الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 11 آب (أغسطس) 2014

فريق أممي يعتزم التحقق من إخفاء "يوناميد" معلومات حول انتهاكات بدارفور

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 11 أغسطس 2014- كشف رئيس بعثة الامم المتحدة والاتحاد الافريقي بدارفور (يوناميد) محمد بن شمباس عن وصول فريق تابع للامم المتحدة الى الاقليم خلال اسبوعين للتحقيق فى اتهامات اطلقتها المتحدثة السابقة باسم البعثة عائشة البصيري تحدثت فيها عن اخفاء البعثة المشتركة معلومات عن مجلس الأمن حول جرائم ترتكبها الحكومة السودانية فى دارفور.

JPEG - 14.4 كيلوبايت
رئيس البعثة المشتركة للاتحاد الافريقي والامم المتحدة في دارفور محمد بن شمباس - سودان تربيون-

وكانت البصيري تقدمت باستقالتها من منصبها في (يوناميد) خلال ابريل من العام 2013، متهمة مسؤولين كبار فى الامم المتحدة بالتواطؤ مع الحكومة السودانية لاخفاء ما قالت انها انتهاكات فظيعة ترتكبها السلطات السودانية بحق المواطنين المدنيين فى اقليم دارفور.

وقالت البصيري ان مجلس الامن الدولي نفسه تواطأ فى التخلص من ملف دارفور عبر ارسال بعثة حفظ سلام، اكدت انها "فاشلة قبل ارسالها". واوضحت ان "الاتفاق المبرم بين الامم المتحدة والاتحاد الافريقى وبين الحكومة السودانية كان يقضى بان تكون قوات البعثة تحت حماية الحكومة"، وتساءلت بدهشة "كيف يقبل العقل ان تكون قوات مهمتها حماية المدنيين من الحكومة هى نفسها تحميها الحكومة؟".

واكد محمد بن شمباس في مؤتمر صحفي عقده في الخرطوم الاثنين ان "يوناميد" ليس لديها ما تخفيه حول ما وصفها بالمزاعم التي قدمتها البصيري لمجلس الامن، وأضاف ان فريق التحقيق سيجد الدعم الكامل من البعثه وزاد (نحن جاهزون لنساعدالفريق العامل لنحسن اي تقرير يكون عكسنا).

ونقل بن شمباس الى مجلس الامن الدولي، الخميس الماضي، تطورات الوضع باقليم دارفور، والإجراءات التي اتخذتها البعثة لتنفيذ الأولويات الاستراتيجية التي طلبها المجلس في قراره رقم 2148 (2014).

ووصف بن شمباس، الوضع في دارفور بأنه لا زال كئيبا ورهيبا وبالغ الخطورة، معلنا نزوح ما لا يقل عن 30% من سكان الاقليم المضطرب من قراهم الاصلية.

ويشهد إقليم دارفور الواقع غربي السودان منذ العام 2003 مواجهات مسلحة عنيفة بين الحكومة وحركات متمردة اختارت حمل السلاح كوسيلة لتنفيذ مطالب تتعلق بالتنمية وعدالة توزيع السلطة.

وساطة جديدة لجمع الحكومة ومسلحي دارفور

وكشف بن شمباس عن تنسيقه الشخصي مع كبير وسطاء الآلية الافريقية ثابو امبيكي ومبعوث الامين العام للامم المتحدة للسودان وجنوب السودان وهايلي منقريوس لعقد لقاء بين ممثلين للحكومة السودانية ومسلحى دارفور بعد التوافق على المكان، كاشفا عن زيارة وشيكة لامبيكي الى الخرطوم للتباحث حول ذات الامر.

وحث رئيس البعثة المشتركة في دارفور الحركات المسلحة على الانضمام الى الحوار الوطني الذي دعا له الرئيس السوداني في يناير الماضي واعتبرها فرصة تاريخية لانهاء الحروب والمشاكل التي تواجه السودان.

واثنى بن شمباس على دور امبيكي لافتا الى امكانية ان يلعب دورا محوريا في ايجاد حل للمشكلة السودانية بالتعاون مع قطر والاتحاد الافريقي.

وحول اتفاق باريس الموقع بين الحركات المسلحة والصادق المهدي قال بن شمباس انه لم يطلع على نصه لكنه حث على اغتنام الفرصة للوصول الى سلام وطني في السودان.

مسؤولية الحكومة

وحمل رئيس بعثة اليوناميد الحكومة السودانية مسؤولية الاحداث بمعسكر السلام بمدينة نيالا بجنوب دارفور الاسبوع الماضي، وقال ان البعثة لديها علم بالحادثة وانها ستواصل مشاركة الحكومة وفقا لمبدأ حماية المدنيين وتتأكد من سير العدالة دون خرق لحقوقهم.

ودهمت قوة مشتركة من الأجهزة الأمنية بجنوب دارفور الثلاثاء المنصرم معسكر السلام للنازحين (١٥) كلم جنوب شرق نيالا، بحثا عن من قالت انهم جناة فارين واستنادا على قانون الطوارئ المفروض بالولاية.

وأعلن معتمد محلية نيالا عبد الرحمن حسين محمد قردود وقتها القبض علي اكثر من (١٠) متهمين داخل المعسكر فضلا عن ضبط كميات كبيرة المخدرات والأسلحة والذخيرة .

وحمل بن شمباس قيادات النازحين بالمخيم المسؤولية عن حيازة الاسلحة داخل المعسكرات. وقال (المسموح به هو ان تطبق القوانين لتعمل وفقا لحقوق الانسان).

شائعة الايبولا

ونفى بشدة اصابة احد جنود البعثة للاصابة بمرض الايبولا القاتل، مؤكدا ان تلك الانباء ليست سوى شائعات واضاف "ليست هنالك اصابه واحدة بين العسكريين ورجال الشرطه" مشيرا الى ان اجراءات اتخذت لفحص العاملين والقادمين من الدول المصابة بالمرض.

وبشأن امكانية اجراء انتخابات في دارفور في ابريل من العام المقبل، رد بن شمباس ان الوضع الامني في دارفور يمثل تحديا، وقال ان الافضلية بان يكون الظرف وقتها جيدا.

وأعلن بن شمباس فى تقريره لمجلس الامن الدولي الاسبوع الماضى أن حكومة السودان سحبت قوات الدعم السريع من العمليات الجارية في دارفور، مؤكدا انحسار المواجهات العسكرية المسلحة بين القوات الحكومية ومناوئيها المسلحين خلال الأشهر الماضية.

ولفت بن شمباس الى أن الصراعات المجتمعية بين المجموعات القبلية، التي تتنافس على الموارد، ما زالت مستمرة في العديد من مناطق دارفور، كما أوضح أن انعدام الأمن، والأعمال الإجرامية، وتقييد حركة البعثة بواسطة القوات الحكومية والحركات المسلحة ومجموعات المليشيات تشكل تحدياً أمام تنفيذ تفويض اليوناميد ويُعيق أنشطة الوكالات الإنسانية.

وقال رئيس البعثة في احاطته لمجلس الأمن "يظل الوضع الإنساني في دارفور عقب أحد عشر عاماً من الصراع كئيباً ورهيباً".



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

إزالة التّمكين أم إزالة لجنة التّمكين؟ 2020-11-22 18:12:47 ياسر عرمان ثورة ديسمبر؛ لن تساوي الدم الذي كتبت به إن لم تتمكّن من إزالة التّمكين!. إذا أردت معرفة نتيجة فحص الكورونا السّياسية لأي شخص وموقفه من الثّورة والتّغيير؛ أعرف موقفه من إزالة التّمكين أولاً. لايمكن بناء دولة (...)

فرص المراجعة التاريخية على ضوء ثورة ديسمبر والسلام في السودان 2020-11-17 07:00:52 ياسر عرمان قال البروفيسر السنغالى الشيخ أنتا ديوب، وهو واحد من أهم المؤرخين والمفكرين الثوريين الأفارقة، وقد نال درجة الدكتوراة من جامعة السوربون فى رسالة حول اصول الحضارة الإفريقية السوداء القديمة لوادى النيل وقد اطلق (...)

الأزمة وآفاق المخرج 2020-11-15 19:55:48 بقلم : محمد عتيق حركات التغيير الكبرى ، الثورات العظيمة عبر التاريخ ، تتعرض دائماً للاختبارات القاسية ، تتوالى عليها المشكلات فتمسك بخناقها وتكاد تبعث اليأس في بعض أطرافها وجمهورها ؛ مشكلات موضوعية تبرز من الواقع ومن (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.