الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 23 أيار (مايو) 2021

(الشعبية) بقيادة الحلو تجري مشاورات في مناطقها قبل بدء التفاوض بالأربعاء

JPEG - 58.1 كيلوبايت
االبرهان والحلو مع سلفا كير وديفيد بيزلي بعد توقيع اتفاق اعلان المبادئ

الخرطوم 23 مايو 2021 - أجرت الحركة الشعبية - شمال بقيادة عبد العزيز الحلو، مشاورات واسعة مع قواعدها في مناطق سيطرتها وجنوب السودان، وذلك قبل انطلاق التفاوض بينها والحكومة الاربعاء المقبل.

وجرت هذه المشاورات واللقاءات التنويرية، التي قدمها وفد الحركة التفاوضي، في الفترة من 20 أبريل الفائت حتى 20 مايو الجاري، بعد أن تقدمت بطلب إلى الوساطة الجنوب سودانية في هذا الشأن.

وقال تقرير نشرته الحركة في موقعها على الإنترنت، الأحد، إن وفد التفاوض قدم تنويرًا إلى هيئة قيادة مجلس التحرير القومي وأعضاءه المتواجدين قرب مقر المجلس في كاودا التي تُعد مقرا لرئاسة الحركة.

وأشار إلى أن تنوير مجلس التحرير القومي شهدته منظمات المجتمع المدني وقادة في جيش الحركة، حيث شرح لهم وفد التفاوض بنود اتفاق المبادئ.

ونظم وفد تفاوض الحركة لقاءا تنويرا مع أعضاء السُّلطة المدنية للسودان، التي يقودها السكرتير الأول أرنو نقوتلو لودي، وذلك في مقر الحكومة.

وقدم الوفد تنويرا إلى حاكم إقليم جبال النوبة وجنوب كردفان ونائبه وبعض أعضاء مجلس التحرير الإقليمي ومسؤولين آخرين، وقد حدث في 4 مايو الجاري.

وقال التقرير إن الوفد نوّر بمقر رئاسة هيئة أركان الجيش الشعبي، قادة وضباط وضباط صف وجنود الجيش، الذين قدموا توصيات لمناقشتها في المفاوضات.

وعقد وفد الحركة التفاوضي لقاءات مع النائب الثاني لرئيس الحركة جقود مكوار، إضافة إلى رئيس هيئة أركان الجيش عزت كوكو أنجلو.

وفي 20 أبريل الفائت، نظمت وفد التفاوض لقاءا حاشدا بمعسكرات اللاجئين في جنوب السودان.

وقال التقرير إن اللقاءات التنويرية اتسمت بالوضوح والصراحة والشفافية، حيث قدم الذين التقاهم الوفد مقترحات وتوصيات لتضمينها في ملفات التفاوض.

وفي ذات السياق، عقد المجلس الأعلى للسلام في الخرطوم، اجتماعا، ليل الأحد، لبحث ترتيبات بدء التفاوض مع الحركة الشعبية.

وقال رئيس مفوضية السلام سليمان الدبيلو، إن وفد الحكومة التفاوضي سيوجه إلى جنوب السودان بعد غدًا الثلاثاء.