الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 9 آب (أغسطس) 2015

( دبجو) يعزل قيادات رفيعة وانقسام وشيك في العدل والمساواة السودانية

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 9 أغسطس 2015- لاحت بوادر إنشقاق، في حركة العدل والمساواة السودانية، بزعامة بخيت عبد الكريم "دبجو"، اثر تفاقم الخلافات وسط قادة الحركة على نحو مفاجئ، بعد أن أعفى رئيسها نائبه، فيما قاد الناطق الرسمي الذي صدر قرار بتنحيته أيضا، تيارا أعلن بدوره عزل رئيس الحركة من من منصبه.

JPEG - 15.4 كيلوبايت
رئيس حركة العدل والمساواة السودانية بخيت عبد الكريم دبجو

وكانت أنباء راجت الأسبوع الماضي تحدثت عن خلافات وملاسنات حادة وقعت بين الأمين السياسي للحركة نهار عثمان نهار، والمتحدث الصادق آدم زكريا، أقيل بموجبها الاخير من منصبه، بعد إظهاره تأييدا لاستمرار التجاني سيسي في منصبه رئيسا للسلطة الاقليمية، بعكس موقف الحركة الرافض لإستمرار سيسي في المنصب.

وأعلنت العدل والمساواة السودانية، في بيان رسمي الاسبوع الماضي، مباركتها ترشيح عثمان البشرى ليحل مكان التجاني سيسى في رئاسة السلطة الاقليمية لدارفور، مبدية تحفظات على طريقة ادارته للعمل طوال الاربع سنوات الماضية سيما فيما يخص توزيع مشروعات التنمية بالاقليم.

وأصدر رئيس الحركة بخيت عبد الكريم دبجو، الأحد قرارا أقال بموجبه نائبه،التوم سليمان أرباع، من منصب نائب الرئيس، دون أن يشرح القرار الأسباب التي أدت للخطوة.

من جهته قال المجلس التشريعي للحركة في بيان أن ما اشيع عن إقالة دبجو ، غير صحيح، وأكد رئيس المجلس صبري الضو بخيت، أنه لم يدع لأي إجتماع بشأن تغيير هيكل الحركة ،وأضاف " كل مؤسسات الحركة موجودة وتزاول عملها بشكل اعتيادي ".

ودعا قواعد العدل والمساواة للتماسك وتفويت الفرصة على من اسماهم بالمتربصين.

وإتهمت مصادر مطلعة في حركة العدل والمساواة السودانية، تحدثت لـ "سودان تربيون" رئيس حزب التحرير والعدالة القومي، التجاني سيسي، بالتورط في محاولات لشق صف حركة دبجو.

وقال القيادي في الحركة عمر عبدالله عمر في تصريح مكتوب، أن حزب السيسي سعى خلال الأيام الماضية لخلق "زوبعة " إعلامية ،حول أمر داخلي يخص حركة العدل والمساواة السودانية، بعد أن أصدرت قرار بإعفاء متحدثها الرسمي .

وأضاف " في مرحلة لاحقة قدم حزب السيسي دعما ماليا بمبلغ 250 مليون جنيه لنائب دبجو، التوم سليمان، ومجموعة من حوله ، للعمل على شق الحركة، مع وعود بأن يضمن لهم مواقع دستورية ووظائف في السلطة الاقليمية ."

وكان المتحدث باسم الحركة المقال الصادق زكريا أصدر بيانا،اتهم فيه رئيس الحركة بخيت عبد الكريم دبجو،بتغييب مؤسسات الحركة والانفراد باتخاذ القرارات، وادارة العمل خارج الاطر التنفيذية الواردة في النظام الاساسي، علاوة على تغييبه المتعمد لأمين المال بالحركة، وتبديد الاموال في غير مصالح الحركة.

وحمل المتحدث رئيس الحركة مسؤولية تدهور علاقات العدل والمساواة مع شركاء العملية السلمية في اتفاق الدوحة، لافتا الى ان محاولات تعديل الوضع لم تثمر برغم وصول مبادرات الاصلاح الى 13 محاولة لم يستجب دبجو لاي منها.- حسب قوله -.



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

ما الذي يحدث في كواليس الاقتصاد؟ لماذا خسرت الحكومة الرهان على الحلول الخارجية؟ 2021-01-21 20:59:59 خالد التيجاني النور (1) حقاً ما الذي يجري في كواليس المشهد الاقتصادي، وما الذي يحدث لرهانات الحكومة السودانية على الدور الخارجي الذي ما فتئت تعوّل عليه منذ تنصيبها قبل نحو عام ونصف، كرافعة لا غنى عنها لدعم جهود الإصلاح (...)

الفشقة ؛ الاحتلال هو الاحتلال 2021-01-17 19:42:12 بقلم : محمد عتيق في صيف عام ١٩٩٥ حاول نظام البشير الساقط أن يغتال الرئيس المصري (آنذاك) حسني مبارك في أديس ابابا.. تلك المحاولة الفاشلة كانت تعبيراً عملياً عن نوايا الاسلامويين السودانيين في التمدد بحكمهم إلى العالم خارج (...)

دِفءُ الشّتاء عند مِسلّةِ الجنوبيّ 2021-01-17 12:43:34 ياسر عرمان كانت مَاري مِيشيل لويس وزكريا إسماعيل موسى؛ كائنين غريبين وبقدر ما هما شديدي الاختلاف أزمنةً وجُغرافيا وفي النّظرة لبعض جوانب الحياة؛ إلا أنهما كانا شديدي التّجانس كيميائياً ويتنقلان في أحاديثهما كفراشات (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2021 SudanTribune - All rights reserved.