الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 16 أيلول (سبتمبر) 2020

السودان يقطع إنترنت الهواتف 3 ساعات يوميا منعا للغش في الامتحانات

الخرطوم 16 سبتمبر 2020 - قطعت السلطات السودانية، الأربعاء، خدمة الإنترنت لمدة 3 ساعات، أثناء أداء امتحانات الشهادة الثانوية، بدعوى منع الغش.

JPEG - 10.7 كيلوبايت
طلاب يجلسون لامتحانات الشهادة الثانوية ـ (إرشيف سونا)

وعممت شركتا "زين" و"سوداني "للاتصالات، رسالة إلى مشتركيها فجر الأربعاء: أفادتا فيها إن قطع الخدمة جاء بتوجيه من الجهات العدلية لتكون "خلال جلسات امتحان الشهادة السودانية من الساعة 8 صباحا وحتى نهاية الجلسة الساعة 11 صباح".

وقالت مصادر موثوقة لـ "سودان تربيون" إنه تم الكشف عن عمليات تسريب تمت عبر مراقبي الامتحانات عمدوا الى تصوير بعض الأوراق وارسالها الى أساتذة يشرعون في كتابة الإجابات وارسالها الى طلاب يكونوا متأخرين عمدا عن موعد الامتحان.

ويخضع أحد الطلاب في ولاية الجزيرة للتحقيق في قسم شرطة ود الحداد بعد ضبطه في حالة غش يوم الثلاثاء كما قرر مسؤولي لتعليم في الولاية اعفاء كبير المراقبين ومساعديه الثلاثة كما أعفي اثنين من المراقبين.

وفي ولاية كسلا شرقي البلاد كشفت وزارة التربية عن محاولة أحد الطلاب الجالسين لامتحان الاستفادة من تطبيق "واتساب" والغش في مادتي الاحياء والعلوم الهندسية.

وأكد مدير عام وزارة التربية والتوجيه الاستاذ احمد حسن محمد فضل انه فور اكتشاف المحاولة تم الاتصال بالإدارة العامة لامتحانات السودان وتمليكها المعلومة والتي بدورها قامت بالمتابعة والتحري حول الحادثة.

وانقطعت خدمة الإنترنت عن الهواتف المحمولة بحلول الساعة 8 صباحا بالفعل، فيما ظلت عبر الكوابل تعمل ضمن المكاتب والمؤسسات والمنازل.

وبدأت خدمة الإنترنت تعود تدريجيا إلى الهواتف المحمولة بعد الساعة 11 صباحا مع انتهاء أداء الامتحانات.

وبدأ 541 ألف طالب في السودان، الأحد الماضي امتحانات الشهادة الثانوية بمختلف تخصصاتها.

وقوبلت خطوة قطع الإنترنت في البلاد باستياء بالغ في وسائل التواصل الاجتماعي، باعتبار أنها غير فعالة، وكان يمكن الاستعاضة عنها بإجراءات بديلة منعا للغش في امتحانات الشهادة السودانية.

وقطع الإنترنت خلال امتحانات الشهادة الثانوية إجراء متكرر لمنع الغش في بعض الدول العربية، منها العراق والجزائر، كما حذت اثيوبيا ذات الخطوة.

وتشتكي تلك الدول من قيام بعض ناشطي الإنترنت بتسريب الأسئلة من داخل لجان الاختبارات بعد دقائق من توزيعها على الطلبة، وإتاحة أجوبتها للممتحنين.