودان ومحاولة تكرار تجربة شريان الحياة التي أدت لاستمرار الحرب، وقال "لذلك نرفض أي محاولة لخرق مناخ استمرار الحوار بالمنطقتين".

وأشارت الحركة الشعبية إلى مبادرات طرحتها جهات أخرى، ولم تجد القبول من الحكومة السودانية، كمبادرة زعيم حزب الامة القومي الصادق المهدي، ومبادرة المسؤول الحكومي السابق، والخبير في القضايا الإنسانية فتح الرحمن القاضي.

وعلقت الوساطة الأفريقية في أغسطس الماضي جولة التفاوض بين الحكومة السودانية ومعارضيها المسلحين في مساري دارفور والمنطقتين بأديس أبابا.

وتعقد المفاوضات تحت مسارين، أحدهما يضم الحكومة السودانية، و الحركة الشعبية ـ شمال، التي تخوض حربا ضد الحكومة في منطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان منذ العام 2011، أما المسار الثاني في المفاوضات، فيجمع الحكومة الى حركتي العدل والمساواة بقيادة جبريل إبراهيم وتحرير السودان بقيادة مني أركو مناوي، اللتين تحاربان الحكومة بدارفور منذ 2003، بينما ترفض حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد نور الدخول في أي مفاوضات مع النظام الحاكم.



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الجيل الجديد أمام مسؤولياته 2020-09-20 21:30:26 بقلم : محمد عتيق نشأت أهم أركان الدولة السودانية الحديثة (الخدمة المدنية والمؤسسة العسكرية) على التقاليد البريطانية : من المجتمع المدني تنشأ الأحزاب السياسية التي تقود الدولة في ظل نظام ديمقراطي على نهج "وستمنستر" ، بينما (...)

الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية 2020-09-14 00:37:48 الفحم الحجري أحد الخيارات الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية المهندس صلاح النعيم من القناعة السائدة إدخال الصناعات التحويلية في المنتجات الزراعية والرعوية ليتم تصديرها مصنعة أو علي قدر متقدم من التصنيع بما يحقق (...)

ثم تقليعة التطبيع مع اسرائيل 2020-09-13 20:54:15 بقلم : محمد عتيق الإحساس بالمخاطر الكبيرة والمتشابكة التي تواجه ثورة السودان يقف خلف التسامي فوق الخلافات والاختلافات الفرعية والتركيز على ما يفيد تقدم الثورة ونجاحها وتقصير زمن النصر النهائي لها ، نرى النزعات الانانية ، (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.