الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 16 كانون الثاني (يناير) 2020

جهاز المخابرات السوداني يأسف لأحداث الثلاثاء ويسرد خلفيات التمرد

separation
increase
decrease
separation
separation

JPEG - 60.1 كيلوبايت
قوات عسكرية تراقب مقر هيئة العمليات الرئيسي في الرياض أثناء تحصن مجموعة من العناصر..صورة لـ(الأناضول)

الخرطوم 16 يناير 2020 – ابدى جهاز المخابرات العامة في السودان، أسفه حيال الأحداث التي تسببت فيها مجموعة من عناصر هيئة العمليات الخاصة التابعة له، قائلا إنها كانت السبب وراء استقالة مدير الجهاز أبوبكر دمبلاب.

وأشاعت مجموعة من عناصر الهيئة حالة من الرعب في الخرطوم ومدن أخرى يوم الثلاثاء بإطلاق أعيرة نارية وإغلاق طرق حيوية في العاصمة احتجاجا على المكافأة المالية لما بعد نهاية الخدمة بوصفها أقل من الاستحقاق.

واضطرت قوات من الجيش والدعم السريع لمواجهة هذه المجموعة بالعنف واستخدام اليات ثقيلة قصفت مقرات الهيئة في كل من سويا وكافوري والرياض لإجبارها على الاستسلام واخلاء المقرات بعد تعثر المفاوضات لإنهاء الوضع دون خسائر.

ووصف مسؤولون في الحكومة على مستوى المجلس السيادي ومجلس الوزراء تصرفات تلك المجموعة بالتمرد العسكري.

وأعرب جهاز المخابرات في بيان الخميس " عن أسفه العميق للأحداث التي وقعت".

وأضاف" على إثرها قرر المدير العام للجهاز الفريق أول، أبو بكر دمبلاب تقديم استقالته لرئيس مجلس السيادة لإفساح المجال لقيادة جديدة تتولى مهام رئاسة الجهاز في هذه المرحلة الحساسة والدقيقة".

وأوضح البيان أن عدد منسوبي هيئة العمليات يبلغ 11.737 جرى تخييرهم وفقا للهيكلة بعد صدور قرار حل الهيئة في يوليو 2019 إما بالبقاء في الجهاز للعمل في المجال الأمني والمعلوماتي، أو الالتحاق بالقوات المسلحة، أو الدعم السريع، أو الإحالة للمعاش.

وأفاد أن رئاسة الجهاز شكلت فرق ميدانية للطواف على القوات التابعة للهيئة بالولايات والتي تضم 10 قطاعات ولائية و4 متحركات لتأمين حقول البترول و3 متحركات تعمل مع القوات المشتركة لتأمين الحدود مع دول الجوار.

ونوَّه إلى أن اللجنة خلصت وحسب الاستبيانات لرغبات الأفراد إلى طلب 8500 فرد الإحالة للمعاش و2.650 للانضمام للدعم السريع والبقية للقوات المسلحة والجهاز.

وأشار إلى أن اللجنة سلمت في المرحلة الثانية من عملية الهيكلة عهدة الجهاز من الأسلحة الثقيلة والعربات المدرعة و6 معسكرات إيواء وتدريب، بينما تم الإبقاء على الأسلحة الصغيرة والرشاشات لتأمين المرافق الاستراتيجية ومنشآت الجهاز كعهدة مع القوات التي ظلت تعمل في تأمين حقول البترول ومواقع التعدين المختلفة.

ولفت البيان أن رئاسة الجهاز ظلت تتابع مع قيادة الدولة لتوفير مستحقات فوائد ما بعد الخدمة لعدد 8600 فرد وهم الذين اختاروا الإحالة للتقاعد أو الانضمام للقوات النظامية الأخرى.

وأضاف " تم بتاريخ 28 ديسمبر2019 توريد المبالغ المستحقة في حساب الجهاز، وفورا باشر في إكمال ملفات الأفراد المحالين للمعاش وفق اللوائح والنظم المعاشية وتم منح الذين لم يكملوا عام فوائد ما بعد الخدمة رغم أن اللائحة لا تمنحهم ذلك إلا بعد إكمال عام كامل في الخدمة، كما اتخذت قيادة الجهاز قرارا بإعفاء ديون كل المحالين للمعاش على المؤسسة التعاونية".

وقال إنه تم الترتيب يوم الثلاثاء لتسليم الاستحقاقات المالية لقطاع الأبيض، وإرسال فريق إداري ومالي حاملا استحقاقات 800 من المحالين للتقاعد، لكنهم رفضوا تسلمها، بحجة ضعف قيمة فوائد ما بعد الخدمة، وطالبوا منحهم استحقاق 18 عام، ليكون لهم معاش جاري، مُدعين إن الفصل كان تعسفيا.

وأشار البيان لاحتجاز مجموعة منهم لأعضاء اللجنة التي جاءت لتسليمهم مستحقاتهم وحرضوا بقية القطاعات بالخرطوم وبعض الولايات، الذين تجاوبوا معهم وقاموا بإغلاق بعض الطرق في مدينتي الخرطوم وبحري بمناطق سوبا والرياض وكافوري.

وأكد أن الجهاز شرع على الفور في تكوين خلية أزمة لمتابعة الحدث وتطوراته بالتنسيق مع القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى وبتوجيه مباشر من القائد العام للقوات المسلحة.

وأردف " بذل مدراء الهيئات بالجهاز جهودا كبيرة ومقدرة، أفلحت في إدخال القوة إلى داخل القطاعات وفتح الطرق كما تم تشجيعهم لتسليم أسلحتهم والخروج من القطاعات مما أدى لتقليل الإصابات".



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية 2020-09-14 00:37:48 الفحم الحجري أحد الخيارات الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية المهندس صلاح النعيم من القناعة السائدة إدخال الصناعات التحويلية في المنتجات الزراعية والرعوية ليتم تصديرها مصنعة أو علي قدر متقدم من التصنيع بما يحقق (...)

ثم تقليعة التطبيع مع اسرائيل 2020-09-13 20:54:15 بقلم : محمد عتيق الإحساس بالمخاطر الكبيرة والمتشابكة التي تواجه ثورة السودان يقف خلف التسامي فوق الخلافات والاختلافات الفرعية والتركيز على ما يفيد تقدم الثورة ونجاحها وتقصير زمن النصر النهائي لها ، نرى النزعات الانانية ، (...)

السلام ولجان المقاومة 2020-09-06 21:02:23 بقلم : محمد عتيق يحتار المرء أمام أضخم حدثين في سودان اليوم ، يتنازعان وجدانه ويمزقان شغافه : أيفرح بالسلام ، حلم السودان وثورته الجبارة ، حلم شبابه وأهله في عرصات دارفور وجنوب كردفان ، الحلم الممزوج بأدعيتهم وأدمعهم ؟ أم (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.