الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 3 تشرين الأول (أكتوبر) 2020

عراقيون يشكون وزارة الداخلية السودانية للمحكمة بعد حظرهم من السفر بسبب التجنس

separation
increase
decrease
separation
separation

JPEG - 51.1 كيلوبايت
مقر وزارة الداخلية السودانية

الخرطوم 3 أكتوبر 2020 – صعَدت الجالية العراقية في السودان، موقفها تجاه السُلطات السودانية بعد حظر الاخيرة ممتلكات وأصول العراقيين المقيمين في أراضيها ومنعتهم من السفر، بحجة امتلاكهم جنسية سودانية بالتجنس.

وانتخبت الجالية فريقاً قانونيا دفع بشكوى للمحكمة العليا ضد وزارة الداخلية السودانية، حيث تم قبول الدعوى وتقرر عقد أولى الجلسات في 13 أكتوبر الجاري.

وقررت وزارة الداخلية السودانية في 25 يوليو الفائت، وقف تجديد جوازات السودانيين من أصول أجنبية الحاصلين على الجنسية بالتجنس في الفترة من 2014 إلى 2019، كما قررت وقف المعاملات الهجرية لهم إلى حين مراجعة إدارة السجل المدني التابعة للوزارة.

وقال رئيس الجالية العراقية في السودان فيصل الدليمي، في مقابلة مع "سودان تربيون" إن وزارة الداخلية السودانية منعت سفر المقيمين في السودان حتى بوثائق سفرهم العراقية بحجة امتلاكهم جنسية سودانية بالتجنس.

وأفاد ان الحظر طال كافة المعاملات الإدارية الأخرى ما تسبب في أضرار جسيمة وسط أفراد الجالية وبينهم مستثمرين وأساتذة جامعات وحرفيين كما ان عدداً يرغب في تلقي العلاج بالخارج.

وقال " إذا كانت الحكومة الانتقالية الحالية لديها مشكلة مع النظام السابق فنحن لسنا طرفاً في ذلك".

وأشار الى اتصالات جرت مع مسؤولي وزارة الداخلية طوال الأسبوع الماضي أثمرت عن معالجات قال إنها كانت "بالغة التعقيد" الأمر الذي دفع بهم للجوء الى السلطات القانونية لإبطال حظر اسماء العراقين المتجنسين من السفر حتى بجوازاتهم العراقيه.

وطبقا للدليمي فإن القرارات الأخيرة ألزمت المتجنسين بتسليم كافة الوثائق السودانية الى لجنة مختصة يحصل بعدها المتجنس على "إشعار" يبدأ به في دائرة الأجانب معامله اخرى "معقده جدا" ويشترط فيها "ضامن" سوداني ولا يستطيع المراجع المتابعة بنفسه بل يفرض عليه تكليف سوداني لمتابعتها لتنتهي بعد يومين كما عليه دفع مبلغ من المال كرسوم نظير رفع اسمه من الحظر رغم انه قانونيا سوداني الجنسيه.

وتابع " قبلت المحكمه العليا الطعن ضد قرار وزير الداخليه الذي امر بحظر المتجنسين وسحب جنسياتهم وتم اعلان وزاره الداخليه للمثول في الثالث عشر من اكتوبر الجاري".

وقال مسؤول في وزارة الداخلية إن الإجراءات الخاصة بمراجعة أسس منح الجنسيات ووثائق السفر لا تستهدف العراقيين فقط انما تشمل كل الأجانب الذين تجنسوا خلال الفترة من 2014 حتى 2019، وأن من بين المشمولين بالقرار عدد كبير من السوريين والفلسطينيين وكذلك أردنيين.

وأوضح لـ "سودان تربيون" مفضلاً حجب اسمه لعدم تخويله بالتصريح أن التحقيقات كذلك ترتبط بملفات فساد استشرى على نطاق واسع خلال حكم الرئيس المعزول حيث تربحت شخصيات مرموقة من بيع الجنسيات بآلاف الدولارات دون أن تخضع للإجراءات القانونية وهو ما تحقق فيه لجنة مختصة.

نداء استغاثة

JPEG - 36.4 كيلوبايت
رئيس الجالية العراقية في السودان فيصل الدليمي

وكان الدليمي بعث "نداء استغاثة" الى قنصل السفارة العراقية بالخرطوم مطالبا فيه بالتدخل لمعالجة أوضاع المئات من أبناء الجالية المتضررين من منع السفر بوثائق بلادهم، كما أكد تواصله مع رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي الذي وعد باستنفار وزارة الخارجية العراقية للاتصال بنظيرتها السودانية للتدخل سريعا ومعالجة الأمر.

وبحسب الدليمي الذي يعيش في السودان مستثمراً منذ عشرين عاماً فإن عشرات العوائل العراقية مكثت في السودان منذ التسعينات وتجنست وفق أسس قانونية حيث كان الحصول على الجنسية في عهد النظام السابق متاحاً وسهلاً كما يقول حال مكث الأجنبي في السودان ما بين خمس الى عشر سنوات.

ويقول كذلك إن كثيرين حصلوا على الجنسية بعد لقاءات مباشرة جمعتهم الى الرئيس المعزول عمر البشير خلال مناسبات اجتماعية أو لقاءات أخرى يتم خلالها تقديم الطلب للبشير فيوقع عليه استناداً على صلاحياته.

ويؤمن الدليمي بحق الدولة السودانية في مراجعة كل الملفات لكن شريطة أن يتم ذلك وفقاً للطرق القانونية، فحظر السفر لا ينبغي أن يكون الا من النائب العام او من القضاء ولا يجوز حظر الاف الناس دون النظر الى حجم المشكلات التي يسببها القرار.

ويقدر عدد أفراد الجالية العراقية في السودان بحوالي 3 آلاف شخص.



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

نظرات في ثقوب التطبيع 2020-10-25 20:11:48 بقلم : محمد عتيق أيسرق المؤمن ؟ قال : نعم أيزني المؤمن ؟ قال : نعم (تلك جرائم لها عقوباتها المحددة في الشرع كما يقول الشيخ الشعراوي).. أيكذب المؤمن ؟ قال : لا .. فالكذب جريمة لا عقوبة عليها ولكنها تعني الخروج من حظيرة (...)

مسيرة 21 أكتوبر من هو العدو؟ 2020-10-18 23:02:22 ياسر عرمـــــان إحدى الميزات الرئيسية لثورة ديسمبر هي حيويتها والمشاركة الواسعة للنساء والشباب وتنظيمات لجان المقاومة وأسر الشهداء وقوى الهامش وكافة ولايات السودان، وهو مصدر منعتها المستمرة، والذي يبدو عند كل منعطف. (...)

مع لجان المقاومة ....(٢) 2020-10-18 18:30:18 مليونية العدالة والتشريع بقلم : محمد عتيق رغم ظروف الغلاء والندرة ، ظروف اتفاقية السلام وانقسام الآراء حولها ، والمخاطر المحدقة بالثورة وبالوطن ، رغم كل ذلك ، لا وقت للاستمرار في اجترار الأخطاء والأوضاع المنحرفة في (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.