الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 10 أيلول (سبتمبر) 2021

الشرطة: نزاع حول الموارد يتسبب في مواجهات قبلية بـ(هيا)

JPEG - 62.1 كيلوبايت
مستشفى بورتسودان- ارشيف

الخرطوم 10 سبتمبر 2021 ـ قالت الشرطة السودانية إن نزاعا حول الموارد بين بطنين من قبيلة الهدندوة بمحلية هيا في ولاية البحر الأحمر تسبب في مواجهات، الجمعة، أسفرت عن سقوط مصابين.

وبحسب شهود عيان فإن المواجهات بين بطني القرهبياب والهيكتياب أدت لإصابة 13 شخصا منهم 5 إصابات حرجة نقلت غلى مستشفى بورتسودان.

وقالت الشرطة في بيان لاحق إن الإصابات لم تتجاوز 6 أشخاص وليس من بينها اصابات خطرة.

وأفاد المكتب الصحفي للشرطة الطرفين استخدما في الاشتباك العصي والحجارة على خلفية نزاع قديم بين المجموعتين على أرض زراعية بالمنطقة وتجدد بسبب النزاع حول إيرادات أحد المرافق العامة.

وأفاد البيان أن المرفق محل تجدد النزاع يتمثل في مرافق عامة أنشأتها منظمة اليونسيف في الأرض محل النزاع كخدمة لإنسان المنطقة إلاّ أن القرهبياب فرضوا رسوماً على مستخدميها الأمر الذي أثار حنق الهيكتياب الذين بادروا لإغلاقها ما تسبب في نشوب المواجهات.

وأشار إلى تدخل شرطة المحلية ما قاد لاحتواء الموقف سوى إصابة 6 أشخاص من الطرفين واصابة شرطي وجرى اسعاف المصابين.

وأكدت الشرطة وصول تعزيزات من شرطة الطوارئ بمدينة بورتسودان ودعم بقوة إسناد من القوات المسلحة بمدينة سنكات.

وأشارت إلى تحرك مجموعة من العمد من مختلف بطون قبيلة الهدندوة لمعالجة الموقف حيث عاد الهدوء إلى المدينة.

وشهدت ولايات الاقليم الشرقي بما فيها ولاية البحر الأحمر عدة مواجهات ذات طابع قبلي خلال العامين الماضيين أسفرت عن قتلى وجرحى.