الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 20 نيسان (أبريل) 2012

انباء متضاربة بشأن استعادة السودان السيطرة على هجليج

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 20 ابريل 2012 — يكتنف الغموض الأوضاع فى منطقة هجليح بجنوب كردفان بعد تضارب الانباء عن استعادة الجيش السوداني السيطرة على المنطقة التي يحتلها الجيش الشعبي التابع لدولة جنوب السودان منذ الأسبوع الماضي.

وقالت مصادر مطلعة لسودان تربيون ان القصر الرئاسى فى الخرطوم نقل نبأ استعادة السيطرة على هجليج الى قيادات فى الحكومة والحزب الحاكم قائلاً انه من المرجح ان يؤدى الرئيس السودانى عمر البشير صلاة الجمعة فى المنطقة اليوم.

لكن الجيش السودانى لم يفيد الاعلام باى تفاصيل واكتفى المتحدث الرسمى باسمه الرسمى العقيد الصوارمي خالد سعد بالتأكيد على ان المعارك لازلت مستمرة لاستعادة المنطقة

هذا فيما قال جيش جنوب السودان انه نجح في صد محاولات الجيش السوداني لاستعادة المنطقة و قال المتحدث الرسمي باسمه العقيد فيليب اقوير ان ادعاءات الجيش السوداني بدخوله المنطقة هي مجرد "كذبة بيضاء".

و قال اقوير ان قواتهم استحوذت على ثلاثة دبابات من فلول الجيش السوداني و احكمت سيطرتها على منطقة كتسالا الواقعة كما قال على بعد 23 كيلومتر شمال هجليج.

لكن موقع قناة "الشروق" المقربة للحكومة السودانية نقل ان الجيش السوداني استعاد أمس الخميس حقل بامبو النفطي الواقع على بعد سبعة كيلومترات من منطقة هجليج، مشيراً الى ان الجيش يخوض معارك ضارية مع الجيش الشعبي "داخل هجليج."

وقال وزير الدولة بوزراة الكهرباء السودانية؛ الصادق محمد علي، إن القوات السودانية تزحف من كل الجبهات باتجاه هجليج.

وأوردت قناة الشروق افادات من شهود عيان قالو أن الجيش اقترب من تحرير المنطقة بالكامل، حيث تجري حالياً عمليات تمشيط واسعة لبعض الجيوب المتبقية.

وأضاف الشهود "أن الجيش توغل إلى داخل هجليج وأجلى عدداً كبيراً من القوات الجنوبية إلى خارج محيط المنطقة، بعد أن كبدهم خسائر فادحة."

وقال الشهود ايضاً "لقد تبقت جيوب بسيطة للقوات الجنوبية وما زالت عمليات التمشيط مستمرة لتنظيفها إلى جانب إزالة الألغام".

وأكد الشهود للقناة أن الجيش استولى على كميات كبيرة من العتاد الحربي وأسر المئات من قوات الجيش الشعبي الجنوبي وعناصر تتبع للحركات المتمردة بدارفور، مشيرةً إلى توجه فريق فني من وزارة النفط إلى هجليج لحصر الخسائر التقنية والفنية بالحقول النفطية.

وأشار الشهود ايضاً إلى وقوع اشتباكات عنيفة بمطار هجليج وداخل ثكنات الجيش الشعبي أسفرت عن تدمير عدد من الدبابات وعربات الجيش الشعبى وعلى إثر ذلك انسحب الجيش الشعبى جنوباً باتجاه موقع الكهرباء.

وأفاد الشهود أن مئات القتلى من الجيش الشعبى تم حصرهم، كما تم تدمير مركز عمليات قيادة الحركة الشعبية بهجليج وأسر ضابط برتبة اللواء يتبع لحركة العدل والمساواة في محور المطار.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الولايات/الاقاليم وحكامها الجدد 2020-08-10 16:14:44 بقلم : محمد عتيق أعلنت الدولة أسماء الحكام المدنيين على ولايات البلاد فاندلع اللغط : استنكاراً ، رفضاً للمشاركة بأسماء معينة ، احتجاجاً على طريقة الاقتسام ، والرفض لبعض الأسماء لأسباب قبلية وعنصرية أو جنسية (جندرية) .. (...)

تهاون نخبتنا: هل يقود البلاد إلى الفصل السابع؟ 2020-08-10 04:15:11 صلاح شعيب تهاون مكون الحرية والتغيير، وهو الطرف الأساس في الوثيقة الدستورية، ينبئ عن أزمة مستقبلية سندركها ضحى الغد، ثم نبدأ حينذاك في لطم الخدود، وشق الجيوب. فالنار من مستصغر الشرر. إن صراع قوى الحرية والتغيير بعضها (...)

لجان المقاومة: نحو قيام المؤتمر القومي لإجازة نظامها الأساسي 2020-08-08 04:13:35 صلاح شعيب مع استمرار التشظي الكئيب في مكون قوى الحرية والتغيير لم يبق أمامنا سوى الاعتمادُ على لجان المقاومة لحراسة الثورة. بل إنها تمثل الحاضنة الحقيقية للفترة الانتقالية، والتي ما تزال حتى الآن ملكا للثوار الذين ساهموا (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.