الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 4 نيسان (أبريل) 2020

(القومة للسودان) تحصد تجاوبا لافتا وتبرعات ملياريه تصل الحملة

separation
increase
decrease
separation
separation

JPEG - 59.7 كيلوبايت
اطلاق حملة "القومة للسودان" لدعم الاقتصاد والبناء والتعمير

الخرطوم 4 أبريل 2020 - وجدت مبادرة إعادة بناء وتعمير السودان، التي طرحها رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، تح تعنوان (القومة للسودان) قبولا واسعا بين السودانيين، الذين وصلت تبرعاتهم إلى أكثر من 100 مليون.

وبدأ المئات في التبرع فور إطلاق الحملة ليل الخميس، على الرغم من الضائقة الاقتصادية التي تعانيها غالبية الشعب.

ووصل مبلغ التبرعات، منتصف نهار السبت، بحسب موقع المبادرة إلى أكثر من 38 مليون جنيه. في وقت أعلن أشخاص عن تبرعهم بسياراتهم وقطع أراضي.

وتبرع رجل الأعمال، القيادي بالمؤتمر السوداني إبراهيم الشيخ بمبلغ مليوني جنيه، كما رصد تجمع الأقباط 50 مليون جنيه للحملة، وأعلنت مديرة مركز الخرطوم للعناية بالثدي د. هنية مرسي تبرعها بمبلغ مليون دولار.

وعلمت "سودان تربيون"، أن العديد من التجار في مجالات المواد الغذائية والأدوات الكهربائية وقطع الغيار شرعوا في حملة تبرعات جماعية مالية وعينية.

وحث رئيس المكتب التنفيذي للتجمع الاتحادي، بابكر فيصل، الشعب السوداني بالتبرع السخي في الحملة، التي أكد على أنها تهدف إلى إخراج البلاد من الضائقة الاقتصادية وإنجاح الفترة الانتقالية وإجهاض محاولات أنصار الرئيس المعزول عمر البشير لإفشال الحكومة.

وحاول أنصار البشير التقليل من الحملة، عبر منشورات تتحدث عن عدم وجود أهداف للحملة، ومن خلال إصدار فتوى دينية تحرم التبرع للمبادرة.

كما عمدوا الى بث شائعات في منصات التواصل الاجتماعي تفيد بتبرعات مجهولة لتقليل حماس مؤيدي الحملة، الذين انخرطوا في حوارات مباشرة مع المستهدفين للتبرع وعبر بث منشورات توضح أهمية المبادرة.

وتنتهج مبادرة (القومة للسودان)، منهج التحويلات المباشرة داخل البلاد وخارجها، عبر تطبيقات يتم تحميلها في الهواتف النقالة، أو من خلال الإيداع البنكي في حساب موحد بعدد من المصارف، أو عبر إرسال مبالغ مالية باستخدام رصيد الهاتف من شركات الاتصال.

ولم يسمي رئيس الوزراء، عبد الله حمدوك، المشاريع التي تنفذ من الأموال المتبرع بها، لكنه أكد على أن المبادرة حددت قضايا طارئة تتطلب معالجة سريعة.

وقال إن الحملة بمجرد تغلبها على الحالات الطارئة، ستطرح المشاريع الاستراتيجية طويلة في مجالات الزراعة والصناعة وتأهيل السكة حديد وغيرها.

ووصف الباحث الاقتصادي هيثم فتحي مبادرة (القومة للسودان) بالممتازة، نسبة لحاجة الاقتصاد إلى أي دعم سواء داخلي أو خارجي.

واقترح فتحي، خلال حديثه لـ "سودان تربيون"، قيام السفارات السودانية بجمع مساهمة المغتربين بالعملات الحرة، مع منح كل مساهم إيصال مالي، ومن ثم تخضع الحملة لمراجعة مالية دقيقة لمنع تسرب الأموال.

وقالت الحملة في منصتها على الفيسبوك أنها تسعى لفتح حسابات بالدولار في المصارف التجارية داخل البلاد، وخارجها.

وأعلنت الحكومة، الأسبوع الماضي، قيام مؤتمر اقتصادي بداية مايو المقبل، حيث يتوقع إقراره خطة نهضة اقتصادية لمعظم المشاريع المتوقفة عن الإنتاج، وذلك قبل قيام مؤتمر المانحين.



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الجيل الجديد أمام مسؤولياته 2020-09-20 21:30:26 بقلم : محمد عتيق نشأت أهم أركان الدولة السودانية الحديثة (الخدمة المدنية والمؤسسة العسكرية) على التقاليد البريطانية : من المجتمع المدني تنشأ الأحزاب السياسية التي تقود الدولة في ظل نظام ديمقراطي على نهج "وستمنستر" ، بينما (...)

الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية 2020-09-14 00:37:48 الفحم الحجري أحد الخيارات الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية المهندس صلاح النعيم من القناعة السائدة إدخال الصناعات التحويلية في المنتجات الزراعية والرعوية ليتم تصديرها مصنعة أو علي قدر متقدم من التصنيع بما يحقق (...)

ثم تقليعة التطبيع مع اسرائيل 2020-09-13 20:54:15 بقلم : محمد عتيق الإحساس بالمخاطر الكبيرة والمتشابكة التي تواجه ثورة السودان يقف خلف التسامي فوق الخلافات والاختلافات الفرعية والتركيز على ما يفيد تقدم الثورة ونجاحها وتقصير زمن النصر النهائي لها ، نرى النزعات الانانية ، (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.