الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 27 كانون الأول (ديسمبر) 2019

مجلس الوزراء السوداني يجيز الموازنة برفع الدعم عن المحروقات تدريجيا

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 27 ديسمبر 2019- صادق مجلس الوزراء السوداني الجمعة على موازنة العام ٢٠٢٠م متضمنة تحريرا تدريجيا لأسعار المحروقات مقابل استمرار دعم القمح وغاز الطبخ.

JPEG - 56.3 كيلوبايت
وزير المالية ابراهيم البدوي

وبعد اجتماع استمر أكثر من 7 ساعات، أعلن وزير المالية ابراهيم البدوي في مؤتمر صحفي اجازة مقترح موازنة العام ٢٠٢٠م على أن تخضع للنقاش في المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير ومن ثم عرضها على مجلسي السيادة والوزراء خلال اجتماع مشترك لإجازتها بشكل نهائي.

ولم يكشف الوزير عن حجم الموازنة كما لم يتطرق الى تفاصيل أرقامها، قائلا إنها مبدئية وقابلة لإدخال تعديلات عليها.

وأكد انها تحمل بشريات بينها مضاعفة الصرف على الصحة والتعليم ومنع فرض أي رسوم دراسية وتوفير وجبة مدرسية مجانية للتلاميذ في الدولة وتضمن مجانية العلاج بالمستشفيات الحكومية وزيادة المرتبات بنسبة 100%.

وبشأن البنزين والجازولين قال البدوي إن المجلس أجاز رفع الدعم عنهما بشكل مبدئي.

وأضاف " المقترح أجيز بصورة مبدئية من مجلس الوزراء وتم إدراج برنامج يراعي اعتبارات معالجة الدعم السلعي الذي سيستمر في دعم القمح ودعم غاز الطبخ بينما سيتم رفع الدعم عن المحروقات بالتدريج".

وأعلن عن خلق أكثر من 250 ألف وظيفة كحد أدنى للشباب مع برنامج تنفيذي لدعم الأسر الفقيرة بواقع 1500جنيه شهرياً لعدد 4.5 مليون أسرة وتطوير برامج الدخل الأساسي شبه الشامل في المجتمع ليشمل نحو 60 – 80 % من سكان السودان خلال النصف الثاني من العام.

وأشار إلى تقديم الكفالة النقدية ٣٠٠ ألف طالب جامعي.

وكشف عن اضافة مليون أسرة الى التأمين الصحي في العام الجديد وإنشاء صندوق التنمية والإعمار بمبلغ 9.300 مليار جنيه سيوجه للولايات المتأثرة بالنزاعات.

كما أعلن عن تخصيص مبلغ مليار جنيه لبرامج دمج وتسريح المقاتلين بعد تحقيق السلام مشيرا إلى قابلية المبلغ للزيادة لبند السلام مع الالتزام بالتمييز الإيجابي للولايات المتأثرة بالحروب وتخصيص7 % لتلك الولايات.

بدورة قال وزير الاعلام فيصل محمد صالح إن مجلس الوزراء عقد نحو 5 اجتماعات لمناقشة موازنة 220 مشيرا إلى بذل مجهودات كبيره خلال النقاشات.

وقال إن هذه أول موازنة تناقش على الهواء في تاريخ السودان، وأضاف "ليس لدينا ما نخفيه من خطط الحكومة".

وأشار إلى أن الموازنة وضعت في الاعتبار كل ما كتب وجرى نقاشه.

ولفت إلى عقد اجتماع السبت مع المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير يعقبه اجتماع مشترك للمجلس السيادي ومجلس الوزراء خلال يومين لأخذ اي ملاحظات حول الموازنة.

وأبلغت قوى "الحرية والتغيير" رئيس الوزراء السوداني رسميا الأربعاء رفضها مشروع الموازنة.

وقالت لجنة الخبراء في التحالف الحاكم إن الموازنة التي عرضت مسودتها عليهم "لا تعبر عن برنامج قوى الحرية والتغيير والوثيقة الدستورية والبرنامج الإسعافي ولا عن طموحات وتوقعات قوى الثورة والشعب السوداني الذي فجر ثورة ديسمبر".

الدقير: موازنة غير موفقة

ووصف رئيس حزب المؤتمر السوداني، عمر الدقير، موازنة العام 2020، بأنها "غير موفقة"، لأنها قائمة على جدلية الدعم.

ونقل موقع "الانتباهة" أن الدقير خاطب مساء الجمعة ندوة نظمتها لجان المقاومة بمدينة الكاملين في ولاية الجزيرة، مشدداً على أنه لن يكون هناك حل للمشكلات بدون استقرار نسبي في الاقتصاد.

ولفت رئيس المؤتمر السوداني إلى أن تطبيق نصائح صندوق النقد الدولي القائمة على رفع الدعم وتحرير سعر الصرف "مجربة وفاشلة".

وقال إن السواد الأعظم من السودانيين الآن يعيشون ضنكاً في العيش وهذه كلها إفرازات النظام السابق، لكن لا بد للحكومة الحالية أن تتعامل مع هذا الأمر.

ودعا الدقير الدولة لوضع يدها على كل الشركات الحكومية، منوهاً إلى أن هناك العديد من الشركات موجودة الآن خارج ولاية المال العام.



The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الجيل الجديد أمام مسؤولياته 2020-09-20 21:30:26 بقلم : محمد عتيق نشأت أهم أركان الدولة السودانية الحديثة (الخدمة المدنية والمؤسسة العسكرية) على التقاليد البريطانية : من المجتمع المدني تنشأ الأحزاب السياسية التي تقود الدولة في ظل نظام ديمقراطي على نهج "وستمنستر" ، بينما (...)

الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية 2020-09-14 00:37:48 الفحم الحجري أحد الخيارات الطاقة الممكنة والمستدامة لتشغيل التنمية المهندس صلاح النعيم من القناعة السائدة إدخال الصناعات التحويلية في المنتجات الزراعية والرعوية ليتم تصديرها مصنعة أو علي قدر متقدم من التصنيع بما يحقق (...)

ثم تقليعة التطبيع مع اسرائيل 2020-09-13 20:54:15 بقلم : محمد عتيق الإحساس بالمخاطر الكبيرة والمتشابكة التي تواجه ثورة السودان يقف خلف التسامي فوق الخلافات والاختلافات الفرعية والتركيز على ما يفيد تقدم الثورة ونجاحها وتقصير زمن النصر النهائي لها ، نرى النزعات الانانية ، (...)


المزيد


أخر التحاليل

قضايا المرأة السودانية في الفترة الِأنتقالية جزرٌ نائيةٌ وقواربْ من ورقٍ !!!

2020-06-26 21:57:39 زينب عباس بدوي* مقدمة: تمضي الفترة الإنتقالية نحو طي عامها الأول في لجّةَ تحديات عالية المستوي ،وتنهض في مقدمة هذه التحديات مقدرة الفترة الإنتقالية علي وضع حجر أساس ورمي مدماك حي لمشروع تغيير يستهدف تعزيز كرامة الإنسان (...)

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2020 SudanTribune - All rights reserved.