الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 11 حزيران (يونيو) 2021

انقسام حاد في (الشعبية) وجلاب يفصل عقار وعرمان ردا على تنحيته

الخرطوم 11 يونيو 2021 ـ وصلت الأوضاع التنظيمية داخل الحركة الشعبية ـ شمال، بقيادة مالك عقار مرحلة اللا عودة عقب تبادل قادتها قرارات بالفصل من الحركة والجيش الشعبي ـ شمال.

JPEG - 48.5 كيلوبايت
عقار يتوسط جلاب (يمين) وعرمان (يسار) ـ وكالات

وردا على قرار فصله من قبل رئيس الحركة مالك عقار، أصدرت "اللجنة السياسية التنفيذية العليا" بالحركة الشعبية، قرارا ليل أمس الخميس قضى بتعيين الأمين العام للحركة الفريق إسماعيل خميس جلاب رئيسا للحركة لحين انعقاد المؤتمر العام.

وأكد بيان صادر عن اللجنة ممهور بتوقيع الفريق السنوسي محمد كوكو أنه تقرر فصل كل من رئيس الحركة مالك عقار ونائبه ياسر عرمان من الحركة والجيش الشعبي.

وأفاد البيان أن عقار وعرمان تغولا على مكتسبات اتفاقية سلام جوبا وحالا دون تنفيذها فضلا عن عدم اهتمامهما بالمؤسسة والدستور.

واتهم البيان الرجلين بإقصاء كوادر الحركة والعمل على فصل الأمين العام بعد توقيع اتفاقية السلام للانفراد بالقرارات وانتهاج عدم الشفافية في إدارة أموال الحركة إضافة لابعاد الأمين العام من اللجنة العليا لتنفيذ اتفاقية السلام.

وكان رئيس الحركة الشعبية ـ شمال، مالك عقار قد أصدر قرارا أول أمس الأربعاء بإعفاء الأمين العام المجمدة صلاحياته.

وبحسب قرار عقار فإنه تم فصل إسماعيل جلاب من المجلس القيادي والأمانة العامة وعضوية الحركة وتجريده من الرتبة العسكرية وفصله من الجيش الشعبي.

وأشار إلى أن جلاب مارس تخريبا واسع باسم الحركة وحرض ضد قيادتها، موضحا أنه تم فصله من الحركة والجيش الشعبي بعد أن كون تنظيم الأغلبية الصامتة الذي لا زال يديره ورفض دمجه في هياكل الحركة.

وفي يونيو 2017 أدت خلافات عميقة بين مكونات الحركة الشعبية لتحرير السودان (قطاع الشمال) إلى انقسامها إلى جسمين بقيادة عبد العزيز الحلو من جانب ومالك عقار وياسر عرمان من جانب آخر.