الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 8 شباط (فبراير) 2020

(تجمع المهنيين) بنهر النيل يقيل الحاكم العسكري وتوقعات بتمدد الاحتجاجات

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 8 فبراير 2020 – أعلن تجمع المهنيين السودانيين بولاية نهر النيل شمال البلاد، السبت إقالة حاكم الولاية العسكري بأمر الشعب، وان المنصب بات تبعا لذلك شاغرا.

JPEG - 64.3 كيلوبايت
مظاهرات غير مسبوقة تعم عطبرة بولاية نهر النيل شمال السودان .. صورة لناشطين في مواقع التواصل ..الأربعاء 19 ديسمبر 2018

ويتوقع أن تتمدد الاحتجاجات الشعبية إلى ولايات أخرى، حيث تظاهر الجمعة مواطنو ولايات النيل الأبيض ونهر النيل وسنار، بجانب مناطق متفرقة في العاصمة الخرطوم، للمطالبة بإقالة حكام الولايات العسكريين لعجزهم عن حل الأزمات التي تعاني منها.

ومنذ الأسبوع الماضي تشهد مدينة عطبرة في ولاية نهر النيل احتجاجات شعبية ضد الوالي اللواء ركن عبد المحمود حماد حسين المتهم بالعجز عن حل مشكلات الولاية والتسبب في تفاقم الأزمات، كما يوصم الحاكم بتسيير شؤون الولاية مستعينا بقيادات من النظام المعزول.

وتعد عطبرة مصدر الهام الثوار الذين أطاحوا بنظام الرئيس عمر البشير في أبريل من العام الماضي، حيث كانت من أوائل المدن التي خرجت على النظام عن بكرة أبيها في 19 ديسمبر 2018 بعد احتداد أزمة الخبز وتجاوز سعره الثلاثة جنيهات للقطعة الواحدة.

وأعلن تجمع المهنيين السودانيين بولاية نهر النيل، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، السبت، عن استمرار الاحتجاجات في وجه الحاكم العسكري الأحد، برغم أنه أعلن "خلعه وأن منصبه أضحى شاغرًا".

وقال البيان: "فلنجعل من الأحد يوما لانتصار إرادة الشعوب وكسر أنف كل طاغية يصور له خياله المريض أن شعباً بهذا الشموخ وشباباً بهذه العظمة والبسالة يمكن أن يحكم بقوة السلاح، وأن يهدد بسلاح القمع والإرهاب".

وأضاف: " فلنخرج جميعا من كل القرى والمدن ومن كل المؤسسات والمدارس والجامعات في موكب الرحيل لنشيع هذا الوالي المخلوع بأمر الشعب إلى حيث ذهب مثله الأعلى"، في إشارة إلى الرئيس المعزول عمر البشير (1989 – 2019).

وتابع البيان: "نعلن أنه قد تم خلع هذا الوالي بأمر الشعب، وأن منصب والي ولاية النيل بالنسبة لنا أضحى شاغراً، ويجب أن يتم تعيين والي بأسرع ما يمكن ليسير العمل بالولاية".

وتعاني ولاية نهر النيل، كبقية ولايات السودان الأخرى، من شح حاد السلع الأساسية مثل الخبز والوقود، في ظل سيطرة أعوان نظام الرئيس المعزول عمر البشير على المؤسسات فيها.

وقال عضو لجان المقاومة بولاية نهر النيل، بدر الدين حسين، إن الولاية تشهد أزمة خانقة في الخبز والوقود، حيث لم يصل دقيق الطحن إلى بعض المخابز، إذ يُهرب معظمه إلى مناطق التعدين.

وأضاف، خلال حديثه لـ"سودان تربيون"، إن الولاية لم يحدث فيها أيّ تغيير، في كل المؤسسات، مما جعل معاناتها في شح الخبز تتفاقم، بعد حدوث قطعية بين الحاكم العسكري وقوى الحرية والتغيير بالولاية.

تفاقم الأزمات

وتبدو أزمة الخبز التي ورثتها الحكومة الانتقالية من نظام الرئيس المعزول عمر البشير عصية على الجل بالرغم من الاجتهادات الحكومية لحلها، حيث تعهد وزير الصناعة مدني عباس مدني 21 يناير، بحل الأزمة في غضون أسبوعين، وهو ما لم يحدث حتى الآن.

وتفيد معلومات غير رسمية، متداولة على نطاق واسع، عن انخفاض كمية دقيق الطحن الموزعة على المخابز في كل الولايات إلى 73 ألف جوال (زنة 50 كجم) من جملة 100 ألف جوال، التي تقدرها الحكومة للاستهلاك اليومي.

ويأمل مواطنو الولايات الإسراع في تعيين حكام مدنيين للقيام بأعباء الحكم الانتقالي فيها، في ظل تفاقم الأوضاع الاقتصادية وضعف الخدمات الصحية وشح دقيق الخبز والوقود والدواء، وسيطرة النظام البائد على المؤسسات.

وتوقع المحلل السياسي، مصعب محمد علي، تمدد الاحتجاجات إلى ولايات أخرى، نظرًا إلى أن حكام الولايات العسكريين يعملون بلا رؤية وبلا تخطيط، حيث تتكاثف الاتهامات لهم بالعجز عن إدارة المؤسسات بسبب افتقارهم لخلفية سياسية وإدارية.

وقال مصعب، لـ "سودان تربيون"، نسبة لعدم وجود جهاز تنفيذي يساعد الحكام العسكريين، فأن أزمات الوقود والخبز والأمن سوف تزداد، ونصح بالإسراع في تعيين حكام مدنيين للإسهام في حل هذه الأزمات بسرعة.

تمديد آخر

وأفاد عضو تنسيقية قوى الحرية والتغيير – الائتلاف الحاكم، جعفر حسن عثمان، بأن أقصى موعد لإعلان حكام الولايات المدنيين سيكون نهاية الأسبوع المقبل.

وقال جعفر، لـ "سودان تربيون"، السبت إن تأخر إعلانهم، على الرغم من تسليم رئيس الوزراء قائمة بالمرشحين لشغل المناصب فيها، لارتباط تعيينهم بالتوصل إلى سلام مع الحركات المسلحة التي تتفاوض مع الحكومة السودانية، بوساطة جنوب سودانية.

وأشار إلى حكام الولايات سيجرى تعيينهم، سواء تم التوصل إلى سلام أو لم يتم التوصل إليه، حيث أمهلت الوثيقة الدستورية التي تحكم عمل الفترة الانتقالية والموقعة في 21 أغسطس؛ الحكومة 6 أشهر للتوصل إلى سلام مع الحركات المسلحة.

والأسبوع الفائت، تظاهر الآلاف أمام مقر مجلس الوزراء للمطالبة بتعيين الولاة وتشكيل المجلس التشريعي الانتقالي بدعوة من تجمع المهنيين.

ويحكم الولايات الآن قادة عسكريون، عينهم المجلس العسكري في أبريل الفائت، بعد أن أطاح بنظام الرئيس عمر البشير، انحيازًا للثورة السودانية، التي اندلعت أولى تظاهراتها في خواتيم العام الفائت.



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الجيل الجديد أمام مسؤولياته 2020-09-20 21:30:26 بقلم : محمد عتيق نشأت أهم أركان الدولة السودانية الحديثة (الخدمة المدنية والمؤسسة العسكرية) على التقاليد البريطانية : من المجتمع المدني تنشأ الأحزاب السياسية التي تقود الدولة في ظل نظام ديمقراطي على نهج "وستمنستر" ، بينما (...)

الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية 2020-09-14 00:37:48 الفحم الحجري أحد الخيارات الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية المهندس صلاح النعيم من القناعة السائدة إدخال الصناعات التحويلية في المنتجات الزراعية والرعوية ليتم تصديرها مصنعة أو علي قدر متقدم من التصنيع بما يحقق (...)

ثم تقليعة التطبيع مع اسرائيل 2020-09-13 20:54:15 بقلم : محمد عتيق الإحساس بالمخاطر الكبيرة والمتشابكة التي تواجه ثورة السودان يقف خلف التسامي فوق الخلافات والاختلافات الفرعية والتركيز على ما يفيد تقدم الثورة ونجاحها وتقصير زمن النصر النهائي لها ، نرى النزعات الانانية ، (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.