الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 28 آذار (مارس) 2021

اتفاق البرهان و(الحلو) على حياد الدولة تجاه الاديان وتكوين جيش واحد بنهاية الانتقال


جوبا28 مارس 2021 - اتفق رئيس مجلس السيادة السوداني وقائد الحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال على فصل الدين عن الدولة وتكوين جيش واحد في نهاية الفترة الانتقالية.

ومن المنتظر أن يوقع عبد الفتاح البرهان وعبد العزيز الحلو على إعلان مبادئ اليوم الأحد في جوبا يمهد لاستئناف المفاوضات العالقة.

ويجئ الاتفاق بعد سلسلة من الاجتماعات عقدت في 3 و27 مارس الجاري تحت رعاية الرئيس سلفا كير.

و تنص مسودة الاتفاقية النهائية التي اطلعت عليها "سودان تربيون" على "حياد" الدولة في الشؤون الدينية ودمج مقاتلي الجيش الشعبي لتحرير السودان في الجيش السوداني بنهاية الفترة الانتقالية، استجابة لاعتراض المكون العسكري على طلب الحركة الإبقاء على الجيش الشعبي بعد الفترة الانتقالية.

ووفقًا لنص إعلان المبادئ ، اتفق البرهان والحلو على توطيد سيادة السودان واستقلاله وسلامة أراضيه. كما أقر الطرفان بالتنوع العرقي والديني والثقافي لسكان البلاد.

إلى ذلك ، اتفقت الأطراف على إقامة "دولة مدنية ديمقراطية فيدرالية في السودان تُكفل حرية الدين وحرية المعتقد والممارسات الدينية والعبادة لجميع السودانيين عبر الفصل بين الدين والهوية الإقليمية والثقافية والعرقية ".

ويؤكد نص إعلان المبادئ على انه "لا يجوز فرض أي دين على أي شخص ، ولا يجوز للدولة أن تتبنى أي دين رسمي، وأن تكون حيادية في الأمور الدينية وشؤون العقيدة والضمير".

وبخصوص الترتيبات الأمنية ، اتفق على تشكيل جيش وطني محترف واحد يعمل وفق عقيدة عسكرية موحدة جديدة.

وأكد النص الذي سيوقع خلال ساعات على أن "عملية تكامل وتوحيد القوات ستكون تدريجية وتنتهي بنهاية الفترة الانتقالية وبعد الفصل في العلاقة بين الدين والدولة بالدستور (...)". .

وينتظر ان تستأنف المفاوضات خلال الفترة المقبلة في جوبا للوصول لاتفاق سلام شامل.

وعقد الرئيس سلفا كير ، الجمعة ، اجتماعا مع عبد الواحد النور والحلو في محاولة لإقناع زعيم حركة تحرير السودان بالانضمام إلى إعلان المبادئ والدخول في محادثات سلام تنهي تمرد الحركة في دارفور.

وفي تصريح للصحفيين عقب الاجتماع، أفاد النور أنهم أطلعوا الرئيس سلفا كير ميارديت على مبادرتهم لعقد مؤتمر جامع للسودانيين من أجل مناقشة جميع مشاكل البلاد في حزمة واحدة والبحث عن الحلول مشتركة.