الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 20 آذار (مارس) 2015

مذكرة للمعارضة بالمهجر تطالب زعماء العالم بالضغط لإلغاء الانتخابات في السودان

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 20 مارس 2015 ـ تعتزم تنظيمات المعارضة السودانية في المهجر رفع مذكرة للأمين العام للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي و"إيقاد" وزعماء الولايات والمتحدة، بريطانيا، النرويج، ألمانيا، فرنسا، الصين، وروسيا، وذلك لممارسة ضغوط على حكومة الخرطوم لإلغاء الانتخابات والانخراط في مفاوضات جدية مع قوى "نداء السودان".

JPEG - 42.1 كيلوبايت
قادة المعارضة السودانية عقب توقيع "نداء السودان"- سودان تربيون

وترفض قوى المعارضة تنظيم الانتخابات في أبريل القادم وتطالب بإرجائها إلى حين تشكيل حكومة قومية تشرف على تعديل الدستور والقوانين، بينما يتمسك المؤتمر الوطني الحاكم بإجراء العملية في موعدها باعتبارها استحقاق دستوري.

وتطالب مذكرة تنظيمات المعارضة بالمهجر، التي تلقت "سودان تربيون" نسخة منها، الجمعة، المجتمع الدولي بأن يكون التفاوض وفقاً للمبادئ والشروط المنصوص عليها في "إعلان برلين" الموقع في الأول من مارس الحالي، لبسط السلام والاستقرار في البلاد والمنطقة.

وقالت: "من غير ذلك، لن يكون هناك خيار آخر أمام قوى (نداء السودان) سوى أن تصعد نضالها لإسقاط النظام بكافة الوسائل المتاحة والتأسيس لنظام حكم جديد يلبي ويمثل احتياجات وتطلعات السودانيين".

ووقع على المذكرة أحزاب معارضة وحركات مسلحة ومنظمات مجتمع مدني وشخصيات قومية بالولايات المتحدة وكندا واستراليا ودول أوروبية، فضلا عن قوى المعارضة بمصر ولبنان، ووجهت الدعوة لكل تنظيمات المعارضة السودانية بالمهجر والمنظمات غير الحكومية ومنظمات المجتمع المدني السوداني للتوقيع على المذكرة.

وقال الموقعون على المذكرة "نحث مجلس الأمن الدولي والاتحاد الأفريقي والدول الأعضاء في مجلس الأمن وكافة أعضاء الأسرة الدولية وجميع القوى المحبة للسلام حول العالم لاتخاذ موقف واضح وعاجل وفوري ضد الترتيبات الجارية الآن لإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية بالسودان في أبريل".

ودعت المذكرة المجتمع الدولي للتضامن مع الشعب السوداني وأحزابه السياسية ومنظمات المجتمع المدني بإعلان "موقف قوي وصريح بعدم قبول الإجراءات الجارية الآن لقيام الانتخابات وتوصيل رسالة واضحة للحكومة بأن نتائجها لن تجد مباركة واعترافاً من الأسرتين الدولية والإقليمية".

واعتبرت القوى الموقعة ان الانتخبات تجرى وسط تصعيد غير مسبوق من قبل الحكومة للحرب في منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق ودارفور، إلى جانب مصادرة حرية التنظيم بواسطة جهاز الأمن والمخابرات ما جعل تنظيم الحملات والتظاهرات مستحيلاً بالنسبة للأحزاب السياسية حتى داخل مقارها.

وعمدت السلطات الأمنية في عدد من المدن السودانية إلى منع المعارضة من تنظيم ندوات داخل دورها ضمن حملة "إرحل" لمقاطعة الانتخابات.

وأشارت المذكرة إلى التضييق على حرية النشر والتعبير المفروض بواسطة جهاز الأمن على كافة وسائل الإعلام لمصلحة المؤتمر الوطني الحاكم، فضلا عن الاعتقال والسجن التعسفي بحق قيادات الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني مثل فاروق أبو عيسى وأمين مكي مدني وفرح إبراهيم عقّار لفترات تتجاوز المدة التي يسمح بها القانون.

وأعابت على الحزب الحاكم وجهاز الأمن سيطرتهما على مفوضية الانتخابات والأجهزة الأخرى المسؤولة عن تنظيم وإجراء الانتخابات.

وحذرت المذكرة من أن الانتخابات ستقوض وتفشل كافة الجهود والمحاولات الإيجابية المبذولة من قبل الاتحاد الأفريقي والأسرة الدولية للوصول إلى حل سلمي للأزمة السودانية عبر المفاوضات.

وتابعت "نحن على قناعة بأن إصرار المؤتمر الوطني على إجراء هذه الانتخابات وبتجاهل تام لكل نداءات المجتمعين الدولي والإقليمي والنداءات الداخلية سيدفع الأوضاع في السودان إلى تعقيدات غير مسبوقة ولا تحمد عواقبها".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

العدالة الناصعة : مع الثورة، لا تستقيم أيّة مساومة، ولا مُصالحة مع الجُناة !. 2019-12-14 05:17:01 فيصل الباقر نحن فى ديسمبر- شهر اشتعال جذوة الثورة السودانية الظافرة – كما أنّنا فى اليوم العاشرمن ديسمبر، وهو اليوم العالمى لحقوق الإنسان، والذى من أوجب واجباته " الإعتراف بالكرامة المتأصّلة فى جميع أعضاء الأُسرة البشرية (...)

الترتيبات الأمنيَّة: كَعْبُ أخيل السَّلام والتحوُّل الدِّيمُقراطِي! 2019-12-10 20:12:39 بقلم : الواثق كمير ‏kameir@yahoo.com أهدُفُ من هذا المقال إلى تسليط الضَّوء على ما تجابهه حُكومة ثورة ديسمبر الانتقاليَّة من تحديَّاتٍ جسيمةٍ لإنهاء الحرب وتحقيق السَّلام الشامل، كشرطٍ ضروري للانتقال السِّلمي للسُّلطة (...)

نحو أفق بلا حدود (2) 2019-12-10 20:12:15 بقلم: على ترايو على قوي الحرية والتغيير الحذر من الدفع نحو "سلام هش" يكفي ان "قحت" فاوض وقبل بوثيقة دستورية هشة ونية وفطيرة اقل من توقع الثوار وكادت ان تعصف بالثورة وقد وضع الثوار امام الامر الواقع وقللت من همتهم وأضعف (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.