الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 31 أيار (مايو) 2021

جوبا: الحكومة ترد على مسودة الاتفاق الإطاري و(الشعبية) تطلب مهلة للدراسة

JPEG - 70.5 كيلوبايت
قادة الحكومة ورئيس جنوب السودان وزعيم الحركة الشعبية خلال فاتحة جولة التفاوض في جوبا

الخرطوم 31 مايو 2021 ـ سلم وفد الحكومة السودانية المفاوض، الإثنين، رده على مسودة الاتفاق الاطاري لوفد الوساطة الجنوب سودانية والذي بدوره سلمه لوفد الحركة الشعبية لتحرير السودان ـ شمال، التي طلبت رفع المفاوضات ليوم لدراسة المسودة.

وقال وزير شؤون مجلس الوزراء خالد عمر المتحدث باسم الوفد الحكومي إن مقترح الاتفاق الاطاري وجد قبولا عاما من الوفد الحكومي التفاوضي ويعتبر إيجابيا ويصلح اطارا متينا لوضع اتفاق اطاري لما يليه من اتفاقيات سلام.

وأشار في تصريحات صحفية الى وجود بعض الملاحظات حول مجموعة من المواضيع ستناقش بتفصيل مع وفد الحركة بهدف الوصول إلى توقيع الاتفاق الإطاري بأسرع ما يمكن.

وأكد مواصلة جلسات التفاوض الأربعاء المقبل بطلب من الحركة مبشرا بأن الفترة المقبلة ستشهد توافقا كاملا حول المسودة للتوقيع عليها لتكون هدية للسودانيين.

وفي كلمته خلال تسليم الرد الحكومي، ذكر رئيس وفد الحكومة شمس الدين كباشي أن مسودة الاتفاق الإطاري تجد الترحيب والقبول من حكومة السودان، وتمثل إطار موضوعي لانطلاقة التفاوض المباشر بين الطرفين.

وتابع "إن الروح الإيجابية التي بدأ بها التفاوض، بما فيها محتوى مسودة الاتفاق، ستتيح للطرفين إيجاد الحلول للموضوعات التي بها قدر من التباين بينهما".

من جانبها أعلنت الوساطة الجنوبية في تصريحات صحفية رفع جلسات التفاوض بين الطرفين لـ24 ساعة على أن يعود الوفدان للتفاوض الأربعاء المقبل.

وأشار رئيس الوساطة توت قلواك إلى مطالبة وفد الحركة الشعبية بمنحه يوما واحدأ لدراسة رد الحكومة الانتقالية.

وقال قلواك إنه سيتم استئناف المفاوضات بين الطرفين يوم الأربعاء ومناقشة ردود الحكومة الانتقالية والحركة الشعبية وقضية السلام والعمل لتحقيق السلام والاستقرار بالسودان معربا عن أمله في أن تكون هذه الجولة حاسمة لتحقيق السلام.

وأكد أن فريق الوساطة يعمل باستمرار على مناقشته كافة جوانب القضية للوصول إلى السلام منوها إلى وجود وفد من تشاد ومصر وجنوب السودان ومن المنتظر ان يلحق بهم وفد من دولة الإمارات ضمن فريق الوساطة.

وبدأت صباح الإثنين جلسة التفاوض بين وفد الحكومة الانتقالية بقيادة عضو مجلس السيادة شمس الدين الكباش ووفد الحركة الشعبية بقيادة عبد العزيز الحلو بفندق بالم أفريكان بجوبا لتسليم مسودة الاتفاق الإطاري للوساطة الجنوبية.

وترأس وفد الحكومة شمس الدين الكباشي فيما ترأس وفد الحركة عمار آمون السكرتير العام للحركة إلى جانب حضور رئيس فريق الوساطة الجنوبية توت قلواك مستشار الرئيس للشئون الأمنية وعدد من الخبراء والمراقبين الدوليين.