الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 21 تموز (يوليو) 2018

ترتيبات لتفعيل الخط النهري بين السودان ودولة جنوب السودان

الخرطوم 21 يوليو 2018- أعلنت وحدة الملاحة النهرية في الخرطوم السبت،عن اتفاق مشترك لتفعيل النقل النهري بين السودان ودولة الجنوب والشروع في الترتيبات الفنية والادارية بالتنسيق مع نظرائهم بدولة جنوب السودان.

وأوقف السودان في مايو من العام 2012 الرحلات النيلية الى دولة الجنوب، في أعقاب مصادرة الأخيرة لعدد من القوارب، وتنامي التوتر بين البلدين باتهام كل طرف بدعم التمرد في البلد الأخر.

لكن بعد أربع سنوات وفي مطلع فبراير من العام 2016 أعلن الرئيس السوداني عمر البشير استئناف النقل النهري بين السودان ودولة جنوب السودان بعودة حركة البواخر النيلية بين مدينتي كوستي وجوبا، غير أن المشاكل الأمنية التي غطت أجزاء واسعة من جنوب السودان بسبب الحرب الأهلية أعاقت تفعيل الملاحة النهرية.

وقال رئيس وحدة الملحة النهرية يسن محمد محمود رئيس الوحدة للمركز السوداني للخدمات الصحفية إن المعبر النهري الذي يربط السودان ودولة جنوب السودان ينقل أكثر من 70% من الركاب البضائع للجنوب.

وأوضح أن تفعيل الخط استبق المفاوضات بخطوة وكان بمطالبة من المسؤولين بدولة جنوب السودان، كما أفاد أن الخط سيتم تنشيطه باستخدام التقنية الحديثة التي تهدف إلى تقليل التكاليف والوقت.

وأبان محمود ان اتفاقا تم لتشغيل المجري الملاحي على مدار اليوم بعد وضع العلامات الملاحية الارشادية على طول المنطقة، مؤكداً ان التجهيزات والترتيبات تمضي بصورة جيدة لضمان تسهيل وانسياب عمليات النقل بين البلدين.