الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 3 أيلول (سبتمبر) 2016

مسلحون يغتالون مواطناً رميا بالرصاص في شمال دارفور

الفاشر 3 سبتمبر 2016 - أطلق مسلحون ليل الجمعة النار علي سيارة خاصة تقل أسره بمدينة كبكابية احدى محليات ولاية شمال دارفور غربى السودان واغتالوا مواطناً كان برفقة أسرته أثناء عودتهم من زيارة اجتماعية .

وأفاد أحد ذوي القتيل يدعي الهادي آدم أحمد (سودان تربيون ) السبت، أن القتيل أحمد مهدي خير الله يعمل مدرسا، بمدينة كبكابية وأن الحادث وقع مساء الجمعة بعد عودة الرجل وأسرته.

وأضاف "اعترضهم ثلاثة ملثمين يستغلون دراجة نارية وأطلقوا عليهم الرصاص وأصابوه وزوجته التي نقلت للمستشفي، بينما فارق هو الحياة".

وتعتبر محلية كبكابية إحدى المحليات الغربية في ولاية شمال دارفور، وتنتشر فيها المليشيات المسلحة المحسوبة على الحكومة سيما تلك المعروفة محليا بمليشيات (الجنجويد) كما تكثر فيها حوادث العنف المسلح والمشاكل القبلية مما يصعب نيل الحقوق بالقانون.

وفي أواخر يونيو الماضي اصدر والي شمال دارفورعبدالواحد يوسف قرارات لضبط الفوضي وبسط الأمن بالولاية للحد من ظواهر الانفلات الأمني.

وتشهد كثير من المحليات بولاية شمال دارفور حوادث نهب رغم الإجراءات التي اتخذتها الحكومة للحد من انتشار الجريمة من بينها منع لبس (الكدمول)- غطاء الوجه - ومنع حركة الدراجات النارية إلا أن ظواهر التفلت ما زالت مستمرة.