الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 8 آذار (مارس) 2020

مشروع قانون في الكونغرس لربط إعفاء ديون السودان بسيطرة المدنيين على المال والأمن

separation
increase
decrease
separation
separation

JPEG - 38.8 كيلوبايت
الكونغرس الأميركي .. صورة لـ "رويترز"

الخرطوم 8 مارس 2020- قال عدد من النواب في الكونغرس الاميركي انه يجب على الإدارة الاميركية ربط إلغاء الديون الخارجية للسودان بالسيطرة الكاملة للحكومة المدنية على الشؤون المالية وأصول أجهزة الأمن والمخابرات.

وقدمت مجموعة من أعضاء الكونغرس الجمعة الماضي مشروع قانون يحظى بدعم الحزبين ينص على دعم الانتقال الديمقراطي في السودان.

ومن بين الاعضاء الذين صاغوا مشروع القرار رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب إليوت إنجل، عضو اللجنة مايكل ماكول، رئيسة اللجنة الفرعية المعنية بأفريقيا كارين باس وزميلها العضو كريس سميث.

ويمثل مشروع القانون أول خطوة ملموسة من جانب الكونغرس لدعم السودان بعد الإطاحة بالنظام السابق حيث يجيز تقديم المساعدة للحكم الديمقراطي وسيادة القانون وحقوق الإنسان بما في ذلك دعم إجراء انتخابات حرة ونزيهة وذات مصداقية.

علاوة على ذلك، فهو يأذن بتقديم المساعدة لبرامج التنمية، ويدعم تخفيف عبء الديون والتمويل المتعدد الأطراف من المؤسسات المالية الدولية شريطة أن يتم استيفاء بعض معايير الإدارة والشفافية المالية خاصة في إدارة الصناعات والموارد الاقتصادية بواسطة أجهزة الأمن والاستخبارات.

وأورد نص القانون المقترح "عند إزالة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، يتعاون وزير الخزانة ووزيرة الخارجية مع المؤسسات المالية الدولية وغيرهما من الدائنين الرسميين الثنائيين لدفع الاتفاق من خلال مبادرة الدول الفقيرة المثقلة بالديون (الهيبك) لإعادة هيكلة، أو إعادة جدولة، أو إلغاء الديون السيادية للسودان".

ومع ذلك يقول المشروع انه لا يمكن البدء هذه العملية قبل اتخاذ "خطوات ملموسة لتحسين الشفافية المالية" من جانب حكومة السودان.

وتشمل هذه الإجراءات سيطرة الحكومة على الشؤون المالية والأصول المملوكة لأجهزة الأمن والمخابرات السودانية.

ويتعين ايضا على الحكومة أن تؤكد أن أجهزة الأمن والمخابرات لم تعد تشارك في "الاتجار غير المشروع بالموارد المعدنية، بما في ذلك البترول والذهب" وتحديد الأسهم في جميع الشركات العامة والخاصة التي تحتفظ بها أو تديرها أجهزة الأمن والمخابرات وتحويلها إلى وزارة المالية أو أي كيان مدني عام آخر أنشئ لهذا الغرض.

بالإضافة إلى ذلك، يتعين على الحكومة تطوير "ميزانية شفافة تتضمن جميع النفقات المتعلقة بالأمن والمخابرات" ، كما يؤكد مشروع القانون.

ويجب على الحكومة أن تضع وتنفذ منهجية لاستعادة أصول الدولة والأرباح المحولة إلى حزب المؤتمر الوطني المحظور لعمر البشير أو مسؤوليها.

وخلال فترة حكم النظام الإسلامي التي دامت 30 عامًا، عززت الحكومة من سيطرة الأجهزة الأمنية والجيش على الصناعات الاستراتيجية والتجارة وقطاع الاتصالات.

وورد أن وزارتي المالية والدفاع السودانيين قد وافقتا مؤخراً على نقل جميع الصناعات والشركات غير العسكرية الخاضعة لسيطرة وزارة المالية.

وتحدث المسؤولون السودانيون عن إجراءات لاسترداد الودائع التي قام بها قادة الإسلاميين وشخصيات النظام السابق في البنوك الأجنبية، لكنهم لم يوضحوا أين توجد الأموال المسروق



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

دعوات التطبيع مرةً أخرى 2020-09-28 00:51:56 " الخيانة ليست وجهة نظر " بقلم : محمد عتيق بينما الملاحم الوطنية تندلع في الأسافير يقودها السودانيون داخل البلاد ومن مغترباتهم ومهاجرهم في كل القارات : يتبرعون بسخاء لطباعة الكتاب المدرسي وتوفيره مجاناً لكل تلميذة (...)

الجيل الجديد أمام مسؤولياته 2020-09-20 21:30:26 بقلم : محمد عتيق نشأت أهم أركان الدولة السودانية الحديثة (الخدمة المدنية والمؤسسة العسكرية) على التقاليد البريطانية : من المجتمع المدني تنشأ الأحزاب السياسية التي تقود الدولة في ظل نظام ديمقراطي على نهج "وستمنستر" ، بينما (...)

الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية 2020-09-14 00:37:48 الفحم الحجري أحد الخيارات الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية المهندس صلاح النعيم من القناعة السائدة إدخال الصناعات التحويلية في المنتجات الزراعية والرعوية ليتم تصديرها مصنعة أو علي قدر متقدم من التصنيع بما يحقق (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.