الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 4 تموز (يوليو) 2011

البشير يصل أديس أبابا لاجتماع الإيقاد ويلتقي بسلفا كير

الخرطوم 4 يوليو 2011 — وصل الرئيس السودانى عمر البشير اليوم إلي العاصمة الإثيوبية أديس ابابا للمشاركة في قمة الهيئة الحكومية للتنمية في شرق افريقيا (ايقاد) والتى تناقش مسار تنفيذ إتفاق السلام الشامل والمسائل المتعلقة بانفصال الجنوب عن الشمال.

ويشارك النائب الاول لرئيس الجمهورية رئيس حكومة الجنوب سلفا كير ميارديت في هذا الاجتماع ممثلا للحركة الشعبية في الاحتماع الذي سيحضره رؤساء دول الايقاد اسبوع قبل اعلان دولة الجنوب لاستقلالها طبقا لنتائج استفتاء جرى في شهر يناير الماضي.

ويستعمل القمة على حث الطرفين على ضرورة التوصل لاتفاق حول ابيي وترسم الحدود وحل الخلافات حول ديون السودان ورسوم نقل البرتول عبر انابيب البترول إلى البحر الأحمر قبل التصدير.

والتقى البشير وسلفا كير عهلى هامش القمة في مساء امس وأوضح سلفاكير أن اللقاء بحث برنامج قمة الايقاد والعلاقات بين الشمال والجنوب. وقال في تصريحات صحفية أن العلاقات بين الشمال والجنوب ستتواصل بعد الانفصال الذي سيعلن رسميا التاسع من يوليو.

كما أكد على توجيهه الدعوة رسمياً لرئيس الجمهورية لحضور مراسم الاحتفال بإعلان دولة الجنوب ، مشيراً إلى أن رئيس الجمهورية أكد جاهزيته للمشاركة في الاحتفال.

ورافق البشير لحضور القمة وفدا مكونا من ركن بكري حسن صالح وزير رئاسة الجمهورية ، محمد مختار وزير الدولة بوزارة مجلس الوزراء ، إدريس محمد عبد القادر وزير الدولة برئاسة الجمهورية، يحي حسين وزير الدولة بالتعاون الدولي وصلاح ونسي وزير الدولة بوزارة الخارجية.

وألتقى البشير في العاصمة الاثيوبية ايضا برئيس جنوب افريقيا السابق الذي قدم تنويراً شاملاً للرئيس البشير حول آخر مراحل المحادثات الجارية بين الشريكين بأديس ابابا كما تطرق اللقاء حول ترتيبات ماسيحدث بعد التاسع من يوليو موعد قيام دولة جنوب السودان.

وأضاف أمبيكي أن اللجنة ستقدم تقريراً لقمة الايقاد اليوم.