الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 24 آذار (مارس) 2016

(7+7) تشكل لجنة رباعية للإتصال بقوى المستقبل للتغيير وترتيب أجندة اجتماع مشترك

الخرطوم 24 مارس 2016- اقرت آلية الحوار الوطني بالسودان "7+7"، الخميس، تشكيل لجنة رباعية وتكليفها بالاتصال بقوى المستقبل للتغيير ووضع اجندة لاجتماع مشترك بين الطرفين الأسبوع المقبل.

وقررت الآلية خلال اجتماع عقدته بالخرطوم، تنشيط دور لجنة الإتصال الخارجي والتواصل مع الأطراف الراغبة في الإنضمام للحوار والرافضة له في الداخل والخارج خلال الأيام المقبلة.

وقال عضو الآلية بشارة جمعة أرور في تصريحات صحفية، إن الآلية قررت دعوة سفراء الأجانب خلال الفترة المقبلة لإطلاعهم على آخر تطورات الحوار الوطني.

وأضاف أن الاجتماع قرر إجراء بجولات تشمل الولايات للتبشير بخارطة الطريق والحوار مؤكداً ان الآلية ستواصل جهودها لالحاق الممانعين بالحوار.

وتوقع أن تشهد الفترة المقبلة اقبالا من الحركات المسلحة والممانعين للحوار في ظل الضغوطات التي تمارس عليهم من المجتمع الدولي الذي وقف على حقيقة الحوار، لانه الحل الوحيد لكل قضايا السودان منوهاً الى انه لا بديل له ووشدد على أن لا مؤتمر تحضيري بخلاف الاجتماعات التشاورية.

وقال ان الآلية استمعت الى تنوير من رئيس وفد الحكومة في التفاوض حول ما تم في أديس ابابا وأستمعت الى خطابات شكر من المبعوثين الذين زاروا لجان الحوار والى خطاب للامانة العامة والآلية من دولة جنوب افريقيا.

من جهته، قال عضو الآلية عصمت علي ابراهيم، إن الآلية إطمأنت على ترتيبات الامانة العامة في إعداد تقريرها بشأن توصيات اللجان الذي سيتم رفعه للجنة التنسيقية العليا ومن ثم الى الجمعية العمومية.

وأشار الى عدم إستعجال الآلية في دعوة الجمعية العمومية للانعقاد لإتاحة الفرصة للممانعين للالتحاق بالحوار.

الى ذلك قال عضو الآلية فيصل ياسين إن الحوار الوطني يتجه الى مرحلة أكثر قوة وأقرب الى نبض الشارع وبدأ يتطور بصورة طبيعية نحو الشمول مجداً سعي الآلية للاتصال بالحركات المسلحة والممانعين من كافة القوى السياسية لوقف الحرب.

وأشار يس الي تحول موقف المجتمع الدولي لصالح السلام في السودان مبيناً ان توقيع الحكومة على خارطة الطريق يعد اختراقا واضحا في ملف السلام .