الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 26 أيار (مايو) 2021

الجيش السوداني يتصدى لهجوم شنته قوات إثيوبية على الحدود الشرقية

JPEG - 72.2 كيلوبايت
مستوطنة "تيدي" الاثيوبية داخل الفشقة الصغرى .. (سودان تربيون)

الخرطوم 26 مايو 2021 ـ قالت مصادر عسكرية موثوقة إن القوات المسلحة السودانية وقوات الاحتياط تصدت في الساعات الأولى من صباح الأربعاء لهجوم عسكري وقصف مدفعي ثقيل شنته قوات اثيوبية ومليشيات الامهرا.

ووقع الهجوم جنوب منطقة "أم ديلو" بالقرب من خور سنط قرب الحدود السودانية الاثيوبية.

وقالت المصادر لـ “سودان تربيون" إن القوات الاثيوبية كانت تحاول استعادة عدد من المشاريع الزراعية داخل الأراضي السودانية استردتها القوات المسلحة السودانية مؤخرا.

وأفادت أن القوات المسلحة المتمركزة على طول الشريط الحدودي تصدت للقوات الاثيوبية بالمدافع الثقيلة واجبرتها على الفرار مخلفة عددا من القتلى.

ولفتت المصادر الى أن استمرار الحشود العسكرية الاثيوبية على طول الشريط الحدودي في اقليمي الامهرا والتقراي علاوة على تزايد التحشيد العسكري بالأسلحة الثقيلة في مستوطنتي قطراند وبرخت بالفشقة الكبرى.

وفي 19 مايو الجاري تمكن الجيش السوداني من استعادة 20 ألف فدان زراعي كان يفلحها مزارعون أثيوبيون داخل الأراضي السودانية بعد معارك قوية استمرت لساعات.

ودارت تلك المعارك الحامية شرق منطقة سندس بمحلية القلابات الشرقية وشرق جبل طيارة.

واستعادت القوات المسلحة في سياق حملتها هذه خمس مستوطنات كان يسيطر عليها كبار المزارعين والمليشيات الاثيوبية منذ العام 1995.