الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 24 حزيران (يونيو) 2020

رئيس الوساطة الجنوب سودانية في الخرطوم الخميس برفقة كبار مفاوضي قوى الكفاح

separation
increase
decrease
separation
separation

JPEG - 28.2 كيلوبايت
توت قلواك الوسيط الرئيسي في المفاوضات السودانية بجوبا

جوبا 24 يونيو 2020- قالت مصادر موثوقة في جوبا لـ"سودان تربيون" الأربعاء إن وفدا رفيعا بقيادة رئيس آلية الوساطة سيتوجه للخرطوم الخميس برفقة ممثلين لحركات الكفاح المسلح في مسعى جديد لتقريب شقة الخلاف حول القضايا العالقة على طاولة التفاوض.

واتسعت الهوة بين مفاوضي الحكومة السودانية وقادة الحركات المسلحة عند نقاش قضايا قسمة السلطة كما تتباين الرؤى في ملف الترتيبات الأمنية.

وبحسب المصادر فإن الزيارة المفاجئة تقررت بمبادرة من الوساطة للالتقاء برئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان ونائبه محمد حمدان دقلو "حميدتي" ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك وحثهم على اتخاذ قرارات حاسمة تدفع باتجاه معالجة الملفات العالقة.

وسيناقش الوفد الذي سيمكث يومين على الأرجح بشكل مفصل مشاركة قوى الكفاح المسلح في السلطة على المستوى القومي وفي المناطق المتأثرة بالحرب، بجانب الترتيبات الأمنية في المنطقتين ودارفور فضلا عن الصناديق الخاصة بمشروعات التنمية في دارفور.

وقالت المصادر إن رئيس وفد الوساطة توت قلواك سيصطحب معه أبرز مفاوضي قوى الكفاح المسلح على رأسهم ياسر عرمان وأحمد تقد لسان ومحمد بشير، كما يرافق الوفد سكرتير آلية الوساطة والمتحدث باسمها ضيو مطوك.

يشار الى أن الحركات المسلحة في دارفور تطالب بـ 60 % من السلطة في الاقاليم على المستويات التنفيذية والتشريعية.

كما طالبت قوى الكفاح المسلح بمنحها 140 مقعدا في البرلمان الانتقالي، و9 وزارات اتحادية، بجانب 4 مقاعد في مجلس السيادة علاوة على أن يكون غالب ولاة دارفور من التنظيمات المسلحة.

وفي المقابل سلم وفد الحكومة المفاوض مقترحه بشأن قسمة السلطة الى الوساطة الجنوب سودانية في 21 يونيو الجاري، متضمنا منح كتلة السلام -الجبهة الثورية-مقعدين في مجلس السيادة وخمسين مقعدا في المجلس التشريعي بجانب 4 وزارات اتحادية.

وبشأن صناديق التعويضات ومشروعات التنمية الخاصة بدارفور تطالب الحركات المسلحة بان تدفع الحكومة 13 مليار جنيه لمدة 10 سنوات بواقع 1.3 جنيه في العام بينما تقترح الحكومة دفع 5 مليار جنيه لمدة 10 سنوات بواقع 500 مليون جنيه في العام.

وفي ملف المنطقتين - النيل الأرق وجنوب كردفان - تطالب الحركة الشعبية بقيادة مالك عقار بحكم ذاتي للاقليمين بينما ترفض الخرطوم هذه التسمية وتتمسك بالحكم فيدرالي على الرغم من الاتفاق مع الحركة بخصوصية المنطقتين.

وحول الملف الأمني تبرز عدة عقبات بينها الاتفاق على وضع القوات والدمج التدريجي والفترة الزمنية لدمج وتشكيل القوات العسكرية المشتركة بغرض توفير الأمن وحفظ السلام خاصة في دارفور والمنطقتين.

كما يحتد الخلاف حول كيفية إصلاح المؤسسة العسكرية والأجهزة الأمنية -إصلاح القطاع الأمني-.



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الجيل الجديد أمام مسؤولياته 2020-09-20 21:30:26 بقلم : محمد عتيق نشأت أهم أركان الدولة السودانية الحديثة (الخدمة المدنية والمؤسسة العسكرية) على التقاليد البريطانية : من المجتمع المدني تنشأ الأحزاب السياسية التي تقود الدولة في ظل نظام ديمقراطي على نهج "وستمنستر" ، بينما (...)

الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية 2020-09-14 00:37:48 الفحم الحجري أحد الخيارات الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية المهندس صلاح النعيم من القناعة السائدة إدخال الصناعات التحويلية في المنتجات الزراعية والرعوية ليتم تصديرها مصنعة أو علي قدر متقدم من التصنيع بما يحقق (...)

ثم تقليعة التطبيع مع اسرائيل 2020-09-13 20:54:15 بقلم : محمد عتيق الإحساس بالمخاطر الكبيرة والمتشابكة التي تواجه ثورة السودان يقف خلف التسامي فوق الخلافات والاختلافات الفرعية والتركيز على ما يفيد تقدم الثورة ونجاحها وتقصير زمن النصر النهائي لها ، نرى النزعات الانانية ، (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.