الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 26 أيار (مايو) 2021

حمدوك وعبد الواحد يبحثان بجوبا مبادرة للحوار السوداني

JPEG - 195.8 كيلوبايت
عبد الله حمدوك وعبد الواحد محمد نور في جوبا ـ 26 مايو 2021

الخرطوم/جوبا 26 مايو 2021 ـ التقى رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك بجوبا، الأربعاء، عبد الواحد محمد نور رئيس حركة تحرير السودان المتمردة في دارفور وناقش اللقاء مبادرة الحوار السوداني التي تنوي الحركة إعلانها قريباً.

وطبقا لبيان للمتحدث باسم الحركة محمد عبد الرحمن الناير فإن اللقاء جاء مواصلة لمخرجات اللقاء الذي تم بين الرجلين بالعاصمة الفرنسية باريس في 29 سبتمبر الماضي.

وأكد البيان أن لقاء جوبا شارك فيه وفد من الحركة يقوده عبد الواحد إلى جانب محمد عبد الرحمن الناير الناطق الرسمي باسم الحركة وصلاح جابر عضو المجلس القيادي الأعلى للحركة بحضور برنابا بنجامين وزير شؤون الرئاسة بجمهورية جنوب السودان.

وناقش الطرفان مجمل الأوضاع المعقدة التي يمر بها السودان وضرورة تحقيق السلام العادل والشامل والمستدام الذي يخاطب جذور الأزمات الوطنية.

وقدّم وفد الحركة شرحاً وافياً لعبد الله حمدوك حول مبادرة الحوار السوداني السوداني التى تنوي الحركة إعلانها قريباً كمخرج للسودان من حالة التوهان وانسداد الأفق السياسي ـ بحسب البيان ـ.

وترفض حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور المشاركة في أي مفاوضات سلام وتشترط لذلك تحقيق عدة مطالب من بينها اعادة "الحواكير" وهي أراضي النازحين واللاجئين الذين شردتهم الحرب بدارفور.

واتفق الطرفان على مواصلة اللقاءات والعمل من أجل تحقيق السلام الشامل والمستدام بالسودان ودفع كافة استحقاقاته.