الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 25 آب (أغسطس) 2014

المهدي يزور الإمارات وأثيوبيا وجنوب أفريقيا للتبشير بإعلان باريس

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 25 أغسطس 2014 ـ بدأ زعيم حزب الأمة القومي الصادق المهدي، الإثنين، جولة تشمل دول الإمارات العربية المتحدة وأثيوبيا وجنوب افريقيا، لاطلاع مسؤولي تلك الدول والاتحاد الافريقي في أديس أبابا، بتفاصيل "إعلان باريس" الموقع بين حزبه والجبهة الثورية في 8 أغسطس الحالي.

JPEG - 132.7 كيلوبايت
وزير الخارجية الإماراتي مع زعيم حزب الأمة القومي الصادق المهدي

ورفضت الحكومة السودانية بشدة "أعلان باريس"، متمسكة بالحوار الوطني الذي أطلقه الرئيس عمر البشير في يناير الماضي.

وكانت الجبهة الثورية قد التزمت بموجب إعلان باريس بوقف العدائيات لمدة شهرين في جميع مناطق العمليات لمعالجة الأزمة الإنسانية ﻭﺑﺪﺀ ﺇﺟﺮﺍﺀﺍﺕ ﺻﺤﻴﺤﺔ ﻟﻠﺤﻮﺍﺭ ﻭﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺔ ﺍﻟﺪﺳﺘﻮﺭﻳﺔ.

ووصل المهدي، صباح الإثنين، إلى أبوظبي برفقة عدد من مرافقيه، وأنهى اجتماعا مع وزير خارجية الإمارات الشيخ عبد الله زايد آل نهيان

ويتوجه رئيس حزب الأمة القومي من أبوظبي إلى أديس أبابا لتنوير الاتحاد الأفريقي باعلان باريس ومنها إلى بريتوريا لمخاطبة برلمان جنوب افريقيا بشأن تطورات الأوضاع في السودان على ضوء إعلان باريس.

وقصد الصادق المهدي القاهرة، بعد مباحثات أجراها مع الجبهة الثورية في العاصمة الفرنسية، أفضت إلى إبرام إعلان باريس، في رحلة توقع لها مراقبون أن تطول، بعد أن كانت السلطات الأمنية السودانية منعت قياديا من حزب الأمة من اللحاق بالمهدي في باريس.

كما عمد جهاز الأمن والمخابرات إلى اعتقال نائبة رئيس حزب الأمة مريم المهدي، بمطار الخرطوم لدى عودتها من باريس بعد أن شاركت مع والدها في التوقيع على الاتفاق مع الجبهة الثورية.

وكان المهدي قد تعرض للاعتقال لمدة شهر في يونيو الماضي، عندما وجه انتقادات لقوات الدعم السريع التابعة لجهاز الأمن والمخابرات لارتكابها تجاوزات في كردفان ودارفور.

  • 26 آب (أغسطس) 2014 17:29, بقلم جيمس هريدي

    الزيارة
    إلى الأمام
    يا كيان الإمام
    ويا كيانات الكرام
    لقد إنتهى عهد الظلام
    والجلوس هنا ثمّ الأحلام
    في اليقظة أو في عزّ المنام
    بتغيير جذري وجدوائي لهذا النظام
    طالما أنّ كيان ماسونيّة هذا النظام قد أطاح بذلك النظام
    الديمقراطي الإستراتيجي المُنتخب ثأراً لإسقاط شيخ النظام
    وتذرّعاً ثمّ تعلّلاً بتجميد أو تعليق أو إلغاء قوانين فلاسفة النظام
    وطالما أنّ كيان الماسونيّة اليساريّة التي أسقطت شيخ النظام
    لم يعترف بتلك التحوّلات الديمقراطيّة إلاّ إذا جمّد الإمام
    قوانين سبتمبر التي وضعها النظام
    حينما تلبّسته ( مايو ) الحُطام
    ثمّ مكّنته من تحقيق الأحلام
    إلى أن أرّقه في هذه الأيّام
    تواثق كيانات الكرام
    على ما ينفع الأنام
    فإلى الأمام
    التواشج
    يا سيّدنا
    مالك بن عقار
    والينا المُنتخب الذي طار
    طيرة أبريش من الدريش عندما أغار
    على الروصيرص والدمازين وخزّان الحجار
    مرحباً بكم يا شديد بياض النيّة إذا ما كانت جبهتكم فعلاً شعبيّة
    مُكوّناتها سودانيّة راسخة وشامخة وقويّة وبمقتضى تعريفها معنيّة
    بالتواشج مع كيانات السودان الإداريّة المحسّنة بالإنتخابات الطبيعيّة
    على سبيل ذكرها وليس حصرها - كياناتنا السلاطينيّة والمشائخيّة
    حتّى يكتمل كيان جبهتكم الشعبيّة الثوريّة الأنصاريّة الإتّحاديّة
    وتتكامل مُقوّماتها الطبيعيّة والثوريّة والسياسيّة
    لكن أين أجهزتكم ومحاكمكم الأمنيّة يا عقار
    طالما أنّ المُؤتمر الوطني قد أغار
    عليكم وطقّعكم بالحجار
    يا سيّدنا مالك
    إبن عقار
    الأصالة
    لك الشكر الجزيل
    يا أيّها [الزول الأصيل]
    تلك أمّة قد خلت بعدما عاشت أعوام
    وما أصالتنا إلاّ احترامنا لكياننا العسكري الأصيل
    غداّ تتجلّى أصالة كياننا العسكري في احترامه لكيانه الأصيل
    بحياديّته ومهنيّته وحراسته لديمقراطيّتنا الإستراتيجيّة في عزّ الليل
    و غداً تتجلّى أصالتنا بإشتمال برلماننا على مجلسنا الشوري الأصيل
    ليتعاقب عليه مهنيّون عسكريّون و مدنيّون أوتوماتيكيّاً ومن كُلّ جيل
    وهذا ليس بدعاً من القول وليس لغواً ولا حلما مناميّاً إنّما هو بديل
    إداري إبتكره السعوديّون ثمّ طوّره الخليجيّون فغدا نعم البديل
    المدير العام والقائد عام يترقّيان إلى الشورى البديل
    أوتوماتيكيّاً وبعد كُلّ خمسة أعوام
    يا أيّها [الزول الأصيل]
    لك الحب الجزيل
    التلاعن
    و
    التبرّؤ
    يا حليلك يا وطني
    لقد سلّط المُؤتمر الوطني
    عليك أمثال عبد الرحيم حمدي
    كان هو الخبير الإقتصادي السوداني
    الوزير الأسبق لماليّة المُؤتمر الإخواني
    الأن أنكر أنّه عرّاب سياسة التحرير الاقتصادي
    إنّما وضعها مع آخرين لتذليل مشاكل الإقتصاد السوداني
    لكنّه قال حينها إنّها وضعت لكيما يصبح المُؤتمر الوطني
    هو الحزب السوداني الأوّل خصماً على الأمّة والإتّحادي
    عبر تدبيرات لطرد الأمّة من النشاط الزراعي
    ولطرد الإتّحادي من النشاط الإقتصادي
    ثمّ إيقاف النشاط التمويني التعاوني
    لعلّهم قصدوا بذلك إفقار الشيوعي
    وبعدما حصل الإنهيار الإقتصادي
    مُقابل إثراء كيان المُؤتمر الوطني
    وإفقار وإحتقار المواطن السوداني
    قال الوزير المُقال- الملعون حمدي
    ما عنده أيّة شغلة بالمؤتمرالوطني
    وقال يلعن الله أبا المؤتمر الوطني
    كنايةً عن صحوة ضمير د.حمدي
    فإذن على البشير أن يلعن الوطني
    ثمّ يشرع في إدارة حواره الوطني
    بكلّما يحقّق إفقاره لمُؤتمره الوطني
    عبر إفراغ خزائن المؤتمر الوطني
    إلى داخل خزينة إقتصادنا الوطني
    إذاً ما على حراميّة مُؤتمره الوطني
    إلاّ أن يقولوا سمعاً وطاعةً يا وطني
    وإن ضربتني بسياطك على ظهري
    وأخذت أموالي لكيما تنمّيها لأجيالي
    وطلّقتني لمطلوبات حوارك الوطني
    أطلقت الحريّات السياسيّة يا الوطني
    ثمّ أوقفت حرب الوطني على وطني
    وأطلقت سراح الذين سجنهم الوطني
    ثمّ عفوت عن من حكم عليهم الوطني
    وألغيت قوانين الوطني القيّدت وطني
    الرموز
    يا رموز الختميّة الكبار
    نحن معشر أبناء كيان الأنصار
    لا نملك إلاّ أن نقول وبكلّ الإفتخار
    الله أكبر ولله الحمد لقد توقّفت عنقوديّة الإنشطار
    ولقد إنتهى إلى الأبد عهد التخريب والتمرّد وإنقلابات الدمار
    اليوم قد تحرّرت كيانات إخواننا في اليمين وكيانات رفاقنا في اليسار
    من إرهاب فكري بل من إستعمار ماسونيّات اليمين وماسونيّات اليسار
    وما التحرير إلاّ احترام الرفاق والإخوان لكيانات الختميّة والأنصار
    ومنحهم حق الحياة لكونهم قد منحوه لكيانات اليمين واليسار
    غداً و حتماً سوف يكتمل التحرير بإحترام اليمين لليسار
    بعدها سنتوحّد ونتعايش معاً ليكتمل الإنتصار
    على البأساء والضرّاء وكلّ أصناف الدمار
    ولسوف نتوّج الإنجاز وفرحة الإنتصار
    بتحقيق غاية ومُبتغى كيان الأنصار
    ألا وهي وحدة وادي نيل الكبار
    بعد هروب وإجلاء الإستعمار
    التعذّر
    يا دكتور
    إبراهيم غندور
    ويا تابو أمبيكي الصبور
    لقد تعذّر ولسوف يتعذّر الوصول لاتفاقيّات
    سلام منفصلة مع الحركات المسلّحات العنقوديّات
    طالما أنّ مُؤتمرات البشير قد أسرفت في الإعتقالات
    المتزامنة وهدرها لدماء قيادات المعارضات المسلّحات
    لذلك فإنّ إدارة البشير لحوار التغيير لن تستقطب الحركات
    ما لم يقبل غِنيدير بما عرضه عليه سعادة العسكري البشير
    فقَبِله الأميران نافع وعلي عثمان لكنّما رفضه الشيخ الكبير
    ألا وهو أن يطلّق سعادة العسكري البشير كُلّ مُؤتمرات
    كيان الإخوانيّات ثمّ يصدق في تحييد كُلّ المؤّسسات
    العسكريّات والمدنيّات وكذلك إدارة الإستثمارات
    ثمّ يطمئن صاحبه سعادة سلفا كير الصبور
    بنهاية عهد البأس واليأس وتكاثر القبور
    والفقر والمرض والجهل والفجور
    ثمّ يبشّره بعيشنا معاً في حبور
    أو يقنعه بوحدة جالبة للسرور
    لا يرفضها إلاّ عنيد ومغرور
    مغرّر به ماسونيّاً وله قنبور
    وله ريالة ويرضع شطور
    التأييد
    يا أبا عيسى
    فيلسوف مايو الفطيسة
    الشيوخوانيّة الحربائيّة الخبيثة
    حسن ظنّك وصحوة ضميرك خطوات حثيثة
    نحو إعادة أستقلالنا ثمّ وحدتنا وتجويدنا لنهضتنا ببلدتنا النفيسة
    عبر إستبدالك لإقتساماتك الشموليّة السرطانيّة العنقوديّة الخبيثة
    بديمقراطيّتنا السودانويّة الإستراتيجيّة الحديثة
    طالما أنّ شيوخوانيّتك الخبيثة
    قد جعلت بلدنا فطيسة
    يا أبا عيسى
    قل لصاحبك الأصم
    هيّا إلينا أسرع ثمّ إنضم
    إن كنت فعلاً سليل جدّنا الأصم
    و لم تكن فقط إسماً على ذلك الإسم
    لأنّ لواءنا الأبيض
    قد موّله جدّنا الأصم
    ولأنّ إستقلالنا الأبيض
    قد موّله مزارع إفريقيا الأعظم
    وخلاصة نضالاتنا
    وكُلّ شرعيّاتنا أنت بها مُلِم
    ثمّ قل لناصرك
    أو منصورك بن خالد الأظلم
    إن كان مُؤمناً بالله
    أن يقول فقط خيراً أو ينبلم
    كأنّ يبشّر النّاس حول العالم
    بتجديد السودانويّة عبر الكلم
    وأن يشرح لكُلّ أنحاء العالم
    أنّ المُؤتمر الوطني لم يحتلم
    كما لم يعقل لدرجة أنّه يعلم
    نيفاشا كما يعبّر عنها الكلم
    فنزع أسنانها قبل أن تحتلم
    ولقد أعانه على ذلك الظلم
    تجاوز نيفاشا لصادق الكلم
    إمام الكيان الذي طاله الظلم
    أمّا السودانويّة الجديدة للعلم
    فلن تستطيع مُطلقاً تجاوزكم
    لأنّ جبهة أهل الشأن قد شملتكم
    طالما أنّكم مع غيركم تعايشتم
    وأنّكم عن إبادة الاخرين تنازلتم

    repondre message

الرد على هذا المقال


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

من المسؤول عن مؤامرة تعطيل المجلس التشريعي؟ 2020-08-13 05:11:25 صلاح شعيب قدرة النخبة السياسية على الضحك على عقول المواطنين عميقة، ومدمرة في الوقت نفسه. وظلت الأمة السودانية منذ الاستقلال مرهونة بتلاعب شعارات الزعماء والقادة الرنانة، أو كذبها الصراح، أو استهبالها المقيت. ورغم أن (...)

الولايات/الاقاليم وحكامها الجدد 2020-08-10 16:14:44 بقلم : محمد عتيق أعلنت الدولة أسماء الحكام المدنيين على ولايات البلاد فاندلع اللغط : استنكاراً ، رفضاً للمشاركة بأسماء معينة ، احتجاجاً على طريقة الاقتسام ، والرفض لبعض الأسماء لأسباب قبلية وعنصرية أو جنسية (جندرية) .. (...)

تهاون نخبتنا: هل يقود البلاد إلى الفصل السابع؟ 2020-08-10 04:15:11 صلاح شعيب تهاون مكون الحرية والتغيير، وهو الطرف الأساس في الوثيقة الدستورية، ينبئ عن أزمة مستقبلية سندركها ضحى الغد، ثم نبدأ حينذاك في لطم الخدود، وشق الجيوب. فالنار من مستصغر الشرر. إن صراع قوى الحرية والتغيير بعضها (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.