الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 21 حزيران (يونيو) 2015

تقرير: جنوب افريقيا إستعدت لإعتقال البشير خلال قمة الإتحاد الأفريقي

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 21 يونيو 2015- وضعت عدد من أجهزة حكومة جنوب افريقيا خططا لاعتقال الرئيس السوداني عمر حسن البشير أثناء مشاركته في قمة الاتحاد الأفريقي، الإسبوع الماضي، حال اتخذ قضاة المحكمة العليا قرارا في هذا الشأن، وفقا لتقرير إخباري .

JPEG - 21.3 كيلوبايت
الرئيس السوداني عمر البشير يستعد لاخذ صورة تذكارية جماعية في جوهانسبيرج قبيل افتتاح اعمال القمة الافريقية في 14 يونيو 2015 (صورة رويترز)

واثار حضور البشير جدلا واسعا داخل وخارج جنوب أفريقيا بالنظر إلى وضعه كأحد المطلوبين لدى المحكمة الجنائية الدولية ومقرها لاهاي بتهمة ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية والإبادة الجماعية التي يزعم أنها ارتكبت في دارفور منذ عام 2003.

وجنوب أفريقيا، باعتبارها عضوا في المحكمة الجنائية الدولية، ملزمة نظريا بالقبض على البشير ولكنها اختارت عدم اعتقاله على أساس أنه يتمتع بحصانة دبلوماسية باعتباره من بين الوفود المشاركة في قمة الاتحاد الافريقي.

وتحدت الحكومة أيضا أمر قاض محلي طلب رسميا، منع الرئيس السوداني من مغادرة البلاد لحين النظر في قضية رفعها مركز تقاضي أفريقيا الجنوبية لإجبار الدولة على اعتقال البشير.

وتمكن الرئيس السوداني من مغادرة جنوب أفريقيا عائدا لبلاده قبل ساعات، من إعلان المحكمة العليا في شمال "غوتنغ "رفضها لحصانة البشير وأمرت باعتقاله.

وقبل تلاوة القاضي لمنطوق الحكم ابلغ محامي الحكومة أن الرئاسة ووزارة الخارجية اخطرته بأن البشير غادر البلاد وانهم بصدد فتح تحقيق حول كيفية حدوث ذلك .

وعبر قاضي المحكمة عندها عن قلقه من تجاهل الحكومة لقرار منع سفر البشير وقرر أن تودع الحكومة مذكرة خلال 7 ايام حول كيفية خروح البشير من البلاد، تمهيدا لتحديد الجهة المسؤولة والتي ستواجه إتهامات مباشرة باحتقار المحكمة.

ومع ذلك، افادت تقارير صحفية نشرت يوم الاحد أن جزء كبير من الحكومة كان يتأهب لاعتقال البشير.

وقالت صحيفة "سيتي برس" التي تتخذ من جنوب أفريقيا مقرا لها أنه تم إرسال رسالة نصية الساعة 6:15 مساء بالتوقيت المحلي لغرفة العمليات المشتركة الوطنية (NATJOINTS) وهي تتألف من أجهزة الاستخبارات والأمن.

"بخصوص موضوع المحكمة و السودان. أعطيت كل اللجان المعنية في NATJOINTS مهمة وضع خطط تنفيذية لاعتقال البشير بحلول 8:00 صباح الغد" حسب جزء من الرسالة.

"إذا تم إعطاء أمر للقبض على رأس الدولة السودانية. فأن المدير العام لوزارة الداخلية الذي هو حاليا في المحكمة مع أفراد التقاضي سيعطي تعليمات بعد ذلك حول ما يجب أن يحدث. على لجنة تنسيق مراقبة الحدود (BCOCC) ضمان أن التعليمات يتم ابلاغها لجميع المنافذ الحدودية "

وقالت الصحيفة أن الوثائق التشغيلية لقمة الاتحاد الافريقي اظهرت ان البشير غادر قبل يوم من الموعد المحدد.

وكان من المقرر ان يغادر البشير من مطار أور تامبو الدولي يوم الثلاثاء 16 يونيو في تمام الساعة 11:00 صباحا ولكنه غادر عبر قاعدة وتركلوف الجوية قبل وقت قصير من ظهر الاثنين 15 يونيو.

واضافت الصحيفة ان حرس الرئيس السوداني طلب قطع إضافية من الأسلحة تحسبا لأي محاولة القبض عليه شملت "5 مسدسات و 70 طلقة. وتم طلب التصريح بـ 5 مسدسات إضافية "حسب الوثيقة.

ولكن صحيفة "صنداي تايمز" في جنوب أفريقيا قالت أن أجزاء أخرى من الحكومة بما في ذلك الرئاسة ووزارات الدفاع والشرطة عقدوا العزم على حماية البشير في جنوب أفريقيا - حتى لو كان ذلك يعني تجاهل الأحكام القضائية وتقويض الدستور.

وقالت ان احد مساعدي البشير تحدث مع رئيس زيمبابوي روبرت موغابي، الذي يرأس حاليا الاتحاد الأفريقي، ورئيسة مفوضية الاتحاد الافريقي نكوسازانا دلاميني- زوما - زوجة الرئيس زوما السابقة - لتأكيد ان البشير لن يتم القبض عليه وتسليمه إلى المحكمة الجنائية الدولية.

ولكن مع تطورات الدعوى القضائية بدأ البشير والوفد المرافق له بالشعور بالقلق.

وقالت "صنداي تايمز" ان البشير قد تلقى نصيحة بأنه يجب أن يترك البلاد "لأن القضية لا تبشر بالخير بالنسبة له"، وغادر برفقة أعضاء من وحدة الحماية الرئاسية وقوة من الشرطة باتجاه طائرته في القاعدة الجوية.

ونقلت الصحيفة عن مصدر أمني قوله انه "عندما كان الناس يثيرون ضجة يوم الاحد انه يجب ان يتم القبض عليه، قلنا للبشير انه يتعين عليه الاسترخاء،".

وقال المصدر " أعطيناه الامان. قلنا له انه سيعود الى بلاده وسوف تتعامل مع المحكمة في وقت لاحق ".

وبحسب مصدر آخر فان كبار وزراء الحكومة في حفل عشاء في قمة الاتحاد الافريقي "كانوا يتباهون بانهم سيلقنون القضاة درسا عن طريق ترتيب مغادرة البشير سرا قبل أن يتم سماع المسألة في المحكمة."



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

دعوات التطبيع مرةً أخرى 2020-09-28 00:51:56 " الخيانة ليست وجهة نظر " بقلم : محمد عتيق بينما الملاحم الوطنية تندلع في الأسافير يقودها السودانيون داخل البلاد ومن مغترباتهم ومهاجرهم في كل القارات : يتبرعون بسخاء لطباعة الكتاب المدرسي وتوفيره مجاناً لكل تلميذة (...)

الجيل الجديد أمام مسؤولياته 2020-09-20 21:30:26 بقلم : محمد عتيق نشأت أهم أركان الدولة السودانية الحديثة (الخدمة المدنية والمؤسسة العسكرية) على التقاليد البريطانية : من المجتمع المدني تنشأ الأحزاب السياسية التي تقود الدولة في ظل نظام ديمقراطي على نهج "وستمنستر" ، بينما (...)

الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية 2020-09-14 00:37:48 الفحم الحجري أحد الخيارات الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية المهندس صلاح النعيم من القناعة السائدة إدخال الصناعات التحويلية في المنتجات الزراعية والرعوية ليتم تصديرها مصنعة أو علي قدر متقدم من التصنيع بما يحقق (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.