الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 9 أيار (مايو) 2021

سلفا كير يحل البرلمان تطبيقا لاتفاق السلام

JPEG - 54.8 كيلوبايت
سلفا كير ميارديت وبجانبه رياك مشار .. صورة لـ"رويترز"

جوبا 9 مايو 2021- حلَّ رئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت البرلمان، في خطوة طال انتظارها لتمهيد الطريق أمام تعيين نواب من الأطراف المتحاربة سابقا في البلاد، وذلك تطبيقا لاتفاق السلام الذي أُبرم لإنهاء الحرب الأهلية التي بدأت في 2013.

وتلا مرسوم الحل الأحد عبر التلفزيون الرسمي، متضمناً حل مجلسي البرلمان: المجلس التشريعي الوطني الانتقالي ومجلس الولايات، لكنه لم يحدد موعدا لتولي البرلمان الجديد مهامه.

ويقضي اتفاق السلام الذي أنهى الحرب الأهلية بزيادة عدد أعضاء البرلمان من 400 عضو إلى 550 عضوا، وبضرورة أن يضم أعضاء من كل الأطراف المشاركة في اتفاق السلام.

وكان يفترض أن تحصل هذه الخطوة في فبراير 2020، تزامنا مع تشكيل حكومة وحدة وطنية، إلا أن الرئيس لم يقدم عليها رغم مطالبة المعارضة المتكررة.

واستقلت دولة جنوب السودان عن السودان في 2011، بعد حرب طويلة، وتفجر العنف فيها أواخر 2013 بعد أن أقال سلفا كير، المنتمي لقبيلة الدينكا، نائب الرئيس رياك مشار، المنتمي لقبيلة النوير.

وأبرم الرجلان اتفاقات عديدة لإنهاء الحرب التي تسببت في سقوط ما يُقدر بأكثر من 400 ألف قتيل، وقد أجلا مرارا المواعيد النهائية لتشكيل حكومة وحدة وطنية، لكنهما شكلاها في النهاية عام 2020.