الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 7 أيار (مايو) 2020

منظمة أممية تسحب إعلانا لوظيفة مستشار بمكتب رئيس الوزراء السوداني

الخرطوم 7 مايو 2020- سحبت هيئة الأمم المتحدة للمرأة في السودان،الخميس إعلانا عن وظيفة "مستشار للنوع" كانت قالت إنها ترغب في تعيينها بمكتب رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك.

JPEG - 35.6 كيلوبايت
عبد الله حمدوك

وأثار الإعلان للوظيفة في 27 أبريل الماضي ردود أفعال واسعة في مواقع التواصل الاجتماعي التي استهجن روادها الخطوة.

وأفاد توضيح من الهيئة تلقته "سودان تربيون" أنه " تم حذف الإعلان لإجراء مزيد من المشاورات مع مكتب رئيس الوزراء، والتزاما بالإجراءات وسياسة الإعلان للمناصب بمكتب رئيس الوزراء".

وقالت هيئة الأمم المتحدة للمرأة إنه ستتم مراجعة اختصاصات الوظيفة والإعلان عنها لاحقًا لتتوافق تمامًا مع السياسات واللوائح كما اعتذرت "عن أي سوء فهم أو أي إزعاج سببه إعلان الوظيفة".

وأضافت "تقدر هيئة الأمم المتحدة للمرأة التزام رئيس الوزراء بإعمال حقوق الإنسان للمرأة. ولا تزال الهيئة ملتزمة أيضًا بدعم الحكومة الانتقالية على أداء مهامها على النحو المنصوص عليه في الوثيقة الدستورية 2019 فيما يتعلق بالمساواة بين الجنسين وحقوق الإنسان للمرأة".

وبحسب الإعلان فإن مستشار الشؤون الجنسانية سيعمل كجزء من فريق رئيس الوزراء لضمان تطبيق مساءلة النظام التنفيذي على المساواة بين الجنسين إلى جانب ولاية رئيس الوزراء، خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وأوضحت أن الهدف العام للمشروع الممول من الوكالة السويدية للتنمية الدولية هو تزويد السودان بآلية فعالة للنوع الاجتماعي للمساهمة في تعزيز قدرة المؤسسات الفيدرالية ومؤسسات الدولة على تقديم وظائف ومسؤوليات محددة تفسر المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.

وسيكون مقر مستشار النوع في مكتب رئيس الوزراء السوداني، ويعمل تحت الإشراف المباشر لرئيس الوزراء.

كما يتوقع أن يقدم تقارير إلى المديرة القطرية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة بصفتها الوكالة المنتدبة، لضمان التعاون والتنسيق الوثيق.