الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 24 آذار (مارس) 2021

تجدد الاشتباكات بين قوات سودانية ومليشيات اثيوبية على الحدود

القضارف 24 مارس 2021-اشتبكت قوات سودانية مع مليشيات اثيوبية على الحدود الشرقية الأربعاء بعد تصديها لعملية توغل داخل الأراضي السودانية.

PNG - 33.1 كيلوبايت
ولاية القضارف في شرق السودان

وعلمت "سودان تربيون" أن قوات الاحتياط السودانية – الدفاع الشعبي سابقاً-تصدت لمليشيات اثيوبية مسلحة مدعومة بقوات من قومية الأمهرا بقطاع باسندة.

وتوغلت المجموعات الاثيوبية داخل الأراضي السودانية بعمق 8 كيلومترات بمستوطنتي "ذرة " و "شاي بيت" شمال مدينة تاية على الحدود السودانية الاثيوبية.

وأكدت مصادر متطابقة لـ “سودان تربيون" أن قوات الاحتياط كبدت المليشيات الاثيوبية خسائر في الأرواح كما سقط عدد من الجرحى واستولت القوات السودانية على عدد من الآليات الزراعية التي تستخدمها المليشيات في إعداد لفلاحة الأرض ونقل المحاصيل كما استولت على عدد من الأسلحة التي كانت بيد المليشيات الاثيوبية.

ومنذ نوفمبر الماضي يتصدى الجيش السوداني وقوات الاحتياط للمليشيات الاثيوبية المدعومة من القوات الاثيوبية في محاولات لاجبارها على التراجع عن مساحات زراعية واسعة ظلت محتلة بيد الاثيوبيين على مدى نحو 26 عاما.

ويقول السودان انه استرد 90 % من أراضيه على الحدود الشرقية لكن أديس أبابا ترفض الاعتراف بملكية الخرطوم لهذه الاراضي وتقول ان القوات السودانية تتعدى على مواطنيها المدنيين.