الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 11 أيار (مايو) 2021

مجلس الوزراء السوداني يجيز خطة لخفض الفقر تتضمن عودة النازحين

JPEG - 40.5 كيلوبايت
رئيس الوزراء عبد الله حمدوك ـ صورة من سونا

الخرطوم 11 مايو 2021 -أجاز مجلس الوزراء السوداني خطة لخفض الفقر، تتضمن تعزيز السلام وعودة النازحين واللاجئين وتحسين نوعية التعليم.

وتتحدث تقارير منظمات مجتمع مدني عن أن نسبة الفقر في البلاد تصل إلى 85%، لكن لا توجد دراسات حكومية تؤيد أو تنفي هذه النسبة المرتفعة.

وقال بيان، صادر عن مجلس الوزراء، تلقته "سودان تربيون"، الثلاثاء؛ إنه أجاز "الوثيقة الاستراتيجية الكلية لخفض الفقر".

وأشار إلى أنها تتضمن تقديم الخدمات الصحية والتعليمية وتعزيز السلام وإعمار ما دمرته الحرب وإعادة النازحين واللاجئين.

وقال البيان إن الوثيقة تشمل تفعيل الحوكمة ومحاربة الفساد وفق استراتيجية تستند على أسس صحيحة، إضافة إلى زيادة نسبة التعليم وتحسين نوعيته.

ويقيم نحو مليوني نازح في مراكز مؤقتة، تفتقر إلى خدمات الحياة الضرورية، أغلبهم في إقليم دارفور الذي لا يزال يُعاني من آثار الحرب.

وقدم رئيس الوزراء عبد الله حمدوك تنوير إلى الوزراء حول نتائج زيارة وفد الكونغرس الأميركي للبلاد، والتي انتهت في الأيام الفائنة.

وقال البيان إن اللقاء مع وفد الكونغرس تناول العديد من القضايا مثل سد النهضة والحدود مع إثيوبيا، إضافة إلى مؤتمر باريس المزمع عقده في مايو الجاري.

وأشار البيان إلى أن وفد الكونغرس أبدى تفهمه لموقف السودان فيما يخص بسد النهضة والحدود المدعوم قانونيًا وفق الاتفاقيات المبرمة.

ويرفض السودان إعلان إثيوبيا عزمها القيام بعملية التعبئة الثانية لسد النهضة في يوليو المقبل، قبل توقيع اتفاق قانوني يتضمن الملء والتشغيل.

واستعاد الجيش السوداني 95% من المناطق التي كانت قوات ومليشيات إثيوبيا تضع يدها عليها طوال الـ 26 عامًا الفائتة، وذلك خلال عملية انتشاره التي بدأت في نوفمبر 2020.