الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 2 تموز (يوليو) 2019

الحلو وحجر يتفقان على بناء تحالف استراتيجي مشترك

الخرطوم 2 يوليو 2019 وقع رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان ـ شمال، عبد العزيز الحلو، ورئيس تجمع قوى تحرير السودان، الطاهر حجر، على اتفاق بناء تحالف جديد هدفه التغيير الجذري وإعادة هيكلة الدولة السودانية.

وعقد الطرفان اجتماعاً بـ "كاودا" خلال الفترة من ٢٢-٢٤ يونيو الماضي، إجتماع ضم إلى جانب "الحو وحجر" قيادات من الطرفين، وناقش الإجتماع الوضع السياسي الراهن والإنتفاضة الشعبية.

وانضم الطاهر حجر إلى الموقعين على وثيقة "بناء الكتلة التاريخية" التي كتبتها في وقت سابق كل من الحركة الشعبية لتحرير السودان، برئاسة الحلو، وحركة تحرير السودان برئاسة عبد الواحد محمد نور، ومؤتمر البجاء التصحيحي، برئاسة زينب كباشي.

وأكد بيان موقع باسم "الحلو وحجر" تلقته "سودان تربيون" إتفاق الطرفين على ضرورة بناء تحالف إستراتيجي بين الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال، وتجمع قوى تحرير السودان.

وناشد الطرفان كافة قوى المقاومة المسلَّحة، والقوى الديمقراطية التقدُّمية التي تؤمن بالتغيير الجـذري، وجميع قوى الهامش، والتنظيمات المطلبية بالإنضمام الى تحالف الكتلة التاريخية السودانية. مضيفاً "للعمل معاً من أجل إنجاز مهام الكتلة التاريخية المُتمثِّلة في التغيير الجذري وإعادة هيكلة الدولة السودانية".

وطالب عبد العزيز الحلو، الطاهر حجر، المجلس العسكري الانتقالي بالسودان بتسليم السلطة فوراً لحكومة مدنية وعودة الجيش لثكناته.

وقال البيان إن الطرفان أعلنا تأييدهما ودعمهما الكامل للإنتفاضة الشعبية ووقوفهما في خندق واحد مع الشعب السوداني حتى يتحقَّق مطلبه المشروع في التغيير.

وأدان البيان مجزرة فض إعتصام القيادة العامة في الثالث من يونيو، مضيفاً "طالب المجتمعون المجلس العسكري بتسليم السلطة كاملة لحكومة مدنية وعودة الجيش للثكنات".