الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 7 آذار (مارس) 2016

شركة روسية تنتج الغاز المصاحب للنفط في حقل (نيم) السوداني

الخرطوم 7 مارس 2016 ـ أعلن وزير النفط والغاز السوداني محمد زايد عوض، الإثنين، عن البدء الفعلي لانفاذ اتفاقية إنتاج الغاز مع شركة (GTL) الروسية التي تم التوقيع معها على استغلال الغاز المصاحب للنفط من حقل نيم بمربع (4) بولاية غرب كردفان.

JPEG - 22.2 كيلوبايت
وزير النفط والغاز محمد زايد

ورحب الوزير بالوفد الروسي الذي استكمل كافة مراحله للبدء في العمل في المشروع من حيث الاجراءات القانونية والتصاميم الهندسية اللازمة والدراسات الفنية والبدء في تصنيع المعدات اللازمة لمطلوبات المشروع.

وقال زايد إن الجدول الزمني للمشروع 15 شهرا للبدء في إنتاج غاز الطبخ في المرحلة الأولى والذي يبلغ 14 ألف أسطوانة غاز يومياً لتصل الى 24 ألف أسطوانة يومياً في المرحلة الثانية، بالاضافة الى إنتاج الديزل.

ويعاني السودان من أزمات متكررة في غاز الطهي، واضطرت الحكومة أخيرا لتحرير السلعة ليزيد سعرها ثلاثة أضعاف للتغلب على مشكلة الندرة والاحتكار.

وتلقى وزير النفط شرحا مفصلا للإجراءات التي اكتملت داعيا الى ضرورة الالتزام الصارم بالجدول الزمني للتنفيذ حيث يتم تمويل المشروع بنسبة 75% من الشركة الروسية و25% من الحكومة السودانية.

وأشار الى سياسة وزارته للتوسع في إنتاج الغاز عبر استخدام التقنية الحديثة بما يمكن من استغلال الغاز المصاحب للنفط في الحقول، وقال إن تسييل الغاز سيؤدي الى زيادة المنتجات النفطية بما يعزز اقتصاديات النفط.

من جانبه قال رافيس كرووف مدير عام الشركة الروسية إن الشركة أكملت كافة الإجراءات للبدء في التنفيذ الفعلي للمشروع بأعلى مواصفات الجودة.

وذكر أن الشركة تعمل في عدد من الدول الأفريقية لاستغلال الغاز، مشيرا الى أن أهم مميزات المشروع أنه صديق للبيئة.