الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 17 شباط (فبراير) 2020

النائب العام يتسلم تقرير لجنة التحقيق في نهب معسكر سابق لـ(يوناميد) بدارفور

JPEG - 64.5 كيلوبايت
مقر "يوناميد" في نيالا شهد عمليات تخريب وسرقة على يد مواطنين.. الأحد 29 ديسمبر 2019 (تصوير آدم مهدي)

الخرطوم 17 فبراير 2020 - تسلم النائب العام السوداني، تاج السر الحبر الاثنين، التقرير الختامي للجنة التحقيق والتحري في أحداث التعدي والنهب والإتلاف في مقار بعثة الاتحاد الافريقي والأمم المتحدة (يوناميد) سابقا مدينة نيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور.

وقال رئيس اللجنة، إبراهيم الهادي إبراهيم، في تصريحات صحفية، إن "عمل اللجنة اختص بالأحداث التي شهدها معسكر (سوبر كامب) -مساحته 60 كيلو متر مربع-من أحداث نهب وإتلاف وتخريب للمعسكر شمل حتى الأثاثات والمُنشآت القائمة، وأن قيمة التلف والأضرار بلغت حوالي 90 مليون دولار.

وأفاد أن "اللجنة أنجزت عملها في فترة وجيزة أسبوعين وقدمت تقريرها الختامي للنائب العام الذي من المنتظر أن يرفعها لمجلس السيادة خلال الأيام القليلة القادمة".

يذكر أن النائب العام كان أصدر في وقت سابق قرارا بتشكيل اللجنة بداية العام الجاري.

وضمت اللجنة في عضويتها ممثلين لوزارة العدل والقوات المسلحة والدعم السريع والشرطة وممثلين لمنظمات المجتمع المدني.

وفي أواخر ديسمبر الماضي، تعرض مقر سابق لبعثة الاتحاد الافريقي والأمم المتحدة (يوناميد) في ولاية جنوب دارفور، إلى عملية سطو وتخريب واسعين على يد مجموعات كبيرة من السكان المحليين، وسط اتهامات للحكومة الولائية بالتقصير والتواطؤ في الأحداث.

وتسلمت الحكومة السودانية في 19 نوفمبر الماضي مقر البعثة التي تنفذ استراتيجية لمغادرة غالب مدن دارفور بحلول 2020، وبحسب الاتفاق بين الحكومة السودانية والأمم المتحدة، فإن الموقع ينبغي أن يخصص للأغراض المدنية، وجرى الاتفاق على تسليمه إلى جامعة نيالا