الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 31 أيار (مايو) 2020

تجمع المهنيين: تأييد فصل الدين عن الدولة لدفع عملية السلام

separation
increase
decrease
separation
separation

JPEG - 34.7 كيلوبايت
الجلسة الافتتاحية للجولة الثالثة من مفاوضات السلام بجوبا 10 ديسمبر 2019

الخرطوم 31 مايو 2020 – قالت متحدثة باسم تجمع المهنيين السودانيين، الذي قاد الاحتجاجات التي نجحت في الإطاحة بحكم الرئيس عمر البشير في 11 أبريل 2019، إن تأييد التجمع لفصل الدين عن الدولة يهدف إلى دفع عملية السلام.

وأعلن التجمع، السبت، تأييده لفصل الدين عن الدولة، حيث أتت خطوته في أعقاب إعلان حزب المؤتمر السوداني صحة موقف الحركة الشعبية – شمال بقيادة عبد العزيز الحلو التي تطالب بتضمين قضيتي تقرير المصير وفصل الدين عن الدولة في المحادثات مع الحكومة السودانية بهدف الوصول إلى اتفاق حول علمانية الدولة وحال تعذر ذلك تقول إنها ستتمسك بحق تقرير المصير لمواطني جنوب كردفان والنيل الازرق.

وقالت المتحدثة باسم التجمع، سماهر المبارك، لـ "سودان تربيون"، الأحد: "تأييد التجمع لفصل الدين عن الدولة يأتي لدفع عملية السلام إلى الإمام".

وأشارت إلى أن الخطوة يمكن أن تحدث اختراق في مفاوضات الحكومة مع الحركة الشعبية – شمال قيادة عبد العزيز الحلو، وأفادت إذا كانت المفاضلة بين السلام وفصل الدين عن الدولة، سنختار السلام.

وقالت عضو المجلس الأعلى للسلام، هيفاء فاروق، إن التجمع وحده لا يكفي لتأييد فصل الدين عن الدولة، حيث لابد من تبنيها من قبل مكونات الحرية والتغيير بمختلف تنوعهم وقوى الكفاح المسلح إضافة للحكومة الانتقالية حتى تتكمل عملية السلام.

وكشفت فاروق خلال حديثها لـ "سودان تربيون"، عن سعي تجمع المهنيين لتوحيد موقف تأييد فصل الدين عن الدولة داخل كتل قوى إعلان الحرية والتغيير.

وتحفظت فاروق عن الحديث عما إذا كانت الحكومة الانتقالية ستتخذ موقف فصل الدين عن الدولة من أجل السلام، غير أنها عادت وقالت: " لا أستطيع التنبؤ بشيء الآن ربما لتعقيدات الساحة السياسية، لكن يظل الأمل مفتوحا أمام الخيارات الإيجابية دائمًا".

وتوقع أستاذ العلوم السياسية بجامعة النيلين، مصعب محمد علي، إن تدفع خطوة تأييد تجمع المهنيين عملية السلام إلى الإمام، لأن بعض الحركات تشترط ذلك، مشيرًا إلى أن الخطوة ستضع الحركات المسلحة في اختبار حقيقي باعتبار إن فصل الدين عن الدولة من القضايا المختلف عليها.

لكن مصعب عاد وقال: "أعتقد أن هنالك ملفات أخرى يمكن ألا تدفع العملية السليمة إلى الإمام، منها الترتيبات الأمنية ومسألة دمج الجيوش وقسمة السلطة والثروة".

وأشار في تصريح لـ "سودان تربيون"، إلى أن الخطوة يمكن أن تؤدي إلى اتساع رفضها من قبل مكونات الحرية والتغيير، حيث تري بعض مكوناتها إن مسألة فصل الدين عن الدولة ينبغي نقاشها في المؤتمر الدستوري المزمع عقده بنهاية الفترة الانتقالية.



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

فرص المراجعة التاريخية على ضوء ثورة ديسمبر والسلام فى السودان 2020-10-30 07:36:08 ياسر عرمان قال البروفيسر السنغالى الشيخ أنتا ديوب، وهو واحد من أهم المؤرخين والمفكرين الثوريين الأفارقة، وقد نال درجة الدكتوراة من جامعة السوربون فى رسالة حول اصول الحضارة الإفريقية السوداء القديمة لوادى النيل وقد اطلق (...)

نظرات في ثقوب التطبيع 2020-10-25 20:11:48 بقلم : محمد عتيق أيسرق المؤمن ؟ قال : نعم أيزني المؤمن ؟ قال : نعم (تلك جرائم لها عقوباتها المحددة في الشرع كما يقول الشيخ الشعراوي).. أيكذب المؤمن ؟ قال : لا .. فالكذب جريمة لا عقوبة عليها ولكنها تعني الخروج من حظيرة (...)

مسيرة 21 أكتوبر من هو العدو؟ 2020-10-18 23:02:22 ياسر عرمـــــان إحدى الميزات الرئيسية لثورة ديسمبر هي حيويتها والمشاركة الواسعة للنساء والشباب وتنظيمات لجان المقاومة وأسر الشهداء وقوى الهامش وكافة ولايات السودان، وهو مصدر منعتها المستمرة، والذي يبدو عند كل منعطف. (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.