الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 26 شباط (فبراير) 2016

(الشعبية) تعلن نصب كمين لتعزيزات حكومية في جنوب كردفان

الخرطوم 26 فبراير 2016 ـ قال متمردو الحركة الشعبية ـ شمال، الجمعة، إنها نصبت كمينا استهدف تعزيزات حكومية على طريق "الدلنج ـ الدبيبات"، بولاية جنوب كردفان، يوم الخميس، ولم يتثنى لـ "سودان تربيون" التحقق من الجيش السوداني.

JPEG - 19.4 كيلوبايت
مقاتلي الحركة الشعبية في جبال النوبة (رويترز)

وتقاتل الحركة الشعبية - قطاع الشمال، منذ يونيو 2011، الحكومة السودانية في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق.

وأفاد بيان للمتحدث باسم الحركة أرنو نقوتلو لودي، أن قوات الحركة في محور سلارا، نفذت، الخميس، كمينا عند منطقة "كرماني" على طريق "الدلنج ـ الدبيبات" استهدف دعما للواء الثاني احتياطي، كان في طريقه من "الخرصانة" الى مدينة كادقلي لتنفيذ عمليات عسكرية.

وأكد، لودي في بيان تلقته "سودان تربيون" أن القوة التي نفذت الكمين بقيادة العميد داؤود أشعياء، تمكنت من تدمير وحرق 4 دبابات من طراز "تي 55" محملة على شاحنتين و6 حاويات وقود، فضلا عن شاحنة محملة بالأسلحة.

وأشار إلى مقتل 23 من القوات الحكومية، مقابل إصابة إثنين من قوات الحركة، وأضاف أن الجيش الشعبي يتابع عن كثب تحركات قوات الحكومة لإفشال كل مخططاتها لاستهداف المدنين العزل ـ حسب البيان ـ.

وكان الجيش الشعبي ـ شمال قد أعلن، خلال الشهر الحالي، تأهب قواته لصد هجمات محتملة للجيش الحكومي على المدنيين في جنوب كردفان والنيل الأزرق، وإفشال حملته الصيفية.

ويعمل الجيش السوداني وقوات مساندة له منذ أكثر من عامين ضمن عملية "الصيف الحاسم" في محاولة لإنهاء التمرد في إقليم دارفور ومنطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق.